مجلة العمارة وبيئة الطفل
Volume 4, Numéro 1, Pages 66-75

فهم البنية العمرانية، خطوة نحو ممارسة التهيئة الحضرية: دراسة حالة مدينة باتنة – الجزائر.

الكاتب : عنون نورالدين .

الملخص

في ظل التطورات العمرانية السريعة التي تشهدها المدن الجزائرية، خلال الآونة الأخيرة وبغية تطوير عمران حضري يحقق الرفاهية وجودة الحياة الحضرية، أصبح من الضروري استعمال مقاربات وأساليب علمية حديثة في مجالات التخطيط والتنمية العمرانية، لفهم أعمق للعلاقات داخل النسيج الحضري، وتوظيف النتائج المحصل عليها في دعم سبل اتخاذ القرار. سنحاول من خلال هذا البحث تحليل واقع البنية العمرانية لمدينة باتنة كنموذج عن إحدى المدن الكبرى الداخلية ذات النشأة الاستعمارية، وذلك بالاعتماد على عناصر نقطية (Eléments ponctuels)، وعناصر موجهة (Eléments directionnels) وشبكات التقطيع (les trames). ومن ثمة إبراز دور البنية العمرانية في كيفية تنظيم المدينة، من خلال معرفة العلاقات الأساسية بين عناصر النسيج والتي يمكن قياس مدى تعدد الارتباطات فيما بينها، من خلال نقاط التقاء محاور الحركة، والتي تحتوي أنماطا مختلفة من الفعاليات اليومية وكذا من خلال نظام التراتبية أو الهراركية المتحصل عليه. وقد خلص البحث إلى أن الإشكالية المرتبطة بتسيير المدينة وتهيئتها تقتضي إعادة توزيع للمركزيات الوظيفية، بالأخذ بعين الاعتبار تصنيف القطاعات العمرانية إلى مناطق حضرية سكنية، مناطق النشاطات الحضرية ومناطق حضرية حساسة. حيث أن البنية العمرانية تساعد في تحديد هوية القطاعات العمرانية الكبرى المشكلة للمدينة لكل منها خصوصيتها العمرانية والوظيفية، كما أن توجهات التهيئة الكلاسيكية الواردة في المخطط التوجيهي للتهيئة والتعمير (PDAU)، أثرت على أفاق توسع النسيج الحضري، وثبت فشلها في تسيير وتنمية المدينة. Understanding the urban structure, doing well the city - case study of the city of Batna- Algeria In the shadow of the rapid changes recently experienced by the Algerian city and a perspective of transformation of the urban heritage, in order to promote the well being and quality of urban life. It has become imperative to use approaches and new scientific methods, particularly in the field of urban planning and development. To deepen the understanding of relationships within the urban fabric, to make the right decision in planning. Through this study we will try to analyze the reality of the urban structure of the city of Batna taken here as case study, using point, directional and weft elements. To clarify the different relations in the organization of the city from the study of the crossroads, the roads, and the hierarchy of dynamics.... The study has led to the following results: the problem of city management forces us to redistribute functional centralities, taking into account the classification of urban areas as a living area, activity zone, and sensitive urban area. Because the study of the urban structure allows us to identify the real identity of the major urban areas while respecting these urbanity and functional characteristics. At a time when the classical orientations of the PDAU deeply reconfigured the extension of the urban fabric.

الكلمات المفتاحية

مدينة باتنة، البنية العمرانية، توجهات التهيئة، النسيج الحضري، المركزية.