مجلة الحقيقة
Volume 17, Numéro 2, Pages 311-328

حركة تدوين التاريخ الإسلامي خلال القرن الثالث الهجري

الكاتب : طليبي محمد .

الملخص

مر تدوين التاريخ الإسلامي خلال القرون الثلاث الأولى، بمراحل عدة كانت في مجملها مراحل ثانوية غير وحدوية في الطرح ولا في البناء المنهجي الا انها تلاقت روافدها على يد افاضل من المؤرخين ساهموا في لملمة الكل المعرفي لها من سير ومغازي واخبار برواياتها وبأسانيدها، وتساهلوا في الاخذ بها لا كما عند المحدثين من حيث توافر شروط قبول الراوية، وذلك استئناسا بها في سد الحواشي والثغرات التي تطرأ وكذلك لوضع الحدث ضمن سياقه من حيث جمع مختلف الروايات الواردة بخصوصه، ومن هنا تمايزت مناهج المؤرخين في ظل اختلاف بيئة وخلفية كل مؤرخ وهكذا تنامى الشعور بأهمية تدوين التاريخ كلا واحدا لا متفرقا او ما يعرف بالتاريخ العالمي، وقد بلغ التدوين كحركة ثقافية شاملة أوجه خلال القرن الثالث الهجري، مثله اساطين المؤرخين الكبار ذوي القدم الراسخة في التاريخ كالبلاذري، الدينوري، الطبري.

الكلمات المفتاحية

التاريخ؛ التاريخ الإسلامي؛ كتابة التاريخ الاسلامي.