مجلة إحالات


Description

Referrals Journal. A semi-annual international academic journal. Issued by the Institute of Arts and Languages of Maghnia’s University Center in Algeria.The journal interested in publishing of linguistic, literary and critics studies in both of Arabic and foreign languages. مجلة إحالات. مجلة أكاديمية دولية نصف سنوية محكمة. تصدر عن معهد الآداب واللغات بالمركز الجامعي مغنية بالجزائر. تعنى بنشر الدراسات اللغوية والأدبية والنقدية باللغتين العربية والأجنبية.

Annonce

دعوة للمشاركة في العدد السابع من مجلة إحالات

السّلام عليكم، تحية طيبة لكلّ الباحثين، وبعد؛

تدعوكم هيئة التحرير لـمجلة إحالات "الدّولية المحكمة" إلى المساهمة في عددها السّابع (الذي سيصدر بإذن الله مطلع شهر جوان 2021)، وتستقبل هيئة التحرير المقالات في ميادين: الدراسات اللغوية والنقدية والأدبية من تاريخ 01 يناير 2021 إلى غاية 01 أبريل 2021

**تُرسل المقالات إلى حساب المجلة في المنصة .

** تفاصيل النّشر وشروطه موجودة في ملف دليل الـمؤلف على المنصة الالكترونية ASJP

** تعتذر المجلة عن استقبال أي مادة بحثية بعد تاريخ 01 أبريل 2021

بالتوفيق

01-01-2021


2

Volumes

6

Numéros

106

Articles


سلطة الإيقاع الخارجي في نقائض جرير والفرزدق بين التحدّي والالتزام

سويلم مختار, 

الملخص: الخطاب الشعري في فن النقائض يرتبط بشكل كبير بالحوار الأدبي والتنافس الإبداعي؛ لأن النقائض إنما أُوجدت للتحدّي، وتحدي الخصم فيها هو أهم ما يميزها، لذا وجب على الشاعر المتحدّي أن يرد بقصيدة يطرق فيها ما طرقه خصمه وبالإيقاع ذاته ليثبت جدارته ويبرز مكانته الشعرية. في هذا المقال سنبحث في مقدرة جرير الشعرية عندما يرد على خصمه الفرزدق ليتحداه بنقيضة؛ لا تكشف لنا فقط عن إمكاناته في النظم على منوال غيره بل تُسفر عن قدرات جرير في تجاوز ذلك بتكثيف صوت الروي في النص واستغلال الزحافات العروضية والالتزام بما لا يلزم في القافية. لا يمكن الوصول إلى تلك الحقائق إلا عبر الإيقاع الخارجي الذي يفرض على المتحدّي الالتزام بشروط فن النقائض الشعرية؛ وهو ما جعل دائرة البحث ترتبط بهذا المستوى الإيقاعي.

الكلمات المفتاحية: الخطاب الشعري ; فن النقائض ; الإيقاع الخارجي ; سلطة الإيقاع ; الالتزام الفني ; الزحاف


ما انفرد به القرّاء السّبعة في باب الهمز-دراسة لغويّة-

خالدي خالد, 

الملخص: الملخّص: تعدّ مسألة الهمز من المسائل المهمّة الّتي أخذت حيّزا كبيرا في كتب النّحو واللّغة والقراءات، وذلك بسبب ما دار حولها من خلاف كبير بين النّحويين والقرّاء، وتعدّد استعمالاتها ودلالتها، ناهيك عن تعدّد صورها الّتي وردت عليها. وفي القراءات القرآنيّة باب الهمز يعتبر من أهمّ أصول القرّاء، فاختلفوا فيما بينهم في الهمز المفرد في كلمة، واجتماع الهمزتين من كلمتين، وكذلك في كيفيّة تحقيقها وتسهيلها بين بين، فانفرد كلّ قارئ بحروف في مسائل الهمز لم يشاركه آخر فيها، وهذا ما سنقف عليه في هذا البحث. El hamz is one of important topic in the grammar books, language and readings due to conflicts between grammarians and readers as well as his different users, significations and forms. In the coranic readings the subject of El hamz is considered as an important concept of readers .Moreover they disagree about El hamza in one word and the association of two Hamza in twoo word including its assertion and simplicity this is the aim of our study.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيّة:الانفرادات، القراءات، الهمز. ; Key words: singularities, readings, hamz.


