مجلة الحكمة للدراسات التاريخية
Volume 5, Numéro 11, Pages 105-118

متحـــــف روسيكاد الأثـــــــري : 1859م ذاكرة المدينة بين مسار التأسيس و صراع الهوية

الكاتب : العـيـدي طـويل .

الملخص

أحاول في هذا المقال تتبع التطور التاريخي لمتحف روسيكاد الأثري، الذي لا يزال يحفظ ما تبقى من ذاكرة المنطقة، وهذا بالعودة إلى السياق التاريخي لبدايات تكوُّن مجموعته الأثرية سنة 1845م، وتبلور فكرة تخصيص مكان لعرضها بفضاء المسرح الروماني سنة1858م، ومختلف الأخطار التي تعرضت إليها، والتي عجلت بإنشاء مبنى خاص لعرضها سنة 1898م، وظروف تهديمه فيما بعد، وسأعرج على أسباب غياب المتحف على مسرح الأحداث الثقافية لمدة طويلة قبل عودته المتأخرة للوجود كمتحف بلدي، لا يعكس الصورة التي كان عليها كأكبر متحف في الشمال الإفريقي، بامتلاكه لأغنى واحدة من أغنى المجموعات الأثرية والفنية على المستوى المغـــاربـي.

الكلمات المفتاحية

روسيكاد ـ المتحف البلدي ـ سكيكدة ـ المسرح الروماني ـ سطورة ـ النزل البلدي.