مجلة أوراق إقتصادية


Description

مجلة دولية محكمة نصف سنوية تهتم بنشر الأبحاث الأصيلة في ميدان العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير

2

Volumes

2

Numéros

17

Articles


أثر تنويع المنتجات في مؤسسة كوندور على رقم أعمالها وجودة منتجاتها

عزلان شراد, 

الملخص: نهدف من خلال هذه الورقة إلى إبراز دور وأهمية تنويع المنتجات في المؤسسة الصناعية الوطنية لتحقيق جودة منتجاتها، ومدى تاثيرها على رقم أعمالها، وقد طرحنا الاشكالية التالية كيف أثرت سياسة تنويع المنتجات في مؤسسة كوندور على رقم أعمالها وجودة منتجاتها؟ التي نجيب عليها خلال هذه الورقة البحثية، وقد توصلنا ـلضرورة أن يتم الاقتداء بالتجربة الناجحة لمؤسسة كوندور والتي مكنتها من احتلال مكانة رائدة خلال مدة زمنية قليلة بالسبة للمؤسسات الاقتصادية Dans cet article, nous visons à souligner le rôle et l’importance de la diversification des produits dans l’organisation industrielle nationale pour obtenir la qualité de ses produits et son impact sur son chiffre d’affaires La question suivante portait sur l’influence de la politique de diversification des produits de Condor sur le nombre et la qualité de ses produits. Nous y répondons dans le présent document et nous en sommes venus à la nécessité de nous inspirer de l’expérience réussie de la Fondation Condor, ce qui lui a permis d’occuper très rapidement une position de leader pour les institutions économiques.

الكلمات المفتاحية: سياسة التنويع،مؤسسة كوندور، رقم الأعمال،جودة المنتجات.


العلاقة بين إستراتيجية تمكين الموارد البشرية و تحقيق الأهداف الإستراتيجية في المؤسسة الإقتصادية - دراسة تحليلية لعينة من المؤسسات الإقتصادية بولاية المسيلة-

كمال يوسفي, 

الملخص: استهدفت الدراسة اختبار العلاقة بين إستراتيجية تمكين الموارد البشرية وتحقيق الأهداف الاستراتيجية لبعض المؤسسات الاقتصادية الناشطة بولاية المسيلة؛ ولتحقيق الهدف تم تصميم إستبانة لغرض جمع البيانات، وزعت على عينة قصدية مكونة من (47) عاملاً من مستويات إدارية مختلفة، ممن يعملون في تلك المؤسسات. أظهرت نتائج الدراسة وجود علاقة ارتباط وتأثير ذات دلالة إحصائية لإستراتيجية تمكين الموارد البشرية في تحقيق الأهداف الاستراتيجية. وفي ضوء هذه النتائج تم صياغة جملة من التوصيات أهمها اعتماد ثقافة تنظيمية تدعم إستراتيجية تمكين الموارد البشرية في المؤسسات الإقتصادية المبحوثة.

الكلمات المفتاحية: استراتيجية تمكين الموارد البشرية ; الأهداف الاستراتيجية ; المؤسسة الاقتصادية


تقييم أداء المؤسسات المدرجة في بورصة الجزائر باستخدام نموذج Dupont للعائد على حقوق الملكية

حمــزة رمــلي,  عبد المالك بوركوة, 

الملخص: تتناول هذه الدّراسة موضوع الأداء في المؤسّسات الاقتصادية وإشكالية تقييمه، وقد ركزنا على مؤشّرات نموذج Dupont للعائد على حقوق الملكية، وحاولنا تطبيق هذا النموذج على المؤسسات المدرجة في بورصة الجزائر. توصلنا من خلال هذا البحث إلى أنّه توجد فروق بين أداء مؤسّسات القطاع الصناعي، وكذلك بين أداء مؤسّسات قطاع الخدمات ترجّح لشركتي بيوفارم والأوراسي، كما خلصنا إلى عدم وجود تأثير لاختلاف القطاع في فروق الأداء حسب مؤشّر العائد على حقوق الملكية.

