مجلة المرآة للدراسات المغاربية
Volume 1, Numéro 1, Pages 174-191

دراسة لوضعية القبائل والملكية العقارية بمنطقة غليزان مع نهاية الفترة العُثمانية بالجزائر

الكاتب : ليلى بلقاسم .

الملخص

تميّز النظام التركي العثماني بالبساطة والقوة المطبقة بالخصوص على سكان الرّيف بسلطة قائمة أساسا على الأعراش والقبائل، فكانت الإدارة بيد ثلاث رؤساء هم: أغا الدواير وأغا الزمالة وخليفة البــاي في الناحية الشرقية من منطقة غليزان، هذا الأخير الذي كان يدير المناطق الواقعة بين مـازونة إلى غاية حدود بايلك التيطري، كما أنّ التقسيم الإداري هو الآخر قائم على نفوذ كل قبيلة1. ومع أواخر العهد التركي تمكنت قبائل المخزن2 من بسط سيطرتها على الأراضي فمارست نوعا من الإقطاع معتمدة على الجهد العسكري لتدعيم مكانتها.

الكلمات المفتاحية

القبائل - الملكية العقارية - غليزان - الفترة العثمانية - التقسيم الاداري