مجلة إحالات

ihalat

Description

Referrals Journal. A semi-annual international academic journal. Issued by the Institute of Arts and Languages of Maghnia’s University Center in Algeria.The journal interested in publishing of linguistic, literary and critics studies in both of Arabic and foreign languages. مجلة إحالات. مجلة أكاديمية دولية نصف سنوية محكمة. تصدر عن معهد الآداب واللغات بالمركز الجامعي مغنية بالجزائر. تعنى بنشر الدراسات اللغوية والأدبية والنقدية باللغتين العربية والأجنبية.


1

Volumes

3

Numéros

43

Articles


Etayage de soutien à la compréhension de l’écrit dans l’interaction en classe de FLE

Haddou Assia, 

Résumé: L’article que nous proposons s’inscrit dans le domaine de la didactique de l’écrit et présente une réflexion sur la manière dont l'enseignant de FLE procède pour favoriser l’accès au sens des textes par les apprenants. Une séance de compréhension écrite, enregistrée et transcrite, est soumise à l’analyse afin de mettre en exergue les stratégies utilisées. Cette étude pose la question de l’optimisation du soutien à la compréhension par l’enseignant dans l’interaction.

Mots clés: étayage de soutien à la compréhension ; stratégies d’enseignement ; interaction didactique ; compréhension de l’écrit ; enseignement du français langue étrangère (FLE)


مفهوم بنية الخطاب في المستويين اللغوي والاصطلاحي عند العرب والغرب

شكشاك فاطمة, 

الملخص: يعد مفهوم بنية الخطاب من بين المواضيع التي اِهتمت بها الدراسات الأكاديمية في العصر الحديث، وقد نال حظا وافرا من الدراسات النقدية المختلفة في ظل النظريات المعاصرة في الأدب والنقد، تلك النظريات التي اكتشفت في فضاءاته النصية المتنوعة من الأصالة والعمق والخصوبة والثراء ما أغراها بالمزيد من التوغل في عوالم الإبداع، وفي ضوء هذه المعطيات الجديدة اِتسعت دائرة الإهتمام ببنية الخطاب لتتجاوز الدراسات الأدبية والنقدية إلى حقول معرفية متعددة كعلم النفس، علم الاجتماع، الأنثروبولوجيا، ليتبوأ الصدارة وسط الزخم الهائل من الإبداعات في العصر الحالي، من هنا سنحاول تقديم مسحة عامة عن معنى البنية والخطاب مع رصد المقاربات المنهجية حسب التصور العربي والغربي والبحث عن إمتداداتهما في العمل الإبداعي الأدبي. Abstract: The structure of speech, this concept is considered one of the subjects that are interesting by academic studies in the modern time, it took the huge part of critical studies falling within contemporary theory of Literature and criticism, these theories discovered in the different texts of speech a lot of originality and richness which make it more creative. In the light of these new concepts, the circle of interest in structure of speech has been extended to reach different fields of knowledge such as psychology, sociology and anthropology, however it occupies the place of leader between the congestion of actual creations. So we will try to give a global view about The concept of structure and speech with methodological approachs Within arabic and western points of view, then we search for theirs extensions in the creative literary work.

الكلمات المفتاحية: structure؛ the speech؛The Arabs؛ the West ; بنية؛الخطاب؛العرب؛الغرب


فعل التأويل في الدرس الغربي: من الدين إلى الفلسفة إلى النقد

بوالطمين نوال, 

الملخص: أخذ التأويل في الدرس الغربي مسار تحولات هامة استطاعت أن تشكل مفهومه وحدوده،بدءا من إشكالية فهم النصوص المقدسة وتفسيرها مستعينة بالموروث الاغريقي،لتنطلق كمنحى فعلي مع الفلسفة مع شلايرماخر ودلتاي وتمتد مع ريكور وايكو،ثم استثمار النقد وارتكازه على هذه المرجعية في قراءة النصوص والخطابات،ليرتسم طريق التأويل بين حدود الدين،الفلسفة،النقد. Abstarct: The Esoteric hermeneutics in the Western lesson took a part of important transformations which were able to form its concept and limits, starting from the problem of understanding and interpretation of the holy texts Using the Greek heritage, to start as an actual guide with philosophy by Schleiermacher and Deltay and extend with Ricorer and Eco, then comes the investment of the criticism based on this reference in the reading of texts and speeches, finally, setting up the process of hermeneutics between the limits of religion, philosophy, and criticism

