مجلة اللغة العربية وآدابها


Description

مجلة اللغة العربية وآدابها؛ مجلّة علمية ،دولية،محكّمة،مجانية، نصف سنوية، تُعنى بعلوم اللغة العربية وآدابها. تصدر عن قسم اللغة العربية وآدابها، كلية الآداب واللغات ،جامعة البليدة2، الجزائر فتنشر الأبحاث الأكاديمية الجادة الأصيلة باللغة العربية، تستهدف المجلة الباحثين والأساتذة والطلبة في مجال النقد الأدبي والنقد الثقافي والمناهج النقدية والأدب والنظريات الأدبية، واللغة واللسانيات والصوتيات، وعلوم اللغة العربية من نحو وصرف وبلاغة وعروض... - تهدف المجلة إلى الاسهام في تطوير البحث العلمي عامة - كما تهدف إلى عرض المواضيع الجادة الجديدة المسايرة لحركة المجتمع بما يبقيها على مقربة منه. - تهدف المجلة إلى رؤية شاملة بغية حجز مكان لها في قائمة المجلات العلمية العالمية المحكمة والرصينة عن طريق جلب خيرة الأقلام المختصة في حدود مجالها


8

Volumes

19

Numéros

221

Articles


موازنة بين عشرة شروح على كتاب الإعراب عن قواعد الإعراب لابن هشام الأنصاريّ

د. جميل محمد جبريل عدوان أستاذ مساعد في علوم اللغة العربية, 

الملخص: الملخّص موازنة بين عشرة شروح على كتاب الإعراب عن قواعد الإعراب لابن هشام الأنصاريّ (بحث مستلّ ومطوَّر من رسالة دكتوراه للباحث/ د. أسامة خالد حمّاد) يركِّز هذا البحث الضوء على عشرة شروح لقواعد الإعراب لابن هشام الأنصاري، إذ إنه يشكل خلاصة دراسة متأنية ومتفحصة حول هذه الشروح العشرة، فيلقي الضوء عليها معًا، مبينًا أهمَّ الموازنات بين هذه الشروح العشرة، من حيثُ: الترتيب الزمني لها، ثم الموازنة بين مناهجها، ثم الموازنة بين شواهدها، ثم الموازنة بين مصادرها جميعًا. ما يساعدنا على الخروج منه بصورة متكاملة -إلى حدٍّ ما- عن هذه الشروح، من خلال إجراء الموازنة بينها جميعًا، ومن ثم إنزالها منازلها اللائقة بها. كلمات مفتاحية: ابن هشام – شروح - قواعد الإعراب – موازنة - النَّحو العربيّ Abstract Balance between Ten Annotations on the Book Grammar Rules of Ibn Hisham Al Ansari This research focuses the ten explanations of the Grammar rules by Ibn Hisham Ansari, as it constitutes a summary careful and closer study of these ten explanations. Sheds light on them together, noting the most important budgets among these ten annotations, in terms of: achronological order, and then balancing the curriculum, then the balance between knocking, then the balance between all sources. And Helping us get out of it in an integrated manner -To some extent Ma- for those explanations, through the budget all of them, and then lowered them decent homes. Key Words: Arabic Grammer –Annotations – Balance – Ibn Hisham - Grammar Rules

