الخطاب


Description

El-Khitab is an indexed scientific journal, which includes a variety scientific research. It is published by the Discourse Analysis Laboratory at Mouloud Mamari University of Tizi Ouzou in Algeria. Since its appearance in 2006, it has been an open space for all researchers of different generations, places, with creative, cognitive and aesthetic orientations. It deals basically with interdisciplinary studies and serious scientific research in linguistics and literature; it is mainly interested in the analysis of discourse and many other issues related to the mechanisms of production, circulation and delivery in Arabic, Amazigh, French and Englis languages. The journal opens up to various humanities such as psychology, sociology, philosophy, etc. It also responds to the requirements of scientific research according to international standards

Annonce

هام

تنهي إدارة تحرير المجلة إلى علم كل المؤلفين ضرورة ملء الخانة الخاصة بالمراجع حتى يتسنى لنا نشر مقالا تهم. 

، - إضافة إلى ضرورة تحميل التعهد وإرساله عبر البريد الإلكتروني للمجلة.

elxitaab.lad@gmail.com

24-12-2020


17

Volumes

34

Numéros

544

Articles


البناء الفني في رواية أقاليم الخوف لفضيلة الفاروق

بغلول بوزيان, 
2020-05-07

الملخص: ادّعت بعض التنظيرات النقدية المتأتية جلها من قطاع الإعلام الجزائرية أنها وقفت على شكل روائي جزائري جديد! و قد ‏وصل إلى فضاءات ﺃرحب عن طريق التجريب و الانفتاح ﺃكثر على التجارب الروائية الغربية و العربية الحداثية!‏‎ ‎فهي كتابة ‏جديدة تعيد بناء موروث المجتمع الجزائري و تفكيك متعالياته الفكرية و الأيديولوجية و الجمالية تخييلا ، لا تجيب على ‏الأسئلة الحداثية إلاﱠ من خلال الإنجاز النصي الثائر على اﻵليات القديمة ٬‏‎ ‎‏ إذن يهدف البحث إلى تأكيد تنظيرات هؤلاء ‏المختصين الذين ما فتئوا يلحون في الوقت نفسه على ظهور ملامح الرواية الفرنسية الجديدة في أعمال الروائيين العرب ‏السبعينية و‎ ‎الثمانينية في مصر و‎ ‎الشام ؛ إنها الرواية التشيئية التي ظهرت ملامحها في الجزائر كذلك في منتصف ‏التسعينيات‎.‎‏ و ما جعل من مفهوم الذات و الآخر يتبلوران و يعبران عن نفسيهما بفوضى و رؤية ضبابية هو مواكبتها ‏لتغييرات كبيرة شهدتها الجزائر أبرزها فوضى العنف. و لهذه الغاية عمدنا على محاولة استخراج قواعد ثابتة تكون قد ‏سارت على دربها هذه "الحساسية الجديدة" و غدت مأخوذة مأخذ التسليم و هي : التجريب ، تشابك الواقعي و الحلمي ٬ ‏تداخل اﻷزمنة ٬ و شاعرية اللغة و الرؤية و التباسها ، كسر النمطية ٬ موت البطل و تفتيت الشخوص و اﻷحداث في رواية ‏فضيلة الفاروق الموسومة أقاليم الخوف (2010). و تبدأ عجلة كرونولوجية هذه الرواية في الدوران بخاصة عن طريق ‏التحليل الإعلامي المكثف مع صدور رواية " الولي الطاهر يعود ٳلى مقامه الزكي" للطاهر وطار عام ‏‎1999‎‏ و‎ ‎روايتي ‏‏"الانزلاق"‏‎ ‎لحميد عبد القادر و" المراسم و الجنائز" العام 1998. أما المنهج المتبع في بحثنا فهو التحليل الوصفي المستفيد ‏من آليات النقد الثقافي المتمثلة في تداخل ما هو بنيوي مع ما هو تاريخي و اجتماعي جولدماني و حتى ما بعد بنيوي : ‏النسوية و نظرية القراءة ،‎ ‎و كل ذلك إنما تعرضنا له في إطاره التطبيقي.‏ Some critical theorems from the Algerian media sector claimed to have stood in the form of ‎a new Algerian novelist! It has reached wider spaces through experimentation and ‎openness to more modern Western and Arab narrative experiences! During the ‎revolutionary textual achievement of the ancient mechanisms, the aim of this research is to ‎confirm the theories of these specialists, who at the same time insist on the emergence of ‎the features of the new French novel in the works of the seventies and eighties Arab ‎novelists in Egypt and the Levant. It is the object novel that appeared Features in Algeria ‎as well as in the mid-nineties. And what made the concept of self and the other Athbloran ‎and reflect about themselves and chaos blurred vision is to keep pace with major changes ‎in Algeria highlighted the chaos of violence. To this end, we have attempted to extract fixed ‎rules that have followed the path of this "new sensitivity" and are now being taken into ‎consideration: experimentation, real and dreamy intertwining, "overlapping of times", poetic ‎language, vision and confusion, breaking stereotypes. The Death of the Hero and the ‎Fragmentation of Persons and Events In the novel The Fadhila Farouk tagged Regions of ‎Fear (2010).The chronological wheel of this novel begins to circulate, especially through ‎intensive media analysis with the publication of the novel "Wali Taher returns to his place ‎Zaki" to Taher Wattar in 1999 and novels "slipping" by Hamid Abdel Kader and “The ‎Funerals and Ceremonies” in 1998. The methodology used in our research is descriptive ‎analysis, benefiting from the mechanisms of cultural criticism of overlapping what is ‎structural with historical and social Goldmani and even post-structural: feminism and ‎reading theory, and All of this, but we have been exposed to it in its application.‎

الكلمات المفتاحية: الرواية الجزائرية المعاصرة ـ التحليل الثقافي ــ البنية السردية ـ البنيوية التكوينية.‏