الكلمات المفتاحية: التأويل :النص المقدس /الفلسفي/ النقدي


Œuvres des Français ayant vécu au Tchad Une autre histoire de la littérature tchadienne d’expression française

Mamadi Robert,  Abdoulaye Kouago,  Simon Andjaffa Djaldi, 

Résumé: La colonisation française, par la présence militaire, a favorisé la création de l’école nouvelle et l’occupation du Tchad par une élite intellectuelle étrangère. La scolarisation en français a permis la production littéraire d’expression française. Selon des contextes littéraires et historiques particuliers, chaque genre littéraire a pu être publié par les Tchadiens. Les historiens et critiques littéraires ont dressé l’histoire de la littérature tchadienne d’expression française. Mais l’objectif de cet article est de démontrer que les œuvres des Français qui ont vécu au Tchad ont été perdues de vue. Ces œuvres ne font-elles pas partie du patrimoine tchadien ou n’ont-elles pas inspiré les écrivains tchadiens ? Après une fouille documentaire, nous estimons que ces œuvres n’ont pas manqué d’inspirer les écrivains tchadiens et doivent par conséquent faire partie de l’histoire de la littérature tchadienne. Il s’agit des écrits à caractère exotique, militaire et pédagogique ou spirituel. French colonization, by the military presence, favored the creation of the new school and the occupation of the Chad by a foreign intellectual elite. Schooling in French allowed literary production of French expression. According to particular literary and historical contexts, each literary genre could be published by Chadians. Historians and literary critics have produced the history of Chadian literature of French expression. But the purpose of this article is to show that the works of the French who lived in Chad have been lost sight of. Are these works not part of the Chadian heritage or did they not inspire Chadian writers? After a documentary search, we feel that they have not failed to inspire Chadian writers and must therefore be part of the history of Chadian literature. These are exotic, military, educational or spiritual writings.

Mots clés: Mots-clés : Tchad, littérature francophone, émergence, histoire, écrivains français ; Keywords: Chad, French literature, emergence, history, French writers


معمارية التناسق الموضوعاتي في متشابه القصص القرآني-مقاربة في معايير الانسجام السردي-

غروسي قادة,  مرزوق محمد, 

الملخص: يشكل موضوع الخطاب القصصي المرتكز السردي الذي يبنى عليه البناء القصصي حتّى وإن لمسنا تباينا في أساليب العرض والتشخيص، ولعل موضوع الخطاب التي أشرنا إليه آنفا يشكل لنا مظهرا من مظاهر الانسجام السردي الذي نلفيه في جميع متشابه القصص القرآني، وهذه الاستراتيجية التيمية تستند على المبدأ المركزي المنظم لمتتاليات الخطاب ، وأنّ لكل خطاب بنية كلية ترتبط بها أجزاء الخطاب وأن القارئ يصل إلى هذه البنية (الموضوع) عبر عمليات متنوعة تشترك كلها في سمة الاختزال وتشاكل المواقف والتكثيف السردي، ذلك أنّ القصة أو السورة مهما تعددت قضاياها، فهي كلام واحد يتعلق آخره بأوله، ويترامى بجملته إلى غرض واحد، كما تتعلق الجمل بعضها ببعض في القضية الواحدة. إنه لا غنى لمتفهم نظم السورة عن استيفاء النظر في جميعها كما لا غنى عن ذلك في أجزاء القضية.

