مجلة المواقف
Volume 14, Numéro 1, Pages 103-128

الترجمات العربية لفلسفة هيغل

الكاتب : شوقي بن حليلم .

الملخص

The arabic taught has given a great impotence to Higuel's philosophy , this could be seen in different philosophical writhing and articles . Tge study of his philosophy was a hard task for the arab authors and the translation from german to Arabic was was an obstacle but many of them ( arab authors ) succeeded to bridge heguel's philosophy to the arab reader Imam ABDELFATEH is one of the famous arab philosopher who studied heguel in his translation " The Encyclopidia of Philosophical Sciences ",In addition to different translations of philosophy and history like Naji Aoulani who was interested in German philosophy and Heguel's philosophy in particular like "Sool phinominolosy" The difference in translations can help us understand his philosophy even though the translation from German to Arabic was not easy. The thinker "Mustapha Safwan" translated heguel's book "science of mind oppearance who studied diffrent aspects like Religion, Mind, Speech and absolute knowledge. Froman other side the translation of "Beauty and the philosophy of Art" by George AL TARABISHI we can find differences in terms of expressions and idioms. We should insist on Heguel's capacity in discovering the hidden link between things aand diffrent philosophical ideas wich was a hard task for the arabic writer to decipher and interpret شكل اهتمام الفكر العربي بفلسفة هيغل تعددا في الترجمات وذلك في مختلف المؤلفات الفلسفية التي أنتجها هذا الفيلسوف الموسوعي وكانت قراءة المفكر العربي لهيغل أمرا شاقا في نقلها من اللغة الألمانية الى لغة الضاد وهذا الارهاق العقلي لم يثني من عزيمة المفكرين العرب في الوصول الى ترجمة من شأنها أن تصل الى المبتغى المطلوب وبالفعل توصل الكثير منهم الى تقريب هذه الفلسفة الى فكر العرب أمثال المفكر العربي امام عبد الفتاح الذي عرف بتأثره بهيغل تأثرا كبيرا في ترجمته خاصة لكتاب موسوعة العلوم الفلسفية إلى جانب ترجمة مؤلفات في فلسفة التاريخ وغيرها وتوسع الاهتمام الى مفكرين اهتموا بفلسفة هيغل أمثال المفكر ناجي العونلي الذي اهتم بالفلسفة الألمانية بشكل عام والفلسفة الهيغيلية بشكل خاص في ماقدمه من كتابات وترجمات منها فينومينولوجيا الروح وكل هذا الاهتمام لم يسلم من العذاب العقلي والمشقة الزائدة في التقرب من براديغم هيغل وهذا ما عبر عنه المفكر العربي زكرياء إبراهيم في مقدمة كتابه هيغل أو المثالية المطلقة على أن أبنائه الثلاثة قد أحبوا هيغل ومن خلاله أحبوا الفلسفة ما يدل على الاهتمام المتزايد بهذا الفيلسوف الموسوعي . كما أن اختلاف الترجمات لا يعيقنا في فهم هيغل بل العكس نتوصل الى فهم متعدد يسمح لنا بالتموقع داخل هذه الفلسفة فالإشراق الفلسفي الهغيلي قد كان باهرا رغم التعقيد الذي أعاق القراءة والترجمة الى العربية في بعض الحالات حيث اتجه المفكر مصطفى صفوان الى ترجمة كتاب هيغل علم ظهور العقل الذي يتناول مفاهيم كثيرة منها الذات ، المنطق ، العقل ، الدين ، المعرفة المطلقة واتصل مفكرنا بالنص الأصلي لهيغل أي من اللغة الألمانية إلى العربية ، ولم يقتصر الأمر على هذه المؤلفات بل اتجه محور الاهتمام الى ترجمة كتاب الجمال وفلسفة الفن عند المفكر جورج الطرابيشي والمفكر عبد المنعم مجاهد ومن خلال الترجمة نجد اختلافا في ترجمة المصطلح من اللغة الالمانية الى العربية ولكن لم يمنع هذا الأمر من وعي وفهم ما يريده هيغل من خلال نظرته الى الجمال والفن . وما ينبغي التأكيد عليه هو قدرة هيغل الهائلة على إدراك العلاقات الخفية بين الأشياء والكشف عن الروابط بين مختلف التصورات الفلسفية ولقد مر المفكر العربي بعذاب ومشقة في التقرب من فلسفته ووعيها .

الكلمات المفتاحية

Soul; beauty; self; consciousness; art روح ؛ جمال ؛ ذات ؛ وعي ؛ فن