الحوارية والتلفظية وتحليل الخطاب

برزيكو حسن, 
2020-05-29

الملخص: أصبح البحث في مجال تحليل الخطاب بحثا متداخل التخصصات المعرفية، إذ لم تعد نظرية ما وحدها كفيلة لمقاربة المكونات المتنوعة التي يتأسس عليها الخطاب، ذلك أنه لا يقتصر المخاطِب فقط على بنى وعناصر لغوية معينة من أجل إيصال أفكاره وتوجهاته وانتماءاته، بل هناك طرق متنوعة لإيصال الأيديولوجيات والأفكار بطرق شتـى. وقد يرى أحدهم أن تحليل الخطاب قد تطور كمجال معرفي في العقود الأربعة الأخيرة. فالبنيوية بفروعها المختلفة (الشكلانية السيمولوجيا...) والماركسية البنيوية أو التداوليات والحجاج...، فكلها مدارس فكرية أساسية كانت ولا تزال تحاول مقاربة النصوص والخطابات من جوانب مختلفة، إذ ينظر إلى أسماء كل من ميخائيل باختين و رولان بارت وديريدا وكريستيفا وبنفنست وديكرو وميشيل فوكو بمثابة المراجع الأساسية في مقاربة الخطاب وتحليله من الزاوية الأيديولوجية واكتشاف الثنائيات المضمرة ضمن بنيته العميقة، أو حتى الحوارات التي يتفاعل معها هذا الخطاب، لاسيما وأننا خلال هذه المقاربة نتوجه نحو اكتشاف هذه البنية العميقة التي تساهم في تكوين الخطاب. ومفهوما الحوارية والتلفظية من الآليات الأساسية في التحليل النقدي للخطاب، هذا التحليل الذي نتجاوز به تلك المداخل التي تعتمد على التحليل النصي للبنى اللغوية فنتعدى هذا نحو قراءتها على مستوى الأنساق الأيديولوجية التي تتداخل فيها؛ بين ما نطقه الكاتب بشكل مباشر، وما لم يصرح به، وحتى ما يريد السكوت عنه وتجنبه.

الكلمات المفتاحية: الحوارية ; التلفظية ; العلوم المعرفية ; تعدد الأصوات ; التحليل النقدي الخطاب ; الفعل الكلامي ; التأويل


الرموز الأخلاقية في الأمثال الفارسية والعربية (دراسة مقارنة)

حيدري آزاده,  حسنعليان سميه,  زركوب منصوره, 
2021-01-20

الملخص: تُعدّ الأمثال من الأجزاء الأساسية في الأدب ومن أقدم العبارات المترنّمة المنبعثة من التجارب وحياة الأقدمين لكلّ أمة. وتعكس بوضوح الآداب، السنن، المعتقدات والثقافة لكل مجتمع؛ لذا دراستها من الجوانب المختلفة، تكشف لنا عن زوايا مخبّئة لكل ثقافة. وإحدی هذه الزويا اكتشاف القيم الأخلاقية المختلفة في الأمثال. وبما أنّ الأمثال تحمل القيم التربوية والأخلاقية السامية فيمكن اتخاذها خطة للبرامج التربوية من قِبل الناس، ولا يمكن أن نغفل عن القيم الأخلاقية لهذا الميراث الثمين، وبما أنّ الأخلاق لها مكانة رفيعة في الثقافة الفارسية والعربية ولها أیضاً لها ظهور ملحوظ في الأمثال واستعملت لها رموز مختلفة في أمثال الغتین، فتحاول هذه المقالة دراسة الأمثال الفارسية والعربية وكشف رموزها على اساس المنهج التوصيفي التحليلي. تنقسم هذه الرموز الأخلاقية إلى ثلاث فئات: الحيوانية، والطبيعية والإنسانية، ويتبيّن من خلال البحث أن الرموز الحيوانية تكون أكثر استعمالاً مثل الأسد، والكلب، والديك والصقر. وتعتبر بعض الحيوانات مثل الطاووس، والذئب، والحمار والثور من الرموز الفارسية والعربية السلبية المشتركة وتكون حيوانات مثل الضب، والنعامة، والفاختة، والفراشة والثعلب والعقرب من الرموز الإيجابية المشتركة للفضائل الأخلاقية.

الكلمات المفتاحية: الأدب المقارن ; الأخلاق ; الرمز ; الأمثال ; اللغة العربية ; اللغة الفارسية


مناهج النقد الأدبي والجدل الثقافي، مطارحة أبستمولوجية حول "الوظيفة الجمالية البنيوية" و "الهجنة الثقافية ما بعد البنيوية" أنموذجا.

بغلول بوزيان, 
2021-06-13

الملخص: سبق للنقد التقليدي أن اعتنى بقضية الثنائية الجدلية لغة ــ فكر وعلاقتها بتحصيل المعرفة على المستويين الأدبي والنقدي، يعني أيُهما أسبق وأولى من الآخر دون أن يخرج بنتيجة حاسمة إزاءَهما، ونعتقد أنه ما كان للنقد التقليدي أن يهفت أمام بزوغ نزعة النقد البنيوي ثم النقد ما بعد البنيوي لولا أنه فشل في قضية الحسم تلك، من هذا المنطلق يحاول البحث مطارحةً وليس مقاربةً إعادة بعث القضية من جديد على مستوى أدق وحدة أو عنصر حساس ضمن مدرستين نقديتين ليس مختلفين تماما لكنهما طفرة علمية لأحداهما على أنقاض الأخرى وهما "الوظيفة الجمالية البنيوية" أو (البنيوية الوظيفية) في الدرس النقدي والأدبي البنيوي و "الهجنة الثقافية" في الدرس النقدي والأدبي ما بعد البنيوي، والذي نخال أن كليهما يشكلان مرحلة أبستمولوجية في نظرية النقد ونظرية الأدب واطّراد التقدم العلمي والمعرفي المقاوم للثبات والانعزال، أي كليهما جهد أبستمولوجي نحو البحث عن ماهية الأدب والنقد الحقيقيين، إذ مطارحتنا ستكشف عن المفارقة أو النقص الجدلي لكلا الأنموذجين إلى ما يُكمِّلهما، فهُما بحاجة إلى من يُكمّلهما على مستوى مبادئهما ومرتكزاتهما الإجرائية والمنهجية؛ فلا لغة جفاف المخيلة والتجريد هي بالنقد والأدب المكتمل الحلقات المعرفية ولا النزعة المضمونية الغير واقفة على جماليات بيان اللغة التي من شأنها أن تكبح شراسة الذات وجُموحها المتطرف هي كذلك. إشكالية التعمُّق في المعرفة تكمن في هذا الجدار المتين بين "مثالية الفكر" وتجربة المحسوس بمعونة رسوخية الثقافية في كليهما والثقافة هنا تمتد معناها من قيم التقاليد والعادات إلى تجاوز الفكر العلمي لها تاريخيا أو أبستمولوجيًا، لتغدوا بهما المعرفة ضحلة مستغنية عن طرفها الجدلي الذي ليست لها أي قيمة بدونه، فمفاهيم المناهج الألسنية و البنيوية ليست لها أي قيمة معرفية بمعزل عن ما تحمله من فكر معرفي تجريبي ملموس حتى وإن وجدت لها علاقة دلالية. اكتساب معرفة جدلية تحصيل حاصل، لمّا كنا بإزاء الخطاب حول هوية ثابتة تجريدا لا متحولة لغةً وخطاباً ثقافيا، من خلال أنموذجنا المختار الدراسات الثقافية، وبالتحديد النيو كولونيالية، وبالتحديد أكثر "الهجنة الثقافية" باعتبارها معرفة ما بعد بنيوية، لأن وعاؤها الذي هو اللغة، التي تتجرد من قيمتها الذوقية البلاغية سردا ونقدا، بإعطاء الأولوية لانتظامها البنيوي أو الشكلي الجاف المستقل عن التجربة المحسوسة (وهي الشق الأول "الفخ" في طرفي الجدلية الثقافية) من جهة، ومحتواه (الوعاء) بالضرورة هي المعرفة المشيّدة بنيانها مضامينًا ثقافية جدلية المتخندقة في كيان الذات (وهو الشق الثاني "الفخ" في طرفي الجدلية الثقافية) من جهة أخرى. Traditional criticism has previously taken care of the issue of dialectical dualism as a language - thought and its relationship to the acquisition of knowledge on the literary and critical levels, meaning which is earlier and first than the other without producing a decisive conclusion towards them, and we believe that traditional criticism would not have been eager for the emergence of the tendency of structural criticism and then post-structural criticism Had it not been for his failure in this issue of decisiveness, from this point of view he tries to research an argument and not an approach to resurrect the issue again at the level of the most accurate unit or sensitive element within two critical schools that are not completely different, but they are a scientific breakthrough for one of them on the ruins of the other, namely the "structural aesthetic function" or (structuralism). Functionalism) in the critical literary and structural lesson and the "cultural hybrid" in the post-structuralist critical and literary lesson, which we think that both constitute an epistemological stage in the theory of criticism and the theory of literature and the steady scientific and cognitive progress that resists stability and isolation, that is, both of them are an epistemological effort towards the search for what literature and criticism are. The real ones, as our discussion will reveal the paradox or the dialectical deficiency of both models to complement them, for they need someone to complement them on the level of their principles, procedural foundations, and forbidding. Jh; Neither the language of the dryness of imagination and abstraction is of criticism and literature that has completed epistemological circles, nor the content tendency that is not dependent on the aesthetics of the language statement that would curb the ferocity of the self and its extreme wildness are likewise.

الكلمات المفتاحية: أبستمولوجيا، الوظيفة، الهجنة الثقافية، نظرية النقد، الجدل.


الإحالة في التّعريف المعجميّ- دراسة تحليليّة نقديّة في المعجم الوسيط-

طيار سفيان,  مودر الجوهر, 
2021-10-24

الملخص: الملخص: تتناول هذه الدّراسة موضوع الإحالة في التّعريف المعجميّ، وسندرسه من خلال تحليل نماذجٍ من المعجم الوسيط كونه معجمًا معاصرًا حاول تلافي نقائص المعاجم العربيّة القديمة، ونهدف من خلال هذه الدّراسة إلى معرفة طبيعة الإحالات التي وظّفها المعجم وكيفيّة تشكيلها، ومدى توفيقها في توضيح الدّلالة، لنصل ختامًا إلى تحديد ضوابط الإحالة النّاجحة في النّص المعجميّ. Abstract: The present study deals with the subject of reference in lexical definition that will be studied by analyzing models taken from Al Waseet dictionary as it is a contemporary dictionary that tried to avoid ancient Arabic dictionaries shortcomings. We aim through this study to know the nature of the references that are used by the dictionary, how they are formed and how they could clarify the meaning. In the end, we determine the rules of a successful reference in the lexicography text.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيّة: التّعريف، الإحالة، الإحالة الصّريحة، الإحالة الضّمنيّة، المعجم الوسيط ; Keywords: definition, reference, explicit reference, implicit reference, Al Waseet dictionary.


مفهوم التقريب في التراث البلاغي

حسن إيهاب محمد أحمد, 
2021-08-20

الملخص: مُلَخّص البَحْث عنوان البحث: مفهوم التّقريب في التراث اللغوي. موضوع البحث:مفهوم التقريب: كيف ظهر مع المدرسة الكوفية وكيف تطور في المباحث اللغوية. أهداف البحث:تتبع فكرة التقريب في نشأتها وتطورها ومآلاتها التي صارت إليها، وذلك بهدف إثبات فاعلية مفهوم التقريب في كل أشكال التواصل الذي يتم عبر استعمال اللغة. أهم النتائج: - هناك فرق جوهري بين فكرة التقريب ومصطلح التقريب. - زوال المصطلح عن الساحة الفكرية أو اللغوية لا يعني انزواء الفكرة، فقد اختفى مصطلح التقريب ليحل محله مصطلحان بديلان هما: حكاية الحال والاستحضار، مما يعني استمرار الفكرة ولكن في واجهة اصطلاحية جديدة. - التقريب مبدأ أسلوبي لغوي قد يصاب الناظر فيه بالحيرة: إلى أي حقل علمي يضاف؟ والنتيجة التي خرج بها هذا البحث أنه يندرج تحت حقل البلاغة العربية. Abstract Research title: The concept of (Taqrib) approximation in the Linguist Heritage. Research topic (theme): The concept of approximation: How did it appear in the Kufic school And how did it evolve in the Linguist Subdivisions. research aims: Trace an idea of (Taqrib) approximation in its inception and evolution to prove the effectiveness of the concept of approximation in all the styles of language communication. The Method: inductive Historical Method. The most important results: - There is a fundamental difference between the Terminologyof approximation and the idea of approximation. - The Terminology disappearance does not mean the idea disappearance, because the Terminologyof approximation has Disappeared, but there are two Terminologyterminology has Appeared in itsposition: The sceneimitation, and Evoke. That means the idea is still there but in an other Intellectual interface. - The approximation is alinguist stylistic principle, and when you look at it you may Feel puzzled: to which Scientific field you can add it, but according to this research it belongs to Arabic rhetoric. Key words:Approximation, Time in the Arabic language, Sceneimitation, Evoke, Turning around

الكلمات المفتاحية: التقريب- الزمن في اللغة العربية- الاستحضار- حكاية الحال- الالتفات.


