مجلة أرصاد للدراسات الاقتصادية والإدارية


Description

مجلة أرصاد للدراسات الاقتصادية والإدارية (ajems) مجلة علمية دولية دورية متخصصة محكّمة نصف سنوية (جوان/ديسمبر)، مجانية ومتاحة الوصول، تصدر عن كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير بجامعة 20 أوت 1955 سكيكدة- الجزائر تأسست سنة 2018. تهدف المجلة إلى المساهمة في تطوير ونشر المعرفة. وتهتم بنشر الأبحاث والدراسات الأصيلة في ميدان العلوم الاقتصادية والعلوم التجارية وعلوم التسيير، وهي مفتوحة لنشر بحوث الأساتذة والباحثين من مختلف الجامعات ومراكز البحث والدوائر الأكاديمية الوطنية والدولية، يتم تقييم جميع المقالات المقدمة إلى المجلة من قبل المراجعين المتخصصين وذوي الخبرة في مجال المقالة المقدمة، والذين يتم تعيينهم من قبل لجنة التحرير. كما تستقبل المجلة المقالات باللغات العربية والفرنسية والإنجليزية، يتم نشر المجلة في كل من الإصدارات المطبوعة والإلكترونية. الإصدار عبر الإنترنت يمكن من الوصول المجاني للمقالات والتحميل. نرحب بجميع الصحف حول العالم في مجلتنا الدولية.

Annonce

فتح دورة استقبال المقالات للمجلد 04 العدد 1 جوان 2021

يسعدنا إعلام كافة الباحثين والأساتذة والطلبة من داخل الوطن وخارجه بأن دورة استقبال المقالات للمجلد 4 العدد 1 لشهر جوان 2021 إن شاء الله تعالى ستكون

 إلى غاية 15 ماي 2021

مع التأكيد على الملاحظات التالية:

1. ضرورة احترام قالب المجلة كليةً (المقالات التي لا يلتزم أصحابها بالقالب ترفض مباشرة بعد انتهاء فترة الاستقبال، ولا يمكن لصاحبها إرسال المقال مجددا إلا في دورة لاحقة؛

2. ضرورة إدخال كافة المساهمين في إعداد المقال سواء كان ذلك في المقال المرسل أو على المنصة؛

3. ضرورة إرسال التعهد يوم إرسال المقال عبر البريد الإلكتروني للمجلة revue.arsad@gmail.com؛

4. بالنسبة لطلبة الدكتوراه، يجب وضع إسم الطالب أولا ثم المشرف ثانيا، مع التأكيد على كتابة البريد الالكتروني ومخبر الانتماء ومؤسسة الانتماء (في المقال المرسل وفي المنصة)؛

ملاحظة هامة: لا يقبل أي مقال خارج هذه الفترة

مع تمنياتنا لكم بالتوفيق والسداد

هيئة التحرير

 

30-03-2021


3

Volumes

6

Numéros

89

Articles


استخدام نموذج التمان للتنبؤ بتعثر الوحدات الاقتصادية في بورصة فلسطين

محمد عابد, 

الملخص: الملخص: تهدف الدراسة إلى استخدام نموذج التمان للتنبؤ بالتعثر المالي للتعرف على الاحتمال المستقبلي للتعثر المالي للوحدات الاقتصادية، ويتكون النموذج من خمسة نسب مالية، والتي تشكل بمجموعها مؤشراً يمكن الاسترشاد به لتقييم احتمالات التعثر المستقبلية، حيث تم استخدام أحد نماذج التنبؤ بالتعثر المالي (ألتمان) لعينة من الوحدات الاقتصادية المدرجة في بورصة فلسطين خلال الفترة (2012-2019)، نظراً لعدم وجود نموذج معتمد في بورصة فلسطين للتنبؤ بالتعثر المالي. وأظهرت النتائج إمكانية الاعتماد على نموذج ألتمان للتنبؤ بالتعثر المالي في بيئة الاعمال الفلسطينية في تحديد الوضع المالي للوحدات الاقتصادية، لأنه أعطى صورة واضحة من خلال مخرجات الدراسة بنسبة 92.68% لعام 2019. وتوصي الدراسة بضرورة افصاح الوحدات الاقتصادية عن أساليب الأداء المالي للتنبؤ بالتعثر المالي ضمن بيناتها المالية والإفصاحات المرفقة. Abstract: The Study aims to use the Altman model for Financial default prediction in ordre to identify the future possibility of Financial Failure of economic units, and the model consists of five Financial ratios, which together constitute an indication that can be used as a guide for assessing the future probabilities of failure, Where one of the Models for Forecasting Financial failure (Altman) was used for a sample of economic units listed on the Palestine Exchange during the period (2012-2018),due to the lack of an approved model on the Palestine Stock Exchange to predict Financial default. The results showed the possibility of relying on the Altman model to predict Financial stumbling in the Palestinian business environment in determining the Financial position of economic units, because it gave a clear picture through the study outputs of 87.8%. The study recommends that the economic units should disclose the methods of Financial performance to forecast Financial failure within their Financial statements and the attached disclosures.

الكلمات المفتاحية: التعثر المالي ; نموذج ألتمان، التعثر، بورصة فلسطين.


واقع وعوائق تطبيق التجارة الإلكترونية في الجزائر

حلاسي هجيرة,  عبدو عيشوش,  نطور بلال, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى تبيان واقع وعوائق تطبيق التجارة الإلكترونية في الجزائر ، ومن بين أهم النتائج المتوصل إليها أن التجارة الإلكترونية في الجزائر ما زالت بعيدة إلى حد كبير عن مستواها في الدول المتقدمة وهذا يمكن إرجاعه إلى عدم توفر معظم متطلبات نجاحها خاصة فيما يتعلق بالبنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصال، ضعف النظام المصرفي، انعدام الأمان والخصوصية، بالإضافة إلى ثقافة المستهلك التي تجعله رهينة للطرق التقليدية في إشباع حاجاته ورغباته.

الكلمات المفتاحية: التجارة الإلكترونية ; التسوق الإلكتروني ; عوائق التجارة الإلكترونية



Les 10 articles les plus téléchargés