الكلمات المفتاحية: الخطاب ، الانسجام، السرد، التردد، البناء، المزامنة.


"إشكالية التّقليد في الصناعات التّقليدية" قراءة نقديّة في نص "الحبيب بيدة" الصّادر في ملتقى "الإبداع الوظيفي بتونس في القرن العشرين" المنظّم ببيت الحكمة بقرطاج في أفريل 2006

Tahari Imen, 

الملخص: تتعلّق هذه الدّراسة بقضيّة الصّناعات التقليديّة، التي حاولنا سبر أغوارها بالعودة إلى نص الناقد والفنان التشكيلي التونسي "الحبيب بيدة". دراسة هي بمثابة نقد للنقد، تضع مقال الباحث على محكّ المعاينة والمناقشة النظريّة، من أجل معرفة طبيعة الصناعات التقليديّة ومميّزاتها والوضعيّة التي تقف عندها. وقد توصّلنا من خلال هذا البحث النظريّ الذي كان مرجعنا الأوّلي في البحث عن هذه المسألة وفي الحكم عليها، إلى حقائق هامّة عكست صورة الصناعات التقليديّة في واقعها المحليّ التونسي والتي أقرّت واقع الأزمة التي أصبحت صفة لصيقة بها نتيجة عديد السلوكات والنقائص والغيابات في عديد المستويات.

الكلمات المفتاحية: الصناعات التقليدية ; نقد النقد ; مقال نظري ; الحبيب بيدة ; أزمة المصطلح ; أزمة هوية ; اغتراب الصناعات التقليدية ; أزمة الصناعات التقليدية بتونس


الإسهامات اللسانية في تعليمية اللغات

هواري شهرزاد, 

الملخص: اتسع وعي الناس باللسانيات وذلك لما تقدمه من ثمرات للعلوم ولا سيما في مجال حقل تعليم اللغات وبذلك تطورت منهجية تعليم اللغات حتى أضحت فرعا من اللسانيات بعدما استثمرت نتائجها المحققة في مجال البحث اللساني لترقية طرائق تعليم اللغات من خلال إسهامات اللسانيات في هذا الحقل.

الكلمات المفتاحية: اللسانيات تعليم اللغات البحث اللساني طرائق تعليم اللغات.


صورانية المطبوع والمصنوع وتأثيرها على العملية الإبداعية في الشعر عند ابن شرف القيرواني

مهدي عبد القادر, 

الملخص: استحوذت مسألة الطّبع والصّنعة على اهتمام النُّقاد والبلاغيين العرب القدامى، لذا أسهبوا الحديث عنها في مختلف تواليفهم وعَديدِ مصنّفاتهم النّقديّة – النظرية منها والتَّطبيقية – بُغية تفسيرها ذلك التّفسير الذي لم يسلم عندهم من بعض الغموض والضَّبابية، نظراً لتفاوت تصَوُّرهم لها وتبايُنِ الآراء ووجهاتِ النَّظر حولها. هذا ولقد عُني النُّقاد المغاربة بهذه القضيَّة التي تدخُلُ ضمن سياقات صِناعة الشعر وتشكيله انطلاقاً من مفهوم العملية الإبداعيّة، لذلك ألفيناهم هرعوا يوضِّحون جوانبها، ويُبلْورونَ طروحاتِ وآراء سابقيهم لها، مُتَّبِعِيْنَ في ذلك منهجاً نقديَّاً متكاملاً، يسودُه حسنُ التقسيم والتَّطبيق، وعمق الفهم والمناقشة، محاولين التميُّـزَ والتَّفرُّد والجِدَّة ما أمكن. من أجل ذلك عقدنا هذه الورقة البحثيّة التي تحاول رصد معالم هذه المسألة النَّقديّة الهامّة، ومناقشة آليَّاتها الإجرائيَّة، ومنطلقاتها المعرفيَّة، اِستناداً على أهمِّ تلك المفاهيم النَّقدية والبلاغية التي رافقت وعُنيت بعملية الإبداع الشعري من منظور ناقدنا المغاربي " ابن شرف القيرواني ".