شعرية العتبات النصية في رواية الصحراء(حفريات الكتابة المنسية والنقوش المقدسة)

خليفة بولفعة, 
2021-08-04

الملخص: ملخّص: حاولنا في هذا البحث مقاربة شعرية "رواية الصحراء" عند ابراهيم الكوني استنادا إلى المفهوم العام لـ "دراسة اشتغال العمليات الداخلية للخطاب الروائي" وبعض النماذج النظرية التي تدرج التحليل الشكلاني في خطواتها، في تحليل النصوص الموازية. بدأنا بعتبة الغلاف التي يتقاطع فيه اللساني والإيقوني. أحد المفاتيح الأساسية في فك شفرة النص، وإحدى الموجهات الهامة لفعل القراءة. وتكمن أهمية عتبة العنوان في تحقيق أفق انتظار القارئ وتوجيهه لما يتميز به من كثافة دلالية ورمزية. ثم درسنا عتبة البداية L’incipit التي تحتوي ضمنيا "عقد قراءة" بين القارئ والمؤلف؛ يستشرف القارئ من خلالها أهمية النص وجودته. في حين وردت عتبة الهامش خارج النص السردي، فأضافت صوتا آخر يختلف عن أصوات المتن الروائي . الأصلي، وأسهمت في إضاءته. ولذا فهي صوت مباشر للمؤلف الحقيقي، يختلف عن صوت الراوي التخييلي داخل المتن. Abstract In this research, we have tried to approach the poetic approach of the "Desert Novel" Al-Koni, based on the general concept of "studying the functioning of the internal processes of the narrative discourse, in poetics referring to the different theoretical models that integrate the formal analysis in their approach, and we opted for which their importance lies in the realization of the reader's horizon of expectation and its orientation due to its semantic and symbolic intensity, the threshold of coverage in which the icon and linguistics are entangled, the incipit which implicitly contains a "reading contract" between the reader and the author; As the reader considers the importance and quality of the text. Finally, the threshold of notes was studied, which adds another voice that differs from the voices of the original narrative text. However, there are still important thresholds worth studying, such as the mythological, mystical and narrative aspects.

الكلمات المفتاحية: الشعرية؛ رواية الصحراء؛ صورة الغلاف؛ العنوان؛ البداية؛ الهامش، النقوش الصخرية؛ حفريات الكتابة. ; poetics; desert novel; rock engravings; the title; the incipit; notes; archaeology of forgotten writing.


فاعليّة التّهذيب في توجيه مقاصد الخطاب التّعليمي القرآني - مناظرة موسى عليه السّلام مع فرعون أنموذجا – - مقاربة تداوليّة-

خبيل وهيبة,  بلخامسة كريمة, 
2021-11-29

الملخص: ملخّص تميّز القرآن الكريم في غرس العقيدة الصّحيحة وإزهاق الكفر المطبوع في الأشخاص بأساليب عديدة منها المناظرة والحوار الهادئ الّذي يخاطب العقل ويكرّس العمل بمحاسن الأخلاق، ذلك أنّ طبيعة الخطاب الدّيني تتميّز باللّين والدّعوة إلى الله تعالى بالّتي هي أحسن. وبما أنّ الأصل في الكلام هو الحوار، والحوار لا يكون إلّا إذا اختلف اثنان أو أكثر في قضيّة من القضايا، الأمر الّذي يُفضي إلى التّواجه والتّقابل تحت مسمّى المناظرة، وهي عمليّة تخاطبيّة مبنيّة على التّحاور وتتأسّس على تعدّد المتحاورين واختلاف آرائهم الّتي يحاولون إيجاد اتّفاق لها وإحقاق الحقّ بها في جوّ علميّ وتعليميّ هادئ وهادف. ويعتبر "التّهذيب" في القول نواة المحاورة الهادئة ووسيلة من وسائل إقناع الخصم وتعليم المتلقّي أسس اقتناص الحقّ وسُبل السّعي نحوه، كما له دور فعّال في توجيه وتفعيل مقاصد خطاب المناظرة القرآنيّة عموما، ومناظرة "موسى عليه السّلام مع فرعون" على وجه خاص. Abstract: The Qur'an is characterized by planting the right belief and loss of specific thinking in people with many ways. Among them: debate and serene dialogue that address the mind and devote to work the moral high ground. That is the nature of the religious discourse is characterized by softness and call for God in the kindliest manner. Since debate is the origin of speech and debate can't be found unless two or more disagreed on a given issue. It is a communication process which is built on a debate and based on multiple interlocutors and differences of their opinion for which they try to find an agreement in a dispassionate scientific atmosphere. Refinement is the core of a calm debate and a way to convince the opponent. It has an active role to guide and activate the intentions of Quranic debate in general and the debate of 'Moses with Pharaoh' in particular

الكلمات المفتاحية: المناظرة ; الجدل ; التفاعل الكلامي العقلي ; التهذيب ; التوجيه ; قواعد العمليّة التخاطبيّة ; خرق القواعد ; مبدأ التصديق الإسلامي