الكلمات المفتاحية: ابن هشام – شروح - قواعد الإعراب – موازنة - النَّحو العربيّ


الدّراسات الأدبية المقارنة وتوجّهاتها في الدّرس المعاصر

حيولة سليم, 

الملخص: الملخص تتناول هذه الدّراسة التّطورات التي حدثت في الدّراسات الأدبية المقارنة، انطلاقا من مفهوم الأدب المقارن الذي ظهر في فرنسا في عشرينيات القرن التّاسع عشر، واتّصاف بحوث المقارنين الفرنسيّين والأوروبيين عموما بخصوصيّات معيّنة، جعلت الأدب المقارن يرتبط بالمقارنة، كما كانت منطلقة من المركزية الأوروبية التّي حدّدت طبيعة بحوثهم وجعلتها منحصرة ضمن علاقات التّأثير والتّأثّر في إطار الآداب الأوروبية من جهة، أو التّأثيرات التي مارستها الآداب الأوروبية في الثّقافات غير الأوروبية (الشّرقية والعربية والإفريقية)، بالإضافة إلى الأزمة المنهجية التي وقع فيها الأدب المقارن في خمسينيات القرن العشرين والتي أشار إليها الفرنسي "رونيه إتيامبل"، والأمريكي "روني ويليك"، والتّي أدّت لحصول تطوّرات في الدّرس المقارن. إنّ الأزمة التي مرّ بها الأدب المقارن جعلت المقارنين يبحثون عن مسالك بحثية جديدة، وتطوير مقارباتهم ومناهجهم، ومن الطبيعي جدّا أن تحدث تلك التّطورات لأنّها تدخل ضمن محاولات كلّ مسلك معرفي البحث عن مجالات جديدة كي يبقى منتجا للمعرفة ويتفادى الجمود والانحصار، ويمكن إجمال أهمّ تلك التّطورات في "الأدب العامّ" و"الأدب العالمي" و"دراسات التّرجمة" و"جماليّات الاستقبال والتّلقي الأدبي"، وهي مجالات تملك منظورا مقارنا. abstract This study aims to Clarify the developments that appeared in comparative literature, starting from the concept of comparative literature that appeared especially in France in the twenties of the nineteenth century, and the compatibility of the research of French and European comparators in general, that It was characterized by certain peculiarities, wich made comparative literature related by only comparison, as it was coming from the European Ethno- centrisme which determined the nature of their researchs and made them confined with effects that European literature practiced in non-European cultures (Eastern, Arab and African). In addition to the crisis of comparative literature occurred in the fifties of the twentieth century which led to important developments. So it made the comparators to find new researchs and develop their approaches and creat new fields, and the most important of these developments can be summarized in "general literature", "world literature", "translation studies" and "aesthetics of literary reception ", these are fields that have a comparative perspective.

الكلمات المفتاحية: المقارنة الأزمة العام العالمي الترجمة الاستقبال


سيميائية اللون في الشعر الفلسطيني ما بعد أوسلو

ثابت عبلة, 

الملخص: ييهدف هذا البحث إلى الوقوف على سيميائية اللون في الشعر الفلسطيني بعد اتفاقية أوسلو، وكيف أفاد منها الشعراء، فبرزت في كثير من قصائدهم، حيث تشابكت الأحداث وتولدت مستجدات لم تكن موجودة من قبل، فغدا التعبير الرمزي سمة الكثير من الشعراء، كانت الألوان في كثير من الأحيان أبرز أدواته، فانعكست دلالاته النفسية عما يدور في خلدهم، فجاءت متماهية مع الحدث بصورة إيحائية ذات دلالة عميقة، تحتاج من القارئ أن يسبر غورها متفحصًا. وقد اقتضى البحث استقراء وصفيا لمجموعة من القصائد الشعرية بعد اتفاقية أوسلو؛ لاستخلاص جوانب الدلالة اللونية فيها، وما تحمله وراءها من معانٍ عميقة.