التخييل والمعرفة في قصص أحمد بوزفور: مقاربة تداولية معرفية.

فاتح المصطفى, 

الملخص: الملخص: تتناول هذه الدراسة مقاربة المجموعة القصصية نافذة على الداخل لأحمد بوزفور باعتماد مقاربة تداولية معرفية تستحضر السياق والمقصدية والاستدلال... لاستجلاء رسائل الكاتب التي يمررها، حيث يركز على معرفة الإنسان؛ أي يعرفنا بالإنسان الكامن في كل واحد منا كقراء. إن المقصود بالمعرفة هنا ليس المعارف العلمية الموجودة في مظان الكتب، ولكن المقصود المعرفة التي تعرفنا بذواتنا بالجانب الخفي القابع فينا؛ الإخفاقات والنجاحات والأحاسيس التي مرت بنا واعتملت بدواخلنا... وللتعرف على ذلك اخترنا المقاربة التداولية المعرفية التي أسسها كل من سبيربر وويلسون وتمثلت نقطة قوتها في استنطاق خطاب التخييل Abstract : This study is addressing the approach relevant to novels set named an insight look by Ahmed Bozfor through adopting cognitive pragmatics approach which is founded upon the importance of the context and the purposeful discourse. The aim is to explicit the true messages conveyed by the writers. These are based on having a prior knowledge of the mankind. He gets infiltred inside the human side embedded in every individual as a reader. What is meant by knowledge in here is not the scientific approaches and aspects of any books, but that knowledge about ourselves and the invisible aspect seen as an inborn feature and also the failures and misconducts or even the success stories that made us enjoy the thrill and the victory in terms of emotions. To get a proper knowledge about every stunt we have chosen the cognitive exchange discourse approach founded by sperper,and Wilson for which the main concern lies in digging out the imaginary discourse.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفاتيح: التداولية المعرفة- السياق-المقصدية التواصلية -الاستدلال -التأويل. ; Keywords : Cognitive Pragmatics, contextual, Intentional Communication, Inference, hermeunitics.


جملتا الأمر والنهي في اللسان العربي بين الإنتاج والتوظيف التواصلي-مقاربة لسانية-

الفتاك عزيز, 

الملخص: نسعى بهذا المقال إلى دراسة ظاهرتي الأمر والنهي من منظور المقاربة التوليدية التحويلية، وقد افترضنا أن كلا البنائين نتجا بتطبيق تغيرات تحويلية على جملة نواة ذات طابع مجرد بالبنية العميقة. وحاولنا رصد التحويلات التي ولدت جلة الأمر في السطحية ثم التغييرات التحويلية التي ستولد بناء النهي بافتراض أن الانتقال من الجملة النواة إلى جملة النهي يمر عبر بنية انتقالية هي بناء الأمر. وهكذا حاولنا تفسير عملية إنتاج جملتي الأمر والنهي بشكل مادي مستوحى من المقاربة التوليدية التحويلية (نظرية المعيار الموسعة). أما اعتمادنا على نظريات النحو الوظيفي لمقاربة الظاهرتين في اللسان العربي فهو ينطلق من كون هذا الاتجاه اللساني _عكس التوليدية- يولي الأهمية للمعنى ويبحث عنه ويرفع من قيمة القدرة التواصلية واشكال التباس المعنى، وعليه، عملنا علي: • رصد أهم الخيارات اللغوية التي يمتلكها المتكلم للتعبير عن الأمر أو النهي. • تطبيق القوانين الواردة في Dick78، وDick89، والمتوكل85، والمتوكل93 من أجل ترشيح المعنى الذي يقصده المتكلم.