فن المانجا الياباني- مقاربة بلاغية -

غضبان ليلى, 
2021-11-29

الملخص: ملخّص: هدف المقال طرح سؤال: ماذا بعد الأدب والبلاغة الغربيين؟ يرى أن الجواب هو التوجه إلى الآداب والبلاغة الشرقية، التي همشت من قبل البلاغة والآداب الغربية. ليس لعجزها وفقرها، وإنما لتبعات سياسية واقتصادية والصورة السلبية التي رسمها الغرب عن الشرق والصراع معه، هذا المفتعل عبر التاريخ. فالشرق دائما كان مصدر العلوم الروحانية للغرب، و مصدرا للمادة فخيرات الشرق للغرب. يقتصر المقال على (فن المانجا)؛ وهو فن أدبي قصصي - القصص المصورة- ياباني قديم، لكنه الآن يغزو الغرب ويجد إقبالا كبيرا عليه. توصل البحث إلى أن العلمية الموضوعية للبلاغة، تستلزم أن تجمع البلاغة العربية بين الآداب والبلاغة الشرقية، والبلاغة الغربية، فهذه الأخيرة وليدة الفلسفة اليونانية، و ثبت أن هذه الفلسفة فلسفة شرقية في نواتها، فالبلاغة الغربية بلاغة شرقية الأصل، والجمع بين البلاغة الغربية والبلاغة الشرقية يؤسس لبلاغة كونية. Abstract: The article aims to ask the question: What is next after Western literature and rhetoric? He believes that the answer is Eastern etiquette and rhetoric, which are marginalized by Western rhetoric. Not for its impotence and poverty, but rather for its political and economic consequences and the negative image that the West drew about the East and the struggle with it this fabricated throughout history. The East has always been the source of the spiritual sciences of the East. Ancient Japanese art, but now it is invading the West and finding great demand for it. The research concluded that objective scholarly rhetoric requires that Arabic rhetoric combine literature with oriental rhetoric and western rhetoric, the latter being a product of Greek philosophy, it has been proven that this philosophy is stolen eastern philosophy, so Western rhetoric is rhetoric of eastern origin, and the combination of western rhetoric and eastern rhetoric establishes a universal rhetoric. .

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحيّة: فن المانجا الياباني، البلاغة الشرقية، الرسم، بلاغة الصورة، نظرية الاستعارة. ; Keywords: Japanese manga, oriental rhetoric, painting, image rhetoric, metaphor theory.


فضاء العتبة فضاءً نَصيّا وَفضاءً تَخييليّا .رواية "كُوسطا: لمحمد الصّالح البُوعُمراني أنموذجا

جريدي عبد الباقي, 
2021-10-17

الملخص: ينظرُ هذا العملُ في الفضاء العتبي في رواية "كُوسطا أَوْ عَوْدَة بَنِي أُمَيَّة" لِمُحَمَّد الصّالِحْ البُوعُمْرَانِي وَلاَ يقتصر اسْتِدْعَاؤُنَا لمُصْطَلَح الفَضَاء العَتَبِي عَلَى العَتَبَات النَّصّيَّة كَمَا نَظَّرَ لَهَا جِيرَار جِينَات Genette . G مِنْ عَنَاوِين وَتَصْدير وَإهْدَاء وَكُلّ مَا يَتّصِلُ بِالمَصَاحِيب النّصّيّة تَعْتَمِدُ بِالأسَاس مَا أَنْجَزَهُ مِنْ أَعْمَال وَخَاصّةً فِي كِتَابِهِ الشَّهِير عَتَبَات " Seuils " ، وَلَكنّنا سَنَهْتَمُّ كَذَلِكَ بِفَضَاءِ العَتَبَة كَمَا نظّرَ لَهَا البَاحِثُ الرُّوسِي مِيخَائِيل بَاخْتِين بِاعْتِبَارِهِ فَضَاءً بيْنيا موصُولاً بِلَحْظَة التَّحَوَّل وَبِزَمن الأَزْمَة. هو فضاء الخوف والاضطراب والتّوجّس زمن الرّهبة والمُؤامرات والدّسائسُ. فَالعَمَلُ فِي الحَقِيقَةِ تَطْبِيق لرُؤْيَتَيْن مُخْتَلِفَتَيْن لِمُصْطَلحْ الْعَتَبَة جَمَعَ بَيْنَهُمَا هَذَا النّص فِي مُحَاوَلَةٍ لِكَشْف بَعْض مَلاَمِحِهِ وَأَسْرَارِه. Abstract: This work looks into the sub-threshold space in the novel "Costa or Awdatou Banou Oumaiya" by Mohammed Saleh Albuamrani. Our concern with the term is not limited to textual thresholds as studied by Gerard Genette in his work "Seuils" but we will also look at the term threshold according to the Russian scholar Mikhail Bakhtin as an inter-space connected to the moment of transformation and the time of crisis. It is a space of fear, turmoil and apprehension, a time of dread, conspiracies and intrigues. In fact, the work is an application of two different visions of the term threshold of which the text makes a combination

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحيّة: فضاء العتبة ؛ كوسطا ؛ الفضاء النصّي ؛ الفضاء التخييلي ؛ زمن الأزمة؛ فضاء الحانة ؛ المصاحب النّصي.


استراتيجيات ترجمة المصطلحات الصّوفية من العربيّة إلى الفرنسيّة بين رهانات التكييف وإكراهات اللغة

شيبان سعيد,  عمي الحبيب, 
2021-10-06

الملخص: ملخّص: تروم هذه الأوراق البحثية تقصّي إشكالات ترجمة المصطلحات الصّوفية من اللّغة العربيّة إلى الفرنسيّة علماً أنّ هذه المصطلحات الصّوفية يصعب حصرها في منظومة محدّدة ومنتهية سلفا. ومن هذا المنطلق يتعيّن على المترجم تكييف وتطويع المصطلحات ذات الطّابع الصّوفيّ والمناقبي في اللّغة الهدف قصد تسويغ مصطلحات مترجمة أقرب إلى الأفهام، تحاشيا لأيّ شطط ترجميّ يٌصعّب من الاحتواء المفهومي لهذه المصطلحات. Abstract: This study tries to highlight the problem of the translation of Sufi terms from Arabic into French, this kind of translation is generally confronted with linguistic, cultural and religious constraints. Sufi terms are generally inspired by an overly subtle essence to define them in an established and univocal etymology. This is how the translator is invited to modulate the terms and expressions of a religious and hagiographic nature in the target language

الكلمات المفتاحية: ترجمة، مصطلحات صوفيّة؛ مناقبي؛ اللّغة الهدف؛ إكراهات لغويّة ; Keywords: translation, Sufi terms, hagiographic, target language, linguistic constraints.


