الكَلِم
Volume 4, Numéro 1, Pages 129-145

مسار الأنساق اللغوية في قصيدة تساؤل نفس للبشير الإبراهيمي

الكاتب : زهرة بللو .

الملخص

كان الشعر ولا يزال ديوان العرب التليد، يزخر برؤية لسانية وما وراء لسانية، كائنة بين صمت فونيماته، وقلقلة مورفيماته، وحشرجة مونيماته، يحمل بين سطوره حمولة دينية وثقافية واجتماعية وسياسية واقتصادية. وتأسيساً على ذلك ارتأينا أن نخوض غمار النص الشعري للبشير الإبراهيمي بالإجراء السيميائي في هذا البحث المتواضع، نتوخى من خلاله دراسة السمات اللفظية والتصنت لحركيّتها القابعة بين صدر وعجز، أنتجت أبياتاً شعرية محكمة البناء، ومتراصة المعاني، وجيّدة السبك، متسقة ومنسجمة المحورين. إلى أيّ مدى حقّقت السّمات اللفظية خطابية قصيدة تساؤل نفس للبشير الإبراهيمي؟ وما هو الأفق السيميائي المراد إيصاله إلى القارئ الجزائري و المغاربي على العموم؟ The poetry of the arabes is still celebrated Arab divan, full of linguistic and linguistic vision, It exists between the silence of his phonemes, the sound of his morphines, and the movement of his monimates, It carries a religious, cultural, social, political and economic weight. On the basis of this, we felt that we are engaged in the text of poetry of Bachir El-Ibrahimi, with Semiotics procedure in this research, we envisage the study of verbal features and Intonation of its mobility between the two parts of the poetic house, abiata produced poetic construction court and monolithic meanings, consistent and harmonious axes. To what extent did the verbal and rhetorical features have achieved a similar question for the Bachir El-Ibrahimi? What is the symbolic horizon to be communicated to the Algerian reader and the Maghreb in general?

الكلمات المفتاحية

خطابية; الأنساق اللغوية; الأفق السيميائي; النسج الشعري; المضامين التعبيرية