الكلمات المفتاحية: الأداء، نموذج Dupont، العائد على حقوق الملكية، المؤسسات المدرجة في بورصة الجزائر


L’impact des zones industrielles sur la performance des PME exportatrices algériennes

ابراهيم دوار,  مصطفى بوبكر, 

Résumé: Cet article a pour objet d’analyser la relation entre l’appartenance à une zone industrielle et les PME exportatrices algériennes, l’étude vise à sélectionner les PME qui interviennent dans le processus d’exportation. Pour cela nous avons distribué 40 questionnaires auprès des PME algériennes exportatrices. L’analyse statistique nous a permis de faire ressortir les paramètres d’étude. L'étude a démontré empiriquement que l’appartenance à une zone industrielle n’impacte en aucun cas le processus d’exportation des PME algériennes.

Mots clés: exportation ; PME ; zone industrielle


اعادة التدوير كأداة لحماية البيئة في الجزائر

ياسمينة عمامرة,  وئام ملاح, 

الملخص: يهدف البحث الى محاولة معرفة كيفية استخدام إعادة التدوير كاستراتيجية لحماية البيئة، حيث يعتبر النمو الاقتصادي أمرا هاما لكن ليس أساسيا لأنه يهدف إلى التوسع في الأسواق بهدف زيادة الاستهلاك وإنتاج السلع، بغض النظر عن الأبعاد البيئية والاجتماعية، وعن تآكل الموارد الطبيعية وتدميرها؛ ومنه تظهر أهمية العمل على تبني وتطبيق نموذج آخر بديل يعرف باقتصاد اعادة التدوير الذي يتيح إعادة استخدام نفس المنتج، أو استخدامه كخدمة ويأخذ في الاعتبار صحة الانسان والبيئة في آن واحد؛ بحيث يتم إعادة استعمال الموارد الطبيعية وترشيد استخدامها، بدلا من مواصلة استهلاكها وهدرها بشكل متسارع ويكون الاقتصاد والبيئة كلاهما رابحين وذلك بإسقاط هذه الدراسة على البيئة الجزائرية. The aim of the research is to try to learn how recycling can be used as an environmental protection strategy. Economic growth is important but not essential because it aims at expanding markets to increase consumption and production of commodities, regardless of environmental and social dimensions, and the erosion and destruction of natural resources; To adopt and apply another alternative model known as the recycling economy, which allows the same product to be reused or used as a service and takes into account both human health and the environment; so that natural resources are reused and rationalized rather than consumed And the economy and environment are both winners by dropping this study on the Algerian environment.

الكلمات المفتاحية: اعادة ; البيئة ; حماية


تحليل علاقة هيكل الملكية في ظل حوكمة الشركات باستمرارية الأرباح

صونيا زحاف,  اسماعيل قزال, 

الملخص: يهدف هذا البحث لتحليل العلاقة بين هيكل الملكية واستمرارية الأرباح كدليل على جودتها في البنوك الجزائرية ،وذلك بالتطبيق على عينة مكونة من (11) بنك خلال الفترة الممتدة 2011 – 2015، ولتحقيق أهداف الدراسة تم اعتماد متغيرات هيكل الملكية متمثلة في (الملكية الأجنبية وملكية أعضاء مجلس الإدارة) كمتغيرات مستقلة ، وإضافة لحجم البنك كمتغير ضابط، حيث توصلت الدراسة إلى أن هناك علاقة ايجابية ذات دلالة إحصائية بين الملكية الأجنبية واستمرارية الأرباح في البنوك الجزائرية ،وانه لا توجد علاقة بين باقي المتغيرات وبين استمرارية الأرباح.

الكلمات المفتاحية: هيكل الملكية، استمرارية الأرباح.


محاولة قياس درجة تدخل بنك الجزائر في سوق الصرف الأجنبي باستخدام نموذج (Levy-Yeyati& Sturzengger )

عبد الحميد مرغيت, 

الملخص: لقد شهدت القيمة الخارجية للدينار الجزائري منذ قرار تعويمه العام 1995 تدهورا مستمرا مقابل مختلف العملات الرئيسية ولاسيما الدولار الأمريكي، وهو ما آثار التساؤلات حول سبب هذا التدهور الحاصل وسبل الحد منه نظرا لآثاره السلبية على الاقتصاد والمجتمع.وفي هذه الدراسة سنحاول تقديم تفسير اقتصادي لهذا التدهور باستخدام نموذج (Levy-Yeyati & Sturzengger ) الذي يسمح بقياس درجة تدخل البنك المركزي في سوق العملات الأجنبية، وهذا باستخدام بيانات شهرية تغطي الفترة الممتدة من جانفى 2008 إلى غاية جوان 2015. وقد خلصت الدراسة إلى أن الانخفاض المستمر في قيمة الدينار الجزائري مرده ضعف درجة التدخلات الشهرية لبنك الجزائر في سوق الصرف، وبناءا على ذلك ومن أجل سياسة سعر صرف أكثر فاعلية تقترح الدراسة ضرورة تقوية درجة التدخل لضمان استقرار القيمة الخارجية للدينار.

الكلمات المفتاحية: سوق الصرف الأجنبي -بنك الجزائر – الانخفاض - التدخل -الدينار


التأثير في سلوك المستهلك من خلال التسويق الأخضر - نماذج لبعض المؤسسات

جمعة خيرالدين,  سمية عمراوي,  محمد كعواش, 

الملخص: مع تنامي الاستهلاك وتعاظمه حيث أضحى يمثل عاملا حاسما في إحداث المشكلات البيئية وتفاقمها، وبذلك أصبح لزاما العمل على التأثير على سلوك المستهلك وميولاته وتفضيلاته من خلال توجيهه إلى تغيير عاداته الاستهلاكية نحو المنتجات التي تحافظ على البيئة وإلى كيفية التخلص منها بطرق آمنة، وجعل حماية البيئة ضمن أولوياته، ويمكن تحقيق ذلك من خلال التسويق الأخضر، هذا الأخير الذي يهدف من خلال مزيجه التسويقي (منتج أخضر، تسعير أخضر، ترويج أخضر، توزيع أخضر) إلى لفت انتباه المستهلك وتوعيته بالبيئية وحمايتها. With the growing consumption and growing as it has become a decisive factor in the cause of environmental problems and exacerbated, and thus it is necessary to work to influence the behavior of consumers and preferences and preferences by directing to change consumer habits towards products that preserve the environment and how to get rid of them in safe ways, (Green product, green pricing, green promotion, green distribution) to attract consumer awareness, environmental awareness and protection

الكلمات المفتاحية: التسويق الأخضر، المنتج الأخضر، التسعير الأخضر، الترويج الأخضر، التوزيع أخضر، سلوك المستهلك، سلوك المستهلك الأخضر.


الممارسات الإيجابية لدى العاملين كمدخل لتحسين فعالية المنظمات

نبيل سوفي,  هشام بورمة, 

الملخص: ملخص: هدفت هذه الورقة البحثية إلى معرفة دور الممارسات الإيجابية لدى العاملين في تحسين فعالية المنظمات، مع الصعوبات التي تواججها في ظل ظروف بيئية معقدة وشديدة التغيير، الأمر الذي يستدعي توافق الخصائص الهيكلية والتكنولوجية مع متطلبات البيئة التي تنشط فيها. لكن هذا وحده لم يعد يكفي، بحسب المنظرين والممارسين، فالتصميم التنظيمي وحده لا يضمن الفعالية حتى في حال توفير كل المتطلبات الهيكلية، فلابد أن يتصرف العاملون بطريقة داعمة للأهداف التنظيمية. وفي هذا الإطار، أجريت العديد من الدراسات للحصول على دلائل واضحة بخصوص نتائج الممارسات التنظيمية الإيجابية كواحدة من أحدث المفاهيم في العلم التنظيمي، حيث تركزت معظم النتائج على المستوى الفردي من التحليل ولهذا حاولنا من خلال هذه الورقة تعقب أثرها على المستوى التنظيمي ( الفعالية ). حيث أكدت على أهميتها بالنسبة للفرد والمجموعة، وكذلك بالنسبة للمنظمات لما توفره من مرونة في التسيير وتعزيز الإنتاجية وتقديم مقترحات قيمة لتحسين أدائها مما يتيح للمدراء وقت أكبر في التخطيط الفعال وجدولة الأعمال وحل المشاكل. Abstract: This paper aims to identify the role of the positive practices of the Employees in improving the effectiveness of the organizations, with the difficulties they face under complex and highly changing environmental conditions, which requires the compatibility of the structural and technological characteristics with the requirements of the environment in which they are active. But this alone is no longer enough, according to theorists and practitioners. Organizational design alone does not guarantee effectiveness even if all structural requirements are met, staff must act in a manner that is supportive of organizational objectives. In this context, several studies have been carried out to obtain clear evidence of the results of positive organizational practices as one of the most recent concepts in organizational science. Most of the results were focused on the individual level of analysis, and this paper attempted to trace their impact at the organizational level. Emphasizing its importance to both the individual and the group, as well as to the organizations for their flexibility in governance, productivity enhancement and valuable proposals to improve their performance, giving managers more time in effective planning, scheduling and solving problems.

