مجلة كلية الآداب واللغات
Volume 1, Numéro 1, Pages 39-65

المرجعيات التاريخية والمعرفية للنقد الثقافي جدلية النشأة والانتشار

الكاتب : نوال قرين .

الملخص

ملخص: إن الانفجار المعرفي الذي صاحب انفجار النسق المغلق ، أدى إلى تطاير شظايا نقدية ، ركزت كل شظية منها على بعد معرفي جديد في النص، خاصة مع الرجة التي أصابت المركز و أدت إلى خلخلته مع مجيء مفاهيم التفكيكية، التي كانت أولى عتبات تخطي فكر الحداثة و عصر البنيوية، و الجسر الذي فُتح للمرور إلى ما بعد الحداثة بمستجداتها الفكرية و النقدية و الثقافية . هذه المستجدات التي كان أبرزها ظهور نقود جديدة على الساحة النقدية العالمية على غرار نظرية التلقي، النقد الأسطوري ، النقد النسوي، التاريخانية الجديدة، دراسات ما بعد الكولونيالية/الاستعمارية، الدراسات الثقافية و النقد الثقافي، هذا الأخير الذي اعتبر فعالية نقدية ضمت العديد من الممارسات و الأنشطة المعرفية و النقدية الاجتماعية اللغوية النفسية الفكرية و الثقافية. وتختلف المرجعيات المعرفية للنقود باختلاف المناخ الثقافي الفكري الذي أنتجها، فمثلا نجد اختلافا جذريا بين الظروف المعرفية التي ولدت في حضنها البنيوية و تلك التي تمخضت عنها التفكيكية ، رغم التقائها في موضوع الدراسة ألا وهو النص، من هنا تأتي شرعية سؤالنا عن المخاض الفكري الثقافي المعرفي التاريخي الذي نتأت عنه الدراسات الثقافية عموما و النقد الثقافي بشكل خاص ؟

الكلمات المفتاحية

المرجعيات-التاريخي- المعرفة- النقد- الثقافي-الجدل