الكلمات المفتاحية: المغاربي; الصّنعة; النّظرية; القيرواني; الطّبع.


بلاغة التعبير في الخطاب القرآني

رزيق محمد, 

الملخص: ملخص بلاغة التعبير في الخطاب القرآني لا تدرك إلا بمعرفة لغة القرآن وطرائقه في الأداء البياني. ونزول النص باللسان العربي المبين اقتضى أن تدرك حقيقة الوحي فيه من خلال لغته. ودعي المسلمون من أول فترة من نزوله إلى تدبره باعتباره آخر رسالات السماء إلى الأرض. والمصدر الأول للحقيقة في الإسلام فضل القرآن محط أنظار المسلمين وعنايته يتدارسونه ويتعمقون قضاياه. الكلمات المفتاحية : بلاغة ، تعبير ، الخطاب القرآني ، اللسان العربي ، الأداء البياني . Abstract : The eloquence of the expression of the Quranic discourse can be perceived only by the knowledge of the Quranic language in itself, and by the knowledge of its methods to show a high degree of figurative expressions. The descent of this Quranic text in Arabic indicates that perceiving the sense of the revelation passes through its language. Muslims have been called from the first period of his descendants to contemplate it as the last message from heaven to earth, and as the first source of the truth in Islam. This is why the Quran remains in the sight of the Muslims the centre of the attentions that study it and deeply discuss its issues. Key words: rhetoric, expression, Quranic discourse, Arabic language, figurative expression.

الكلمات المفتاحية: بلاغة . تعبير ، الخطاب القرآني ، اللسان العربي ، الأداء البياني


قراءة في العالم التخييلي لرواية الخفافيش للروائي المغربي عز الدين التازي

بن صيفية أحمد, 

الملخص: ملخص: تهتم هذه الدراسة، بكشف العالم التخييلي في رواية "الخفافيش"، للروائي المغربي محمد عز الدين التازي، ولأجل ذلك انتهجنا مقاربة وصفية، تحليلية. تنقسم الدراسة إلى قسمين أساسيين: -في القسم الأوّل، قمنا بتسليط الضوء على مختلف الفضاءات التي يضمها عالم الرواية، على غرار الفضاء التاريخي، الجغرافي، السياسي، وفاعليّة التخييل في صنع عوالم الرواية. - في القسم الثاني، تناولنا الشخصيات التي أبدعها الروائي، وأساليب توظيفها في الرواية. Abstract: In this study, we mainly focused on revealing the imaginary world in the novel "The Bats" written by the Moroccan novelist Mohamed Azzedine Tazi, and for the aim of that purpose, we have adopted a descriptive, analytical approach. The study is divided into two main sections: - In the first section, we highlighted the different spaces contained in the novel world, such as the historical, geographic, political, and the effectiveness of imagination in the making of novel worlds. -In the second section, we dealt with the acting characters created by the novelist and the ways they were employed in this novel. Key words: (Novel, Reading, Fiction,space, character).

الكلمات المفتاحية: الرواية، القراءة، التخييل، الفضاء، الشخصية الروائية.


تداولية الخطاب في الرسالة الهزلية لابن زيدون

خلفاوي ياسر, 

الملخص: الملخص: أثير نقاش مستفيض حول المناهج اللسانية المنبثقة من البنيوية التي تولدت عنها أعمال فنية و نقدية و من أبرز ذلك ، التداولية ذات النشاط اللغوي بطرقه و مستعمليه و كيفياته و البحث في كيفية تحقق السمة التواصلية و استخلاص العلاقة بين العلامات و مستخدميها في إطار الثلاثية المعروفة : المرسل و المرسل إليه و الوضعية التبليغية ، و من هنا يطرح السؤال نفسه عن كيفية إحياء اللغة و وضعها في قالبها التواصلي التفاعلي في الرسالة الهزلية لابن زيدون. الكلمات المفتاحية : تداولية ، منهج ، التبليغية ، الرسالة ، الخطاب.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : تداولية ، منهج ، التبليغية ، الرسالة ، الخطاب.