الكلمات المفتاحية: العاملين ; الممارسات الإيجابية لدى العاملين ; المنظمات ; فعالية المنظمات ; Employees ; positive practices of employees ; organizations ; effectiveness of organizations.


دور البرامج الإنمائية للأمم المتحدة في القضاء على الفقر-حالة الدول العربية

طلال عباسي,  العربي يخلف, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى إعطاء صورة عامة للبرامج الإنمائية للأمم المتحدة ومساهمتها في القضاء على ظاهرة الفقر وتحقيق أهداف التنمية المستدامة وهذا بحكم تداخل مكونات أبعاد التنمية المستدامة مع محددات ظاهرة الفقر ،كما شملت الدراسة تقديم ظاهرة الفقر في الدول العربية ومختلف البرامج والمساعدات التي تم وضعها من الحكومات وكذا الهيئات الدولية المتمثلة أساسا في برامج الأمم المتحدة ومساعدات البنك الدولي من اجل تحقيق تنمية مستدامة تهدف للقضاء على الفقر . Abstract: The aim of this study is to give a general picture of the United Nations development programs and their contribution to the eradication of poverty and the achievement of the goals of sustainable development. This is because of the interdependence of the components of the dimensions of sustainable development with the determinants of poverty. The study also included a presentation The phenomenon of poverty in Arab countries and the various programs and aids developed by governments as well as international organizations represented mainly in United Nations programs and by the World Bank for the realization of sustainable development aimed at eradicating poverty were also mentioned.

الكلمات المفتاحية: البرنامج الإنمائي للامم المتحدة ، الفقر ، الدول العربية.


اختبار فرضيتي العجز التوأم والتكافؤ الريكاردي: أدلة من ليبيا

سامي عمر علي ساسي,  يوسف يخلف مسعود مسعود, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة إلى فحص العلاقة بين عجزي الموازنة العامة والحساب التجاري، لمعرفة طبيعة هذه العلاقة، وتحديد آثارها والاستدلال على مسار اتجاهها في الاقتصاد الليبي خلال الفترة 1980-2017،وذلك بالاعتماد على أسلوب التحليل القياسي الكمي المتمثل في أسلوب “Johansen co-integration” وأسلوب “Vector Auto Regression” وأسلوب “Impulse Response”. وقد خلصت نتائج التقدير إلى غياب أي علاقة سببية بين رصيد الموازنة العامة ورصيد الحساب التجاري، كما أنه لا توجد علاقة تكامل مشترك بين رصيدي الموازنة العامة والحساب التجاري في الأجل الطويل. وقد دعمت نتائج تحليل نموذج الانحدار الذاتي (VAR) نتائج الاختبارات السابقة، مما يشير إلى عدم تحقق فرضية الدراسة، وهو ما يؤكد تحقق فرضية المكافئ الريكاردي في الاقتصاد الليبي خلال فترة الدراسة . الكلمات الدالة: الحساب التجاري، العجز التوأم، المكافئ الريكاردي، المقترح الكينزي. Abstract: This study aimed to testing a relationship between the General Budget and Trade Account Balance to recognise direction of this relationship, and determine its impacts on Libya economy during 1980- 2017, by depending on the econometrics approach which represent in Johansen co-integration, Vector Auto Regression and Impulse Response approaches. As result, this study found out that, an absence of a causality relationship between Balance of the General Budget and Trade Account Balance, and also there is no co-integration relationship between the General Budget and trade account balancing long run. By the way, these results has supported a results of Vector Auto Regression approach some previous studies, which means does not accept the hypotheses of this study so this is supported as well Ricardian Equivalence Hypotheses in Libya economy. Key words: Trade account, Twin Deficits, Ricardian Equivalence, & Keynes’s proposal.

الكلمات المفتاحية: الحساب التجاري، العجز التوأم، المكافئ الريكاردي، المقترح الكينزي