الكلمات المفتاحية: البنية العميقة والبنية السطحية ; التغيرات التحويلية ; الجملة المحولة ; القوة الإنجازية الحرفية ; القوة الإنجازية المستلزمة


Les stratégies d’enseignement /apprentissage du FOU dans l’université algérienne. Impact et enjeux

حدبى انيسة, 

Résumé: En Algérie, l’enseignement des matières scientifiques, à l’université, s’effectue en langue française. Cette situation amène quelques étudiants à se retrouver face à des difficultés car pendant tout leur cursus, cet enseignement était dispensé en langue arabe. Arrivés à l’université, ils se retrouvent confrontés à la langue française qui représente un obstacle pour ces derniers. Ceci amène ces étudiants soit à abandonner la spécialité et faire un transfert ou quitter carrément l’université. Ce constat est fait en notre qualité d’enseignante universitaire exerçant depuis dix ans et suite aussi à des travaux d’encadrement par notre soin. De ce fait , les didacticiens et les spécialistes du domaine essayent de réfléchir à un contenu adéquat qui répond aux besoins des étudiants ainsi qu’aux stratégies d’enseignement qui aident les étudiants à dépasser leurs difficultés à l’oral et à l’écrit pour les aider à continuer leur cursus universitaire et décrocher leur diplôme.

Mots clés: Fou ; - tic ; enseignement/apprentissage ; étudiants ; sciences de la nature et de la vie.


البنية السرديّة في المقامة الحلوانية لبديع الزمان الهمذاني (عناصر الروي، الشخصيّات، المكان، الزمان)

أبو بيح علا, 

الملخص: يتناول البحث المقامة الحلوانيّة لبديع الزمان الهمذاني في ظلّ عناصر عملية السرد، مقتصرة على عناصر الروي والشخصيات والمكان والزمان، هادفًا إلى الوقوف على الطريقة التي خدمت بها هذه العناصر موضوع المقامة، والرسالة التي أراد الهمذاني إيصالها في مقامته، وقد خلصت إلى نتيجة مفادها أنّ الهمذاني استطاع من خلال هذه العناصر أن يوصل النظرة السائدة في مجتمعه عن الإنسان، وعن إعلاء قيمة المال وذهاب قيمة الفكر، وتأكيده على أهميّة أخذ الأمور بجوهرها وعدم الانخداع بالظواهر.

الكلمات المفتاحية: السرد ; المقامة الحل ; انية ; بديع الزمان الهمذاني ; العصر العباسي ; الحمام


الروابط والعوامل الحجاجية في المناظرة السياسية -مناظرة علي للخوارج نموذجا- ( دراسة حجاجية)

أمعيط محمد, 

الملخص: الملخص: اعتمد الخليفة علي بن أبي طالب في خطابه لخصومه على الحجاج اللغوي؛ بوصفه ظاهرة لغوية نجدها في كل قول وفي كل خطاب بحسب ديكرو. وهذا ما كشف لنا عن بعض الآليات اللغوية الحجاجية التي تضمنتها مناظراته للخوارج. من ذلك الاعتناء بحروف الربط وحسن اختيارها ومواقع ورودها في الملفوظ من أجل توجيه الكلام الوجهة الصحيحة التي يرومها المتكلم منذ البداية، و وجودها ضمن الخطاب لا يهدف إلى ربط سياق الكلام من أجل إيضاح عملية إخبار المتلقي وتقديم المعلومات، بل أيضا للتأثير والإقناع وإيصال المقاصد الحجاجية المستهدفة. لذلك خلصنا إلى أن هذه الأدوات اللغوية لها دور كبير في تأدية المعنى لتنحصر وظيفتها الحجاجية داخل اللغة، مما يمنح الخطاب انطلاقة قوية ومؤثرة في تحقيق البعد الإقناعي عبر استمالة المتلقي وتوجيهه نحو الغاية التي يريدها المتكلم، وهذا ما جعلها عناصر لغوية تلعب دورا أساسيا في اتساق النص وانسجامه وربط أجزائه، شكلا ومضمونا. Abstract: The epistle repertoire of Ali ibntalib hinges, in the road of eloquence, upon the linguistic argumentation regarded as a linguistic phenomenon available in any speech and document as Ducrot believes; such manifests the argumentative linguistic devices in the repertoire texts; there is a heed to conjunctions, its selection and their position in utterances so as to turn the prow of the speech to then proper destination the addresser desires ant the very out set. Such is known as argumentative conjunction that are of essentiality to make the speech acts consistent , elucidate the conveying process to the addressee and offer the information. Yet imam Ali takes hold of it influence and convey the argumentative intents he means. so we concluded that these linguistic devices to transpire the content to delimit its argumentative function in the language and such grants the speech initiative and influential inauguration and gain the argumentative scope through stimulating the addressee and guiding him to the intent he desires.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الـمفتاحية: الحجاج اللغوي، الآليات اللغوية الحجاجية، المقاصد الحجاجية، الوظيفة الحجاجية، البعد الإقناعي. ; Keywords: linguistic argumentation; the argumentative linguistic devices; the argumentative intents ; the argumentative function; the argumentative scope.


مقاربة نصية لظاهرة الاستبدال في الدراسات اللسانية الحديثة

فلفول هشام,  العلوي شفيقة, 

الملخص: ينصبّ البحث بتقديم جانب هام من الدرس اللساني النصي، مركزا اهتمامه على مفهوم الاستبدال النصي الذي يعتبر عملية مهمة تتم داخل النص أو الخطاب، وهو يندرج ضمن وسائل السبك النحوي، فيعمل على شد النص وربط أجزائه بما يضمن له دلالته وجودة صياغته، وذلك بفضل تكامل عنصرية وحسن أدائهما؛ موازاةً مع وسائل السبك الاخرى على غرار الاحالة و الحذف و التكرار، لذلك يظهر الاستبدال تقنية هامة يساهم في تماسك النصوص، قد لا يكون وحده كافيا لتحقيق تماسكه، لكنه بالمقابل يعتبر من أهم الوسائل المساهمة في شدّ أجزاء النص وتمييزه من اللانّص. Abstract: The research is interested in presenting an important aspect of the textual linguistic, focusing its attention exactly the concept substitution; witch its process that take place with in the text, falls in the grammatical cohesion, is a parallel function with other foundry methods such as reference, ellipsis and recurrence, so substitution is important technique in the cohesion of the texts; it may not be enough alone to archive consistency but it is one of the most important means of contributing the part of text and discrimination it from no text.

الكلمات المفتاحية: إستبدال ; إعادة الصياغة ; ترادف ; تقابل ; استمرارية. ; substitution ; ; paraphrase ; ; synonym ; contrast ; continuation


سيميائيّة الشّخصيّة في تجربة العقيلي القصصيّة Character's Semiotics In Al-Aqili's Story Experience

الصعيدي ميّادة أنور, 

الملخص: ملخّص: لقد رسم الكاتب جعفر العقيلي _من خلال شخصيّة قصّته _خارطةً ثقافيّةً كاملةً للمجتمع العربيّ؛ تبيّن شكل الثقافة التي حكمت إنتاج الانفعالات السائدة بين الناس؛ لذا أوقف قرّائه على شكل الوعي ودرجته داخل المجتمع العربي من خلال مجموعة من التساؤلات التي ارتبطت ارتباطًا مباشرًا بسلوكيّات الشخصية. ومن هنا فقد حاولت الباحثة أن تكشف عن تلك العلاقات الدلاليّة غير المرئيّة داخل الشخصية من خلال المنهج السيميائيّ، إذ لم تكتف بالبناء الداخليّ والخارجيّ للشخصيّة، والوقوف على دورها في المجتمع، بل تعدّت ذلك إلى التقاط المتواري خلفها، والوقوف على دور القاصّ في إنتاج الدلالة. Abstract: The writer Jaafar Al-Aqili - through the character of his story - drew a complete cultural map for Arab society. It indicates the form of the culture that governed the production of the emotions prevailing among the people; Therefore, he assessed his readers on the shape and degree of awareness within the Arab community through a set of questions that were directly related to personal behaviors. Hence, the researcher tried to reveal those semantic relationships invisible within the personality through the semiotic method, as it was not satisfied with the internal and external construction of the personality, and standing on its role in society, but went beyond that to capture the hidden behind it, and to stand on the role of the storyteller in producing the sign.

