الحوار المتوسطي
Volume 11, Numéro 2, Pages 341-357

النظم المستحدثة لمراجعة العقوبة السالبة للحرية في التشريع الجزائري

الكاتب : بن جدة محسن . ميسوم بوصوار .

الملخص

شهدت السياسة العقابية الحديثة تجددا كبيرا في الآونة الأخيرة، إذ تمثلت مظاهر هذا التجديد في برامج التأهيل والإصلاح داخل مؤسسات عقابية مخصصة لتهذيب وتأهيل المنحرف وإعادة إدماجه اجتماعيا، لكن بعد النتائج التي أثبتها علم الإجرام أن عزل المحكوم عليه عن المحيط الخارجي لمدة طويلة لا يخدم أبدا السياسة العقابية، ولا يساعد بأي شكل من الأشكال في عملية إصلاح المنحرف، بالإضافة إلى الآثار السلبية التي تحدثها القطيعة مع المحيط الخارجي على نفسية المحبوس، وما يصاحبها من اضطرابات تؤدي في أغلب الأحيان إلى درجة اليأس وعدم الاستعداد لتقبل برامج الإصلاح، وبالتالي فإنه يجب أن تمتد هذه المعاملة إلى ما تأخذ به التشريعات المعاصرة من نظم عقابية تطبق في الوسط الحر وخارج المؤسسات العقابية. The new punitive system has witnessed a great updates in recent times, as the manifestations of this updates were in the rehabilitation and reform program within punitive institutions that work to control and rehabilitate the perverse and reintegrate him into society, but after the results proven by criminology where isolating the convict from the external environment for a long time will never serves punitive system, and does not help the process of reforming the perverse, in addition to the negative effects thas rupture with the external environment have on the psychology of the acoompanying disturbances that often lead to the degree of despair and lack of willingness to accept the reform programs, and consequently,this treatment should extend to the punitive regulations adopted by contemporary legislation applied in the open environment and outside the punitive institutions.

الكلمات المفتاحية

العقوبة ،المحكوم عليه ، التأهيل. ; : punishment, The convict, rehabilitation.