مجلة المنهل
Volume 4, Numéro 1, Pages 143-174

أثر القرآن الكريم في نشأة الدرس البلاغي وتطوره

الكاتب : علي أحمد زواري .

الملخص

موضوعنا يتحدث عن تأثير القرآن الكريم في مسار البلاغة العربية، من بداية النشأة إلى أن تطور الدرس البلاغي وأصبح على ما هو عليه الآن من مباحث مختلفة، وتفريعات متفرقة، حتى ارتسمت معالم البلاغة العربية، وظهرت حدودها، ودونت وأصبحت في متناول الجميع، وقد تطرقنا فيه بداية إلى الخصائص التي تميزت بها لغة القرآن حتى أصبحت قبلة للباحثين الأوائل في مجالات عدة ومنها البحث البلاغي، كما أشرنا للأسباب والدوافع التي أدت للاعتناء بلغة القرآن والتوجه لدراسة بلاغته والتي كانت سببا مباشرا في نشوء الدرس البلاغي، ثم بعد كل هذا توقفنا عند أهم المحطات التي مرّ بها الدرس البلاغي من النشأة إلى التطور، مركزين على أثر القرآن الكريم في ذلك.

الكلمات المفتاحية

الدرس البلاغي، أثر القرآن الكريم، المباحث البلاغية، الفنون البلاغية.