حوليات الآداب واللغات


Description

وصف المجلة تأسست المجلة سنة 2013 وهي علمية دولية محكمة ذات لجنة قراءة ولجنة علمية استشارية دولية، تتشكل من أساتذة من جامعات جزائرية تونسية ومغربية ويمنية وقطرية وسعودية ومن جامعات الأردن والسودان وقطر وبلجيكا وهي تسعى للتوسع إلى جامعات أجنبية إضافية حتى يتمكن فريق التحرير من تحقيق صفة الدولية فيها فعليا من خلال توسيع انتشارها العلمي والجغرافي. 1- الناشرEditeur-Publisher- : تصدر المجلة عن كلية الآداب واللغات بجامعة محمد بوضياف بالمسيلة ،الجزائر. وهذه الصفة تؤهل الجامعة لاكتساب حقوق النشر مع احترام حقوق المؤلف والحقوق المجاورة 2- الصدور Periodicity - Périodicité: المجلة نصف سنوية تصدر عددين في السنة خلال شهر نوفمبرNovembre و شهر أفريل Avril وعند الضرورة تصدر عددين إضافين خاصين في موضوع أو مناسبة علمية . 3- المجالات العلمية Domaines scientique: تختص المجلة بالنشر في مجالات الآداب المحلية والعالمية واللغات ،وتعتمد على اللغات العربية والانجليزية و الفرنسية في تخصصات الآداب واللغات والفنون. 5- الجمهورPublique تسعى المجلة إلى تحقيق الاحترافية العلمية بتوجيه النشر إلى جمهور الباحثين من أساتذة الجامعات من داخل وخارج الوطن وهدفها من ذلك خدمة البحث العلمي الجاد وفقط. 6- أصالة البحوثOriginality : يجب أن يكون البحث العلمي أصيلا جادا وموضوعيا ،متطابقا مع شروط البحث العلمي من حيث احترام المنهجية العلمية المتعارف عليها سواء من حيث الشكل أو الموضوع المبادي, وتتجلى الأصالة في العناصر التالية 1. بحث قديم بتفسير جديد، لفكرة أو ممارسة معروفة مسبقاً، وتكون مساهمتك إعادة طرحها من زاوية اخرى. 2. تقديم أدلة جديدة لتأكيد أو نفي قضية قديمة أو مشكلة نوقشت من قبل 3. ابتكار فكرة جديدة وعرضها بشكل معبر ولم تسبق إلى ذلك 4. تنفيذ فكرة بحث طبقت في دولة وبيئة معينة، وتطبقها في بيئة جديدة للخروج بنتائج جديدة 5. تطبيق تقنية كانت مستخدمة في مجال، وتطبيقها في مجال جديد لم تسبق إليه. 6. عمل بحث لاستكشاف قضايا معروفة لكن باستخدام منهجية جديدة 7. تقديم معرفة جديدة أو نظرية جديدة لم تقدم من قبل. 7- احترام الغير في ثقافته وهويته وشخصيته : تمتنع المجلة عن نشر كل عمل ترى فيه اعتداء على حقوق الغير كما هو متعارف عليه ضمن مبادىء حقوق الإنسان لأن هدفها خدمة العلم والبحث العلمي فقط. Journal Description Annals of Letters and Languages The "Annals of Letters and Languages" is an international and a scientific Journal that was founded in 2013. And it is reviewed by a reading committee and an international scientific advisory committee, consisting of professors from different universities such as "Algeria, Tunisia, Morocco, Yemen, Qatar Saudi, Jordan. Sudan, Qatar and Belgium". It seeks for an expansion to additional foreign universities so that the editorial team can effectively achieve its international, scientific, and geographical status 1. Publisher The Journal is published by the Faculty of Arts and Languages at The University of Mohamed Boudiaf- M'sila, Algeria. This feature qualifies the university to acquire copyright with respect to copyright and related rights. 2. Periodicity: The Journal is a half-yearly issued; it publishes two issues per year during November and April. Two additional issues will be issued in special scientific event or topics, if necessary, . 3. Scientific Fields Local and international literature and languages are the main fields the Journal is specialized in publishing, through Arabic, English and French languages in the disciplines of literature, languages and arts. 4. Public (Audience) The Journal aims at achieving a scientific professionalism through directing publication to the researchers from inside and outside the country and serving only the serious and scientific research. 