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحيّة: {سيميائيّة، الشخصيّة، قصص، جعفر العقيلي} Keywords: (Semiotics, personality, stories, Jaafar Al-Aqili).


استنطاق الموروث الثقافي الحساني، قراءة في نوازل وأحكام ورسائل القاضي محمد يحيظه بن عبد الباقي (ت1370هـ)

الواعر الخليل, 

الملخص: إن النوازل والفتاوى والأحكام الفقهية ليست مجرد أراء ذهنية افتراضية وجهت إلى الفقيه ليجيب عنها بما لاح له نظره، وإنما هي أسئلة واقعية حدثت حقيقة دون تحريف مقصود، بل هي تعبير عن اشكالات وتساؤلات شغلت هموم الناس اليومية. وبالعودة لهذه النصوص نرصد تميز محتواها وما تقدمه من معطيات غطت حيزا في غاية الأهمية من الحياة الثقافية للمجتمع البيظاني بمجاليه الحضاري والبدوي. لذلك يسعى هذا البحث إلى لفت الانتباه لأهمية النوازل والأحكام في إعادة صياغة وكتابة البحث التاريخي، باعتبارها موردا من مصادر التحقيب، وذلك لما تكتسيه هذه الوثائق من أهمية بالغة في جمع واحتواء الموروث الثقافي الحساني وبمثابة وعاء حفظ ذاكرة أهل الصحراء الاجتماعية والاقتصادية والفكرية في فترة من الفترات، كما يروم هذا البحث إلى استنطاق النوازل باعتبارها مخزون حضاري، وموروث ثقافي محايد، يرجى مساءلته، ثم استثماره والافادة والنهل من ماضيه، كونه الشاهد الحي على محطات تاريخية عدة، فاخترت للوقوف على هذا الموروث الثقافي، مجموعة من النوازل والأحكام والرسائل، ترجع للمفتي والقاضي الجليل محمد يحظيه بن عبد الباقي ت1370هــ/1949م. Al-Nawazil, Fatwas, and the juristic judgements are not only hypothetical views that have been addressed to the jurist to answer them, but also real questions occurred without deliberate distortion. They are expressions of problems, and issues that have preoccupied the daily concerns of people. Going back to these texts, we observe the distinctiveness of content and data that covered a very important part of the cultural life of El-Bithan community in both, cultural and Bedouin fields. This research wherefore seeks to draw attention to the significance of juristic judgements, and Al-Nawazil in reformulating and writing the historical research, as one of the most salient sources of excavation, because these documents would better help in collecting and saving the Hassani cultural heritage, which is considered a container for preserving the social, economic and intellectual memory of the people of Sahara in a certain period of time. This research also aims to examine Al-Nawazil as a civilizational stock and a neutral cultural heritage, which requires questioning, investing it, and then benefiting from its past, as it is the living witness to several historical phases, so I chosen to find out this cultural heritage, hinging on a set of Nawazil, judgements and messages, ascribed to the highly esteemed Judge Mohamad Yehdih bin Abdul Baqi 1370 AH / 1949 AD.

الكلمات المفتاحية: محمد يحظيه ; ن ; أحكام ; رسائل ; بيظان ; صحراء