مجلة الحكمة للدراسات الاجتماعية
Volume 2, Numéro 4, Pages 87-110

إتجاهات الأطفال ضحايا العنف الأسري نحو ممارسة العنف ضدّ الأصول

الكاتب : ضاوية بن قاسمي .

الملخص

تعدّ ظاهرة العنف الجسدي ضدّ الأطفال في الأسرة الـجزائرية ظاهرة ملفتة للإنتباه و الإهتمام، خاصة و أنّ الكثير من المعطيات تشير إلى تزايد تفشيها و انتشارها المستمر لدرجة أنّ ممارسة العنف الجسدي ضدّ الأطفال في الأسرة الـجزائرية أصبحت وسيلة للتّربية والتّنشئة الإجتماعية و هي أيضا من أهمّ الظواهر التّي تؤثّر على حاضر ومستقبل الأطفال من حيث سلوكهم و إتجاهاتهم وتصوراتهم. و لقد جاء اهتمامنا لهذه الظاهرة نتيجة للملاحظات المسجّلة خلال البحث الإستطلاعي في مصالح الطّب الشرعي و التي كشفت خطورة هذه الـظّاهرة على الأطفال جسديا و نفسيا و على مصير العلاقات الأسرية. و أمام قلّة الدراسات حول هذا الموضوع إن لم نقل انعدامها في الجزائر فإنّ اقتحام هذا الحقل الذي لم يستقطب إهتمام الباحثين وخاصة على مستوى قسم علم الإجتماع إلاّ لأنّه لا يخلو من مخاطر و لكنه في نفس الوقت ضروري بالنسبة إلى خطورته في المجتمع . إنّ إقبالنا على اختيار هذه الظاهرة كموضوع لبحثنا هو أنّ العنف الـممارس ضدّ الأطفال في الأسرة الـجزائرية أصبح يخلّف نتائج خطيرة ليس فقط على الطفل و إنّما كذلك على المحيط الأسري في مجمله بحيث أصبح للطفل الضحية إتّجاهات الى استعمال العنف مع الوالد المعتدي عليه كردّ فعل عنيف يدفع الى حدّ القتل

الكلمات المفتاحية

العنف الأسرة ضحايا العنف ممارسة العنف