5. Originality Scientific research must be genuine, serious, objective, and mutch the requirements of the scientific research in terms of respect to the accepted scientific methodology as to form and subject matter. Originality is reflected in the following elements: 1. An old search with a new interpretation, a pre-known idea or practice, and your contribution is to re-introduce it from another angle; 2. Provides new evidence to confirm or deny an old case or problem that is discussed before; 3. Creates a new idea and present it in an expressive way that has never been before; 4. Implementation of a research idea applied in a particular country and environment, and apply it in a new environment to produce new results; 5. Applying a technique that is used in a field, and applying it in a new field that has not been preceded. 6. Research works to explore(discover) known issues, but using a new methodology; 7. Provides a new knowledge, theory, etc., that has not been presented before; 6. Respecting the Others' Culture, Identity and Personality: The Journal refrains from publishing any work that is considered as an attack against the others' rights as it is aknowledged by "the principles of human rights" for its purpose is only to serve science and scientific research. Présentation de la revue Annales des lettres et des langues Crée en 2013, Annales des lettres et des langues est une revue scientifique internationale à comité de lecture et à comité scientifique consultatif international composé de professeurs issus des universités algérienne, tunisienne, marocaine, yéménite, qatarie, saoudienne, jordaniennes, soudanaises, et belges. La revue tend à élargir sa coopération vers d’autres universités étrangères afin que l’équipe de rédaction puisse atteindre efficacement le statut international en élargissant sa portée scientifique et géographique. 1-Editeur- Publisher : La revue est publiée par la Faculté des lettres et des langues de l'Université Mohamed BOUDIAF de M'sila, en Algérie. Cela permet à l'université d'acquérir le droit d’édition tout en respectant le droit d'auteur et les droits connexes. 2- Périodicité: La revue envisage de publier deux numéros par an, au mois de novembre et d’avril. Si nécessaire, deux numéros spéciaux, supplémentaires, seront publiés dans un numéro thématique ou un numéro lié à un événement scientifique. 3-Domaines scientifiques : La revue éditera des publications (en arabe, en anglais, et en français) relevant des domaines de la littérature, des Arts et des langues locales et internationales. 4-Publique : La revue vise à atteindre le professionnalisme scientifique en ciblant la publication des travaux de chercheurs, à l’échelle national et international. Son objectif est de valoriser la recherche scientifique de qualité. 5-Originalité de la recherche: la revue entend promouvoir des recherches scientifiques inédites répondant aux critères scientifiques en termes de respect de la méthodologie scientifique, sur le paln de forme ou de contenu, et doit respecter les éléments d'originalité suivants : a)Des recherches anciennes, d'une idée ou d'une pratique connue auparavant , mais revisitées en s’ appuyant sur de nouvelles perspectives. b)Fournir de nouvelles preuves pour confirmer ou infirmer un ancien cas ou problème discuté auparavant. c)Avancer une nouvelle idée et l'exprimer d'une manière qui n'a jamais été faite auparavant. d)Mettre en pratique une idée de recherche appliquée à un pays et à un environnement particulier, et appliquée à un nouvel environnement pour produire de nouveaux résultats d)Appliquer une technique utilisée dans un champ à un nouveau champ. e)Effectuer echerche pour explorer les problèmes connus mais en utilisant une nouvelle méthodologie. f)Introduire de nouvelles connaissances ou de nouvelles théories qui n’ont pas été formulées auparavant. 6- Respect des autres dans leur culture, leur identité et leur personnalité: la revue s'abstient de publier tout écrit considéré comme une atteinte aux droits d'autrui, conformément aux principes des droits de l'homme, car l’ultime objectif de la revue est de servir exclusivement la science et la recherche scientifique.