البطل وتمثيلات القتل الرمزي في روايتي بشير مفتي اختلاط المواسم ووحيدا في الليل

مسالي ليندة, 
2021-11-15

الملخص: يسعى البحث من خلال مقاربة روايتيْ بشير مفتي (اختلاط المواسم، وحيدا في الليل) إلى ملامسة الواقع الجزائري ومعرفة هواجس المجتمع، إنه يبحث في أغوار الشخصية، وهي تخوض تجربة الصراع بين ثنائية الخير والشر، لتطرح فكرة أن الإنسان يولد وهو يحمل جرثومة العنف بين جَنْبَيْه، لهذا نصطدم بشخصيات سقطت في براثن القتل والسلبية، دون الحاجة إلى مثاليات البطل النبيل القيم في الوسط الاجتماعي الذي يعيش فيه. يريد التصريح بأن ما يقوم به البطل الروائي هو صورة لما هو منتشر في الساحة الجزائرية، حيث أضحى العنف وسيلة للتعامل بين أفراده، هذه الشخصية العدوانية كثيرا ما تلجأ إلى استخدام القوة وترهيب الآخر، بغية السيطرة عليه وإخضاعه، وحتى تصفيته. وليس شرطا أن يكون عدُوّا، بل حتى المحبوب قد يُضحّى به في فرصة ما. إنّ الكاتب يدرك تماما واقع الإنسان الجزائري المنكسر الذي خرج من الثورة الجزائرية مشروخ الذات، ثم زاد الصدع اتساعاً بعد العشرية الدموية. يريد أن يرسم لنا صورة عن الآثار النفسية التي خيمت على الجزائري؛ كالخوف والقلق وانهيار الآمال، وتبدل منظومة القيم والأخلاق. شخصية البطل عنده تمارس أحقيتها في الفعل/ الوجود كخطوة بديلة، في البرهنة على الدور الوظيفي الفاعل للشخصية الروائية. إنّ الروائي بشير مفتي يحاول إلغاء تهميشها، حيث لا أبنية أخرى استطاعت أن تنافس الشخصية وقوة حضورها، إنه يدفع بهذا اإانسان إلى أن يعلن وجوده ضد كل من يحاول السيطرة على وجوده الرمزي في النص/ الواقع، ليكون هو البطل والقتل هو وسيلة لإخراج كل من سيطر على عالمه في الرواية الحديثة، بتقنية عالية، وبكل ثقة واعتزاز بالفعل. Abstract: This article seeks, through the analysis two novels of Bashir Mufti (ekhtilat lmawssim.wahiddan fi layl), to approach the Algerian reality to know the fears of society, deals with the psychology of the personality as it faces the conflict between the duality of good and evil.. She shows that a person is born with a tendency to violence, She asserts that a person is born with a tendency to violence, and in the novel we find characters who kill, to appear negatively away from the ideals of the noble hero in the social milieu. What the hero of the novel is doing is a picture of what exists in the Algerian arena, where violence has become a means by which individuals deal. The writer depicts the broken Algerian reality after the Algerian revolution and the bloody decade. He tells us about the psychological effects that the Algerian suffers from, such as fear, anxiety, the collapse of hopes and the change in morals. The hero's character in his novel plays its role and announces its existence, avoiding marginalization in front of the rest of the narrative elements He announces faces against everyone who tries to control his symbolic presence in text/reality, To be a hero, murder is a way to get rid of any bullying in the novel, with high technology and pride already

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحيّة: العنف، القتل الرمزي، العنف المضاد، الرواية المعاصرة، الكتابة، البطل، النفس، السلطة، المثقف، الآخر


التجريب في مسرديات عز الدين جلاوجي "مسرح اللحظة"(مسرديات قصيرة جدا) أنموذجا Experimentation in the Masradias of Azzedin Jalawji “the theater of the moment” very short masradias as a model

مولوجي ججيقة,  بن دحمان عمر, 
2021-08-31

الملخص: لقد شهدت الكتابة الإبداعية العربية المعاصرة تطورا كبيرا وسريعا واكب معايير الخطاب الحديث، إذ لم تعد مجرد تقرير عن تجربة بل هي تصور للتجربة توحي بمعان إنسانية ونفسية واجتماعية، وذات أبعاد ورؤى إيديولوجية، اتخذت القضايا الإنسانية محورا لها، وسعت إلى تجاوز القوالب المكرسة في الخطاب التقليدي، وتجريب أشكال فنية جديدة تتغذى من تلك التحولات العميقة التي عرفها المجتمع في فترات حساسة، وهذا ما سمح للتجربة الإبداعية العربية بالانخراط في مغامرة التجريب بما يعنيه من تجاوز واختراق وانزياح عن المألوف، فأصبح الكتاب مسكونين بهاجس التجديد والبحث المستمر عن أشكال فنية جديدة بإمكانها تغطية إشكالات الراهن وملابساته. فعرفت تطورا فنيا واضحا جعلها فضاء رحبا مفتوحا على مختلف المظاهر التجريبية، ومادة خصبة للدراسة تتراءى فيها شروط النص منذ اللحظة التي نلتقط فيها خيوط النص التي تتميز بتوافق وانسجام كلي. اخترنا التجربة الإبداعية الأخيرة للكاتب الجزائري عز الدين جلاوجي الموسومة ب "المسرديات القصيرة جدا "والمعروفة أيضا ب "مسرح اللّحظة" أين زاوج فيها بين تجربتي السرد والمسرح في عملية تأثير وتأثر أسهم هذا التفاعل والتداخل الأجناسي في خلق أشكال جديدة تعبر عن قضايا الرّاهن العربي عبر توظيف آليات التجريب. Contemporary Arabic creative writing has witnessed a great and rapid development that kept pace with the standards of modern discourse, as it is no longer just a report on an experience, but rather a visualization of the experience that suggests human, psychological and social meanings, with ideological dimensions and visions. The traditional discourse, and the experimentation of new artistic forms that feed on those deep transformations that society has known in sensitive periods, and this is what allowed the Arab creative experience to engage in the adventure of experimentation, which means transgression, penetration, and deviation from the norm, covering the current problems and circumstances. It knew a clear artistic development that made it a spacious space open to various experimental manifestations, and a fertile material for study in which the conditions of the text appear from the moment we pick up the text threads that are characterized by complete agreement and harmony. We chose the last creative experience of the Algerian writer Azzedine Jalaouji, tagged with "Very Short Narratives" and also known as "Theatre of the Moment", where he combined the experiences of narration and theater. In the process of being affected, this interaction and gender overlap contributed to creating new forms that express the issues of the Arab current through employing the mechanisms of experimentation.

