مجلة صوت القانون
Volume 5, Numéro 1, Pages 241-265

المسؤولية الجزائية عن الاتجار بالأعضاء البشرية في التشريع الجزائري

الكاتب : بن عبد المطلب فيصل .

الملخص

إن ظاهرة الاتجار بالأعضاء البشرية هي واحدة من الظواهرالإجرامية المستحدثة التي أفرزتها الثورة العلمية في مجال العلوم الطبية ، وأمام استفحال هذه الظاهرة وارتفاع معدلاتها داخل المجتمعات خاصة الفقيرة منها ،أجمعت كل التشريعات والقوانين في العالم على إدانة وتجريم هذه السلوكاتوالأفعال الماسة بالسلامة الجسدية للإنسان والمهدرة لكرامته ، وعليه أقرت جميعها بما فيها التشريع الجزائري بضرورة ترتيب المسؤولية الجزائية عن الاتجار بالأعضاء البشرية واعتباره جريمة تستوجب اشد العقوبات ، فما كان على المشرع الجزائري الا سن قانون يجرم بموجبه كل الأفعال التي تعتبر اتجارابالأعضاء البشرية ، ويقر صراحة بالمسؤولية الجزائية عن هذه السلوكات ، من خلال القانون رقم 09/01 المؤرخ في 25 فبراير 2009 الذيعدل بموجبه قانون العقوبات. Thephenomenonoftraffickinginhumanorgansisconsideredasoneof thenew criminalphenomenaemergedduetothescientificrevolutioninthefieldofmedicalsciences,Thehighratesofthisphenomenonwithinthecommunities,especiallythepoorones,pusheslegislatorsandlawmakersthroughouttheworldtocondemnunanimouslythetraffickinginhumanorganandcriminalizedsuchbehavioursthatareharmfultothe physicalintegrityofthehumanbeingandthelossofhisdignity. Allcountries,includingAlgeria,haverecognizedthecriminalresponsibilityofthe actsinvolvedinthetraffickingofhumanorgansandtheapplicationofthemostseverepenalties.Facetothissituation,theAlgerianlegislatorenactedalawwhosepurposewas toincriminatetheactsrelatingtothetraffickingofhumanorgansthroughthelaw09/01 dated25February2009whichamendedthecriminallaw.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية :الأعضاء البشرية ، المسؤولية الجزائية ، الاتجار ،التجريم . Keywords:Humanorgans,criminalliability,trafficking,criminalization.