9

Volumes

17

Numéros

360

Articles


الناسخ الحرفي استعمالا ودلالة في القرآن الكريم

عائشة محمد ابراهيم التوم, 

الملخص: يهدف البحث لمعرفة الناسخ الحرفي (إن وأخواتها) وكيفية استعمالاتها ومعانيها ودراسة أحوال الناسخ الحرفي واستعمالاته ودلالاته في القرآن الكريم مع أمثلة من هذه الشواهد لتمكن من المادة (النحو).خلصت هذه الدراسة إلى أن النواسخ الحرفية على ثلاثة أنواع وهي إن وأخواتها، ولا النافية للجنس, والحروف المشبهة بليس. استخلصت الباحثة إلى أن (إن) لها عدة استعمالات: شرطية, نافية, بعد (ما) الزائدة لتوكيد النفي, مخففة من الثقيلة.أما في لا النافية للجنس قصد بها الاستغراق على سبيل التنصيص, ويستلزم وجود (من) لفظا ومعنىً, ولا يليق ذلك إلا بالأسماء النكرات,أما عمل (لا) فهي تعمل عمل (إن) لعلتي المشابهة والقياس. أما (لا) عند الحجازيين تعمل بثلاثة شروط, الأول: أن يكون الاسم والخبر نكرتين والثاني: أن لا يتقدم خبرها على أسمها على خبرها, والثالث: أن لا يتنقص الخبر بإلا. الكلمات المفتاحية : الناسخ الحرفي – وأخواتها- القرآن – النكرة - والحروف المشبهة

الكلمات المفتاحية: الناسخ الحرفي – وأخواتها- القرآن – النكرة - والحروف المشبهة


الموروث والتناص : قراءة في شعر الأمير عبد القادر

قواوي الزهرة, 

الملخص: يقدّم هذا المقال قراءة في شعر الأمير عبد القادر الجزائري لبيان تأثره بالتراث عامة، وهدفه هو رصد تفاعلاته مع الشعر العربي القديم والثقافة العربية الإسلامية والأقوال الشعبية المحلية، وتوضيح فضل تجربة الأمير عبد القادر الشعرية على تطوّر الشعر العربي والجزائري. وبيان فضل شعر الأمير في العودة بالشعر العربي والجزائري إلى مستوى الشعر العربي الأصيل. . This article provides a reading in the poetry of Emir Abdelkader Al-Jazaery to demonstrate his influence with heritage in general, and his goal is to monitor his interactions with ancient Arabic poetry, Arab-Islamic culture and local folk sayings, and to clarify the merit of Emir Abdelkader’s poetic experience over the development of Arab and Algerian poetry. And the statement of the prince’s poetry’s. merit in returning Arab and Algerian poetry to the level of original Arabic poetry

الكلمات المفتاحية: الأمير، التناص، التراث، الشعبي، الديني.


المنهج النقدي وإشكاليته في النقد الجزائري المعاصر

حميدي عبد السلام, 

الملخص: ملخص البحث:تعد قضية المناهج النقدية الحداثية من أهم القضايا التي تطرح وبشدة في الساحة النقدية الجزائرية في شكل اجتهاد فردي من قبل النقاد الجزائريين، أو عن طريق إقامة ملتقيات علمية ومؤتمرات من منظور أنها إشكالية يعاني منها النقد الجزائري المعاصر بمناهجه النسقية المختلفة .ذات المنشأ الغربي، حيث تم نقلها واستنباتها في المدونة النقدية الجزائرية المعاصرة،فشهدت نوعا من الفوضى و الاضطراب في استخدامها،وما لفت انتباهنا بشدة قضية البحث عن المنهج النقدي الكفيل بسبر أغوار الظاهرة الأدبية من طرف النقاد بين نجاعة المنهج الواحد وآخر يرى ضرورة التعدد المنهجي بين التركيب والتكامل ودعوة أخرى إلى اللامنهج. Abstract The issue of modernist critical curricula is one of the most important issues that arise strongly in the Algerian monetary arena, in the form of individual jurisprudence by Algerian critics, or by establishing scientific forums and conferences from the perspective that it is a problem that suffers from contemporary Algerian criticism with its different systemic approaches of western origin. It was transferred and implanted in the contemporary Algerian critical blog, and it witnessed a kind of chaos and disorder in its use. .

الكلمات المفتاحية: : نقد جزائري معاