الكَلِم
Volume 3, Numéro 3, Pages 167-177

توظيف العامية في النصوص الروائية رواية ذاكرة الماء لواسيني الأعرج نموذجا

الكاتب : صفية بن زينة .

الملخص

تتناول هذه الدراسة لغة واسيني الأعرج الروائية في مستوياتها المتعددة، من خلال معاينة روايته ذاكرة الماء، ومادامت اللغة هي الآلة التي تخلق النص الأدبي ومن دونها لا وجود له. فإننا سنحاول أن نسد ثغرة بسيطة في هذا الجانب، من خلال هذه الدراسة ،فاللغة عامل مهمّ في بناء الرواية، و حتى نبين استعمالات اللغة بين الفصحى والعامية . أهمية اللغة في الخطاب الأدبي: لقد أعطت أبحاث المنظر السويسري فرديناند دي سوسير (1857-1913م) أهمية كبيرة لدور اللغة في مجال المنطوق والمكتوب، وفي مجال التنظير الأدبي.و كان لتطور الرواية الحديثة في الغرب الدور الفاعل في تطور دراسة المستويات اللغوية في الرواية الحديثة. ومع التنبه إلى قضية ذات أهمية قصوى وهي أن لغة الأدب ذات رسالة تهدف إلى التأثير في القارئ وتغيير موقفه ؛ بدليل أنها هي الحامل لأفكار الروائي ومضامين كتاباته، وهي تمثّل في الرواية الوعاء الذي يحمل جميع العناصر الروائية ، كالمكان والزمان والشخصيات والسرد والحوار والوصف وغيرها.

الكلمات المفتاحية

توظيف العامية ;النصوص الروائية; رواية; ذاكرة الماء; واسيني الأعرج;