الكلمات المفتاحية: سيميائية، اللون، الشعر، الفلسطيني، أوسلو


إشكاليّة الوضوح والغموض في الميزان النّقديّ

طيبي محمد, 

الملخص: الملخص: للمنشغلين بالأدب عبر العصور، وفي سائر الحضارات الإنسانيّة، ولدى سائر الأمم والشّعوب رسالة مقدّسة يؤدّونها، انطلاقا من الإحساس بدرجة من النّشوة تكون قويّة تتركها أعمالهم في نفوس جمهور القرّاء، ولدى عامّة المتلقّين، فوظيفة الأدب الأولى بينهم، تسليّة القارئ وإفادته، فلا شيء دون ذلك، ولا شيء قبل التّطلّع لتحقيق أيّ غاية أخرى سواهما، وفي ذلك فليتنافس المتنافسون. لكن؛ وعلى أيّ حال، فمتى كان هذا الشّرط وما يرتبط به من الصّرامة كافيا لأن يحقّق الأدب مبتغاه، ويحقّق في النّاس ما يصبو إليه، وثمّة من العوائق ما لاحصر لها لصدّه عن ذلك؟ أولى تلك العوائق ـ لا ريب ـ ظاهرةُ ما ظلّ يميّز كثيرَ الأعمالِ الأدبيّةِ منذ القدم من غموض كبير، شعرا كانت أم نثرا، وطبعا في أصحابها أم تكلّفا، ما جعل منها في مجال النّقد قضيّة فتحت الباب واسعا أمام جلّ النّقّاد، وحفّزتهم على التّباري في شأنها، والتّأليف في مجالها، فلا يقرأ القارئ المتخصّص مؤلَّفًا من أمّهات كتب النّقد إلّا وكان لها فيه نصيب، بغية الكشف عن أبرز أسبابها وأهمّ مقاصدها. الكلمات المفتاحيّة: الأدب ـ القرّاء ـ وظيفة الأدب ــ التّسلية ـ العوائق ـ الوضوح ـ الغموض ـ النّقد ـ القارئ المتخصّص ـ المؤلّف. Abstract: Throughout history, scholars in literature in all human civilizations and in all nations have had a sacred mission to accomplish. Starting from the strong feeling of euphoria that may be left on the readers and the general public. In fact, they all believe that the first and most important function of literature is to entertain and inform the reader before for looking for any other aim. However, how far can this condition and the rigor associated to it be sufficient enough for literature to achieve its goal and produce the desired effect on people, taking into consideration the countless encountered obstacles? The first of these obstacles is undoubtedly the amount of ambiguity which has always characterized literary work whether prose or poetry, and whether intentional or unintended by the authors. This phenomenon has become a criticism issue that has opened the door wide to most critics and encouraged them to compete and write on it. Whenever a specialist reads a known book of criticism, he discovers the interest granted to its reasons and aims. Key terms: literature. reading. the function of literature. entertainment. obstacles. clarity. ambiguity. criticism. specialized reader. The author.

الكلمات المفتاحية: الأدب ; القراءة ; الوضوح ; الغموض ; القارئ ; المؤلف


البحور الشّعريّة المستحدثة عند نازك الملائكة.

تريكي جمال, 

الملخص: لم تقف حركة التّجديد في موسيقي القصيدة العربية عند حدود التّحرر الجزئي من قيود القافية، وتنويعها بل تخطتها إلى أبعد من ذلك، فقد ظهرت محاولة جديدة غيّرت هيكل القصيدة العربيّة شكلًا ومضمونا عرفت " بالشّعر الحرّ ". وتعتبر الشّاعرة العراقيّة نازك الملائكة من أبرز دعاة هذا التّجديد، فكانت محاولتها التّجديديّة أكثر نجاحا من سابقتها كمحاولة الشّعر المرسل، أو نظام المقطوعات، ولم تمض سنوات قلائل حتّى شكل هذا اللّون الجديد من الشعر مدرسة شعرية جديدة حطمت كل القيود المفروضة على القصيدة العربية، وانتقلت بها من حالة الجمود والرّتابة إلى حال أكثر حيوية وأرحب انطلاقا، ونظرًا للحس الموسيقي الّذي تملكه الشّاعرة استطاعت التّنظير لهذا الشّعر الجديد، واستنباط أوزان جديدة، لم تكن معهودة من قبل. The movement of renewal in the music of the Arabic poem did not stop at the borders of partial liberation from the restrictions of the rhyme. A new attempt appeared, which changed the structure of the Arabic poem in a form and content known as "free poetry." The Iraqi poet Nazek Al-Malaika is considered one of the most prominent proponents of this renewal, so her renewal attempt was more successful, as this poetry formed a new poetic school that destroyed all restrictions imposed on the Arabic poem and due to the musical sense that the poet possesses theorizing for this new poetry and devising new weights, it was not usual From before. Key words Poetry; modernity; Nazik al-Malikah; meters.

الكلمات المفتاحية: الشّعر؛ المستحدثة؛ نازك الملائكة؛ البحور.