مجلة المفكر
Volume 9, Numéro 1, Pages 439-479

سياسة تركيا الخارجية في ظل حزب العدالة والتنمية وانعكاساتها على العلاقات التركية- العربية

الكاتب : السعيد سعيدي .

الملخص

عرفت السياسة الخارجية التركية تحولا أساسياً عقب وصول حزب العدالة والتنمية للسلطة عام 2002 بتركيا، من خلال ما عُرف بسياسة "تعدد البعد" هندسها ووضع معالمها وزير الخارجية الحالي أحمد داود أوغلو، تتمحور حول سياسة خارجية متعددة الابعاد، تصفير المشكلات مع دول الجوار، تطور دبلوماسي معتبر، الهدف منها إعادة صياغة دور تركيا في المنطقة، باعتبارها دولة محورية، مركزية، فاعلة إقليمياً ودولياً، من خلال ما تمتلكه من مصادر للقوة الرخوة، القوة الدبلوماسية والاقتصادية. وقد انعكست هذه السياسة إيجاباً مع العالم العربي عموماً من خلال عملية الانفتاح والتعاون التجاري خاصة مع مصر، الأردن، لبنان، سوريا، فلسطين، بعض دول الخليج ودول المغرب العربي.

الكلمات المفتاحية

الدولة العلمانية،الدين المشترك ،التحرر الاجتماعي،سياسة "تعدد البعد" ،دولة محورية،القوة الدبلوماسية والاقتصادية