مجلة مجتمع تربية عمل
Volume 2, Numéro 1, Pages 09-20

تأثير خروج المرأة الماكثة بالبيت للعمل على ادوارها الوظيفية

الكاتب : العوني نور الهدى . فرنان مجيد .

الملخص

لقد حاولت هذه الدراسة تقصي تأثير خروج المرأة الماكثة بالبيت للعمل على ادوارها الوظيفية، لان ولوجها لعالم الشغل ساعدها كثيرا في صنع ادوار جديدة، فالتغيرات التي طرأت على المجتمع سمح للمرأة من التغيير من أدوارها التقليدية وأحداث ادوار أخرى تواكب المجتمع الحالي وكان العمل أهم فرصة في حياة المرأة. وبما أن الموضوع يرتكز على عينة من نساء عاملات متزوجات، فقد اعتمدنا على عينة قصدية شملت 90 امرأة ماكثة بالبيت عاملة في تخصصات خياطة الألبسة، الحلاقة صناعة الحلويات وعاملة بمدينة بسكرة، واستخدمنا المنهج الوصفي لدراسة الموضوع معتمدين على وسائل البحث التالية: الملاحظة الأولية، الدراسة الاستطلاعية، المقابلة، الاستبيان. وتوصلت الدراسة إلى أن المرأة الماكثة بالبيت بفعل خروجها للعمل، تكتسب أدوارا اجتماعية جديدة داخل أسرتها كمشاركة زوجها في تحديد مجالات صرف ميزانية الأسرة، وتحديد ضيوفها وأيضا رسم مشاريع الأسرة المستقبلية (بناء مسكن أو شراؤه، سيارة). والمشاركة في القرارات الخاصة بمستقبل الأبناء.كما أكدت الدراسة على أن المرآة العاملة بفعل عملها، تكتسب المرأة الماكثة بالبيت أدوارا اجتماعية جديدة خارج أسرتها وذلك من خلال ممارسة عمل مأجور خارجه، وإعالة الأسرة مع توفير حاجياتها

الكلمات المفتاحية

العمل - المرأة الماكثة بالبيت– الأدوار الوظيفية