مجلة الخلدونية
Volume 10, Numéro 1, Pages 31-51

عمار بلخوجة والحفاظ على الذاكرة الوطنية قراءة في مؤلف الأمير عبد القادر لا سُلطان ولا إمَام

الكاتب : لـكـحل فـيـصل .

الملخص

يعتبر عمار بلخوجة من بين أشهر الكتاب والصحفيين في مجال الكتابة التاريخية، فهو منذ اشتغاله ككاتب صحفي باللغة الفرنسية في جريدة "المجاهد"، تكونت لديه خبرة علمية ومعرفية بالتاريخ الثوري وبالشخصيات الأساسية التي كان لها دور فاعل في الثورة التحريرية وفي التاريخ الوطني، وقد ألف الكثير من المؤلفات في هذا المجال كلها باللغة الفرنسية أهمها ": علي معاشي النشيد المغتال"، "قضية حمداني عدة"، "علي الحمامي والحركة الوطنية الجزائرية"، "صفحات نوفمبر"، "الإستعمار جرائم دون عقاب"، "مومو الشاعر المبارك"، "صفحات من ذاكرة التاريخ" "الحركة الوطنية الجزائرية أبطال ومعالم"، "علي الحمامي والحركة الوطنية الجزائرية"، "الأمير عبد القادر، لا سلطان ولا إمام[1]، ويبدو أن النسق الذي يوحد مؤلفات عمار بلخوجة على تعددها هو محاولة تفعيل الذاكرة الوطنية والتأريخ لها في سبيل الكشف عن حقائق التاريخ الجزائري وتاريخ الثورة خاصة، لأن هناك –في نظره- الكثير من الحقائق المنسية التي يجب إعادة استذكارها من خلال كتابة سيرة الشخصيات التاريخية، ومن بينها شخصية الأمير عبد القادر التي أفرد لها مؤلفا خاص سماه "الأمير عبد القادر لا سلطان ولا إمام"، والذي هو محور اهتمامنا وتحليلنا في هذا الصدد، والسؤال المطروح: ما هو سر عنوان المؤلف: الأمير عبد القادر (لا سلطان؟) (ولا إمام)؟ وما هو الجديد الذي أراد عمار بلخوجة بيانه في هذا المؤلف مقارنة بالمؤلفات الأخرى التي كتبت عن الأمير عبد القادر؟

الكلمات المفتاحية

عمار بلخوجة، الأمير عبد القادر لا سُلطان ولا إمَام