مقاربات فلسفية
Volume 1, Numéro 3, Pages 125-134

التأثير الأرسطي على فلسفة هايدغر

الكاتب : أحمد ماريف .

الملخص

إن طريق هايدغر هو طريق المخاطرة الفلسفية الكبرى كما يصفه جعفر عبد السلام جعفر، فهو أي هايدغر يريد العودة إلى الأصول الفلسفية الأولى بغرض قراءتها من جديد وهذا في ضوء هدفه الفلسفي الأوحد "السؤال عن معنى الوجود"،فكان طريقه هو طريق العمق و الأصالة، وبهذا فهو سيعيد التفكير في التصورات الأساسية للفلسفة الغربية فكان هذا التفكير حوارا عميقا مع تاريخ الفلسفة و مع مختلف الفلاسفة محاولا العودة إلى اللحظة التي كان يفكر فيها هؤلاء الفلاسفة وساعيا إلى الكشف عن الذي لم يقولوه ، ولعل من أبرز هؤلاء نجد أفلاطون (428-348 ق.م ) وأرسطو (384 -322 ق.م )

الكلمات المفتاحية

الفلسفة اليونانية ، ارسطو ، افلاطون ، الكينونة ، الميتافزيقا .التأسيس الهرمينوطيقي الفينومينولوجي