الكلمات المفتاحية: التجريب، التكثيف، مسرح اللحظة، المسرح، السرد. ; experimentation, intensification, theatre of the moment, theatre, narratin.


التحول الدينامي لعلاقة الإجمال والتفصيل في نماذج من الخطاب الشعري لدي أحمد عبد المعطي حجازي

سرايعية ياسين, 
2021-12-26

الملخص: يتشكل النص الشعري عند حجازي من المادة المتجلّية أمامنا والذي وجب علينا إدراكه صرحا مكتملا تشكِّله شبكة العلاقات اللسانية التي نسعى لاستنطاقها، وتحديد أجزائها، وانتهاك حجبها، للكشف عن سداها و تلاحمها، وقد عبَّر هاليداي ورقية حسن على أنّ وحدة النص لا يمكن النظر إليها أنهّا وحدة دلالية إلا بالبحث في المعنى الذي يتجلى من خلال رصد العلاقات الدلالية بين أجزاء النص مـن ناحية، وبين النص وما يحيط به من سياقات من ناحية أخرى. وعليه تسعى هذه الورقة البحثية إلى النظر في علاقة المجمل والمفصل وكيفة تواترها وحضورها في نماذج من الخطاب الشعري لدى أحمد عبد المعطي حجازي، وجمعها بين المتواليات النصية باعتبارها علاقات تسمح للنص بتحقيق التواصل بين قضاياه الداخليـة والخاجية. The poetic text of Hijazi consists of the material that appears before us, which we must look at as a complete edifice formed from the network of linguistic relations that we seek to interrogate, identify its parts, and breach its veil, in order to reveal its negation and coherence. semantic except by searching for the meaning that is manifested by observing the semantic relations between the parts of the text on the one hand, and between the text and the contexts surrounding it on the other hand. Accordingly, this research paper seeks to consider the relationship of totality and detail, and how its frequency and presence in samples of the poetic discourse of Ahmed Abdel Muti Hegazy, and its integration between textual sequences as relationships that allow the text to achieve communication between its internal and external issues.

الكلمات المفتاحية: الإجمال، التفصيل، الخطاب الشعري، العلاقة الدلالية..


قضايا المنهج عند أعلام نظرية التأويل - عرض وتقديم كتاب «هرمنيوطيقا ميرسيا إلياد» لآدريان مارينو

دحامنية مليكة, 
2021-09-30

الملخص: ملخّص: هذا الكتاب هو نقد في الأفكار بما فيها الأدبية، يطوّرها –الكاتب- ويعيد بناءها على أسس جديدة انطلاقا من العنوان نفسه. فيم تتمثل هذه الهرمنيوطيقا، «هرمنيوطيقا ميرسيا إلياد»؟ إنها تتمثل في "الاكتشاف" و"التوضيح" و"إخراج المعنى إلى النور" ثم بعد ذلك وضع تقاليد هرمنيوطيقية تصحح المسار -مسار غلو الذاتية- و النظرة الأحادية الضيقة انطلاقا من مجتمع الكاتب نفسه –المجتمع الروماني- الذي يعيش فيه. ستتيح هذه الهرمنيوطيقا الجديدة خلق طرق جديدة لقضايا التأويل والتفسير -النظرية منها والتطبيقية- مع مد جسور مباشرة لها داخل النقد الإيديولوجي، الأدبي والفني على حد سواء. Abstract: This book is a criticisme of ideas including literary ones, developed and reconstructed by the author on new foundations starting from the title itself. In what does this hermeneutics consist, «Mircea Eliad’s hermeneutics» ? It consists in the discovery, the clarification and the bringing of meaning to light, and after that the establishment of hermeneutical traditions which correct the path – the path of high subjectivity- and the narrow unique vision from the author’s own society –Romanian society- where he lives. This new hermeneutics will permit the creation of new ways for the issues of interpretation and exegesis -both theoretical and practical-, and making direct bridges to it within as ideological, literary and artistic criticism.

الكلمات المفتاحية: الهرمنيوطيقا ; التأويل ; التفسير ; الدائرة التأويلية ; الكل والأجزاء ; الفهم الماقبلي ; الاستبصار ; الإپوخا (التعليق) ; الأحكام المسبقة المشروعة ; المقدّس ; تقاليد النص ; تجديد النص ; عالم النص ; التحوّل الكلي ; التعايش ; معنى منيع


دور الأمثال الشعبية في ترويج وترسيخ القيم الأخلاقية

ريلي نصيرة, 
2022-02-22

الملخص: الأمثال الشعبية من أقدم الأنواع النثرية القصيرة التي عرفتها كل المجتمعات الإنسانية منذ فجر تاريخها، إذ عبّرت من خلالها عن عاداتها وتقاليدها، وأفراحها وأحزانها، ومعتقداتها، وقيمها، وأخلاقها، وهذا ما أكسبها صفة الشيوع والشهرة بين النّاس. والأمثال الشعبية خطابات شفاهية، تعتمد في تداولها بين النّاس على الارتجال والسماع والحفظ والاستعادة، وقد حوت على مجموعة من القيم الأخلاقية بوصفها أداة معرفية مهمة في تعليم المجتمع وتربيته، حتى يتحصن بالقيم الأخلاقية الإيجابية، ويتجنب ما يناقضها من القيم السلبية القبيحة، لتأخذ بيده إلى معارج العزّ والسعادة. سنحاول من خلال هذا البحث التركيز على أهم القيم الأخلاقية التي تدعو إليها الأمثال الشعبية الجزائرية ودورها في توجيه سلوك الفرد والمجتمع. Abstract: Popular proverbs are among the oldest types of short prose known to all human societies since the dawn of their history, for they expressed through them their customs and traditions, their joys and sorrows, their beliefs, their values and their morality, and this has earned them the characteristic of fellowship and fame among the people. د. نصيرة ريلي. Popular proverbs are oral speeches which depend in their circulation among people on improvisation, hearing, memorization and restoration, they contain a set of moral values as an important cognitive tool to teach and educate society so that it is enriched with positive moral values and avoids which contradicts them negative and ugly values to take in our hands the glories of the glory and happiness. Through this research, we will try to focus on the most important moral values advocated by Algerian proverbs and their role in the orientation of the behavior of individual and society.

الكلمات المفتاحية: مثل ; أدب شعبي ; سل ; ك ; قيم أخلاقية


دلالة رمز الخمرة في الشعر الصوفي (ابن الفارض أنموذجا)

فرقنيس رياض,  مولى فريدة, 
2022-04-18

الملخص: يعد الشاعر الصوفي "عمر ابن الفارض" واحدا من الأصوات الشعرية التي أبدعت وفاضت شعرا خالدا يحتفظ ويحتفل به التراث الأدبي العربي، والصوفي خصوصا. إذ قاد ابن الفارض الشعر الصوفي إلى مراتب عليا، ورفع من مستواه لغة ومضمونا إلى رحاب غير مسبوقة، أثمرت تجربته الشعرية أرقى ما قيل عن الحب الإلهي. وفي رحلته نحو المطلق وجد ابن الفارض في الشعر وسيلة لتحقيق مبتغاه، هذه التجربة في التأمل والعزلة كانت النبع الفياض بانعكاسها على شعره بأن عبر عن معاني روحية اكتسبها من رحلته نحو العالم اللامرئي. فجاءت أشعاره بلغة فاتنة، لغة من طور آخر، ضمت معاني ودلالات معقدة انبنت على الرمز بكل أشكاله وأنماطه. ستحاول هذه الورقة البحثية ابراز دلالة رمز الخمرة وتبيان أثرها الجمالي في التجربة الشعرية عند ابن الفارض.

الكلمات المفتاحية: التص ; ف ; الشعر ; الرمز ; الخمرة ; ابن الفارض


الإرسال في الخطاب المسرحي العربي بين الخشبة والجمهور فضاء للتواصل والتفاعل

سماح صوراية,  بوعياد نوارة, 
2022-03-05

الملخص: ملخّص إنّ الفن المسرحي يختلف عن باقي الفنون الأدبية الأخرى بسمة تميزه وهي عرضه أمام الجمهور، ومعيار نجاح عملية الإرسال في العروض المسرحية يتمثل في مدى تفاعل المتفرج مع المرسل، وأن يكون بالفعل فاعل مشارك في العرض المسرحي لتزول بذلك وظيفة المستهلك التقليدية للمتفرج كما في المسرح الأرسطي إلى وظيفة المتفاعل في العرض المسرحي كما دعا إليه بريشت(Brecht). وعليه تهدف هذه الدراسة إلى كشف التقنيات التي اعتمدها مؤصلي المسرح العربي، الداعين إلى مشاركة المتفرج في العرض المسرحي من خلال تأصيل مسرح جديد قائم على الحلقة والقوال لدى "عبد القادر علولة" في المسرح الجزائري، والسامر الشعبي لدى "يوسف إدريس" في المسرح المصري، وفن الحكواتي لدى "سعد الله ونوس"في المسرح السوري، فبفضل الاعتماد على هذه الأشكال التراثية كُسِر الجدار الوهمي الرابط بين الخشبة والجمهور. Abstract: Theatrical art differs from the rest of the other literary arts in a feature that distinguishes it, which is its presentation in front of the audience, and the criterion for the success of the transmission process in theatrical performances is the extent to which the spectator interacts with the sender, and that he is actually an active participant in the theatrical performance, thus eliminating the traditional consumer function of the spectator as in the Aristotelian theater to the function of the interactive in the theatrical performance, as Brecht called it. Accordingly, this study aims to reveal the techniques adopted by the originals of the Arab theater, who call for the spectator’s participation in the theatrical performance through the establishment of a new theater based on the episode (Halqa) and (Goual) of “Abdul Qader Alloula“ in the Algerian theater, and the popular palaver of “Youssef Idris“ in the Egyptian theatre. And the storyteller art of “Saad Allah Wannous“ in the Syrian theatrem thanks to the reliance on these traditional forms, the imaginary wall linking the stage and the audience was broken

الكلمات المفتاحية: الإرسال، الخطاب المسرحي، الحلقة، القوال، السامر، الحكواتي. ; Keywords: transmission, theatrical discourse, episode, babbler, palaver, Storyteller.


سؤال الأجناس الأدبية في النص الأدبي العربي القديم من منظور الناقد المغربي عبد الفتاح كيليطو

بن علي لونيس, 
2022-05-04

الملخص: يتطرّق البحث إلى رؤية الناقد المعاصر عبد الفتاح كيليطو إلى سؤال الأجناس الأدبية من خلال قراءته التجديدية للتراث الأدبي العربي القديم، وينطلق البحث من سؤال القراءة المتعلق بآليات قراءة النص التراثي على ضوء الأدوات النقدية والنظرية الحديثة والمعاصرة. وقد تطرقنا إلى مآزق قراءة النص التراثي بالنسبة للقارئ المعاصر، لاسيما النص النثري الذي كان ينتمي إلى المدونة الهامشية بالنظر إلى المركزية التي كان يحظى بها النص الشعري في المدونة التراثية العربية القديمة. وانطلاقا من هذا المعطى أثرنا سؤال علاقة النثر الأدبي بالمركزية الشعرية في التراث العربي. ومن بين القضايا التي ناقشها هذا البحث، قضية القراءة والتحديات التي تفرضها المسافة الزمنية التي تفصل الناقد المعاصر بالنص التراثي، وهي من القضايا الحاسمة التي ناقشها كيليطو، فاقترح تصورات جديدة لمفهوم الأجناس الأدبية مستثمرا ما جدّ من الآليات والمفاهيم والمصطلحات في نظرية الأدب والنظريات النقدية الحديثة والمعاصرة.

الكلمات المفتاحية: جنس أدبي ; تراث أدبي ; نص ; قراءة ; النثر الفني