النص الرقمي واستراتيجية التفاعل (قراءة وصفية لجدلية إنتاج النص والتلقي )

بن عمار هيثم, 

الملخص: لم يكن الأدب بمعزل عن التأثر بالثورة التي يسجلها التاريخ اليوم لصالح التكنولوجيا بزعامة الحاسوب وشبكة الانترنت ، بل اقتحمت عليه رقته وغازلته فاستدرجته أو تكاد ، ليظهر ذلك في حلة جديدة تتلاءم مع متغيرات العصر التي لم تكن متاحة قبل أن تعرف التكنولوجيا طريقها إلى الحياة ، وتؤثر فيها بما في ذلك الإبداع الأدبي . فالمتلقي قد يجد في طبيعة الأدب التفاعلي أنه يتماس مع العديد من النظريات النقدية الحديثة التي طال الكلام عليها في فترات زمانية مختلفة ، ولعل أكثر النظريات اتساقا مع الأدب التفاعلي نظرية التلقي ونقد استجابة القارئ ، لذلك نسعى من خلال هذه المداخلة إلى التوقف عند كل من الأدب الرقمي وجدلية الإنتاج والتلقي ، في سعي لفهم أثر التغير الذي طرأ على العملية الإبداعية ( الرقمية ) وعناصرها من خلال نموذج التلقي .

الكلمات المفتاحية: ادب رقمي ; تفاعل ; إنتاج ; تلقي


L’assimilation dans Les chemins qui montent de Mouloud Feraoun (1957)

جباري هجيرة, 

Résumé: Ce présent article s’interroge sur le thème d’assimilation dans le récit de Mouloud Feraoun : Les chemins qui montent (1957). Notre principal but est d’envisager la manière dont le romancier traite l’assimilation à travers les fils de sa création romanesque, en cherchant comment le romancier dévoile-t-il le thème d’assimilation à travers son récit ? Les chemins qui montent développe une trame emblématique qui met en question l’idéologie coloniale appliquée dans le territoire algérien. L'auteur relate le mouvement de cette politique à travers les personnages.

Mots clés: Assimilation ; la mission d’évangélisation ; la culture ; la politique coloniale


Le pronom On dans la presse écrite : une marque d’effacement ou d’engagement énonciatifs ?

Mazot Aouda, 

Résumé: Notre étude s’inscrit dans le cadre de la théorie de la linguistique de l’énonciation. Notre corpus est composé d’un ensemble d’énoncés tirés de10 numéros du Quotidien d’Oran et qui s’inscrivent dans une période qui s’étend de janvier à octobre 2019. Nous nous attachons dans cette présente recherche à analyser une marque linguistique permettant au locuteur-journaliste d’introduire d’une façon explicite ou implicite son point de vue dans l’énoncé tout en exprimant des attitudes envers son énoncé et son interlocuteur. Nous nous inspirons des recherches menées par Vion ( 2001) et Rabatel ( 2003,2004, 2005) et qui consistent à proposer un appareil formel des procédés de l’effacement énonciatif. En s’inscrivant dans cette optique, nous proposons une analyse de l’usage du pronom On dans les articles du Quotidien d’Oran.

Mots clés: locuteur ; énonciateur ; effacement énonciatif ; engagement énonciatif ; On


السحر والطب في سرديات ماركيز

الغرابي الجيلالي, 

الملخص: لقد افتتحت هاته الدراسة بتعريف السحر والطب، ثم عالجت توظيفهما في بعض أعمال الأديب الكولومبي غابرييل غارسيا ماركيز، وختمتها بالحديث عن كون الطب ابن السحر، وبأنه يستحيل فصل الطقوس السحرية عن الطقوس الطبية... J’ai commencé cette étude par la définition de la magie et de la médecine, puis, j’ai traité leur utilisation dans quelques œuvres de l’écrivain colombien Gabriel Garcia Marquez, et je l’ai terminé en parlant de la médecine comme étant le fils de la magie, et qu’il est impossible de séparer les rituels magiques des rituels médicaux ...

الكلمات المفتاحية: السحر ; الطب ; السرد ; غابرييل غارسيا ماركيز ; La magie ; La médecine ; Le récit ; Gabriel Garcia Marquez


تضافر النحو والبلاغة في تفسير التراكيب الإسنادية الإنشائية الطلبية –المعلقات العشر أنموذجا -

بلمولود جــيهان, 

الملخص: العلاقة بين النحو والبلاغة علاقة قديمة وطيدة، ولا يستطيع أحد أن ينكرها، أو أن ينكر فضل النحويين على البلاغيين ،وفضل البلاغيين على النحويين ، لذلك في أثناء دراستنا للتراكيب الإسنادية ، وحتى نحقق الهدف لأجل فهمها لزام علينا أن نزاوج بين النحو والبلاغة، فسؤال البلاغة ينعطف على سؤال النحو من خلال سؤال المعنى. والدلالة تتجلى أولا في آلية الارتباط بين الألفاظ المتوالية نسقيا في الكلام المنظوم، وفي التركيب الإسنادي الواحد، وهذا ما يقدمه الدرس النحوي، لتأتي البلاغة بعد ذلك فتقدم الأغراض التي ينزاح إليها كل تركيب، كأغراض الحذف، والإطناب، والإظهار والإضمار....ولأن بنية التراكيب النحوية بكل ظواهرها المعهودة في العربية عادة ما يخضع التصرف فيها لنوعية النص الأدبي، ولمّا كان يجوز للشاعر ما لا يجوز لغيره، اخترنا مدونة المعلقات العشر؛ لغناها بالتراكيب الإساندية الجميلة، بل الرائعة، وأحيانا الصعبة والغريبة ، وهذا ما حاولنا الوقوف عليه في هذا المقال، وخصصنا الكلام فيه عن التراكيب الإسنادية الإنشائية الطلبية،ودلالاتها البلاغية، كالاستفهام، والتمني، والنهي، والدعاء. الكلمات المفتاحية: التركيب – الإسناد – الدلالة البلاغية – النظم – النمط – الإنشاء. Abstract: Between the syntax and the rhetoric an ancient and close relation, and is neither denied by any one, nor by the owing of structuralisms on the rhetoricians; that’s why within our study of the predicative structures, and in order that we achieve the purpose for our understanding, it was obligatory to combine the syntax and the rhetoric, then the question of the rhetoric turns on the question of syntax through the question of lexis. The semantics is first raising in the mechanism of the linkage between the frequent arrays expressions in a rhymed speech, into a single predicative structure; this is what the syntactic course yielded. Then comes the rhetoric to give us the aims for which each texture is exodus, like: the aims of the cancellation, the prolixity, the manifestation and the atrophy … and because the building of the syntactical structures with all their usual appearances in the Arabic is usually submitted to the behavior of the literary text quality, and as it allows the poet what is not permissible for others, we chosen the blog of the Ten Pendants for its richness in diversified predicative structures, and the beautiful, yet the wonderful and sometimes of the difficult and the strange ones, all that we tried to stand on it in this article where we specified the speech about the required constructive structural predicative, and their rhetorical significances such as: the interrogation, and the wishful, and the banning, and the supplication.

الكلمات المفتاحية: التركيب ; الإسناد ; الدلالة البلاغية ; النظم ; النمط ; الإنشاء