مجلة العلوم الانسانية
Volume 17, Numéro 2, Pages 1523-1533

Quête Identitaire Et Violence De L’histoire Dans Un Projet Autobiographique. Cas De Rebelle En Toute Demeure (2003) De N. Belloula

Auteurs : Nawel Lasri Mebarka .

Résumé

In Rebelle en toute demeure(2003), this article focuses on an autobiographical writing and its discursive aims throughout the variations and sprains of this genre which emerged in literature and in the narrative enunciation, revealing the author’s position. N. Belloula converts her personal mémoir into a collective mémoir rooting in the violences of the terrorism decade (1990). The way of writing is examined in terms of the processes and mechanisms which construct the discursive filiality transformations targeted by the author. The analysis relies on the theories of the autobiographical genre, enunciation, and discourse analysis. يرتكز بحثنا في هذا المقال علي إلقاء الضوء علي كتابه مشروع السيرة الذاتية وأهدافها الاستطرادية. تتميز هذه الرواية بالاختلاف وخرق النوع الأدبي باللجوء إلي مهارات كتابية تكشف عن موقف صاحبة النص.عبر مشروع الذاكرة الشخصية تتطرق الكاتبة إلي مشروع الذاكرة الجماعية المتعلقة بالعنف في العشرية السوداء (1990). لقد قمنا بفحص تطورات الكتابة عبر التقنيات والآليات التي اعتمدتها المؤلفة لكي تعبر للقارئ علي مسيرة حياتها . كما اعتمدنا في تحليلنا علي نظريات السيرة الذاتية، البيان الأدبي، وتحليل الخطاب.

Mots clés

autobiography/ autofiction project, violence, trauma/anamnesis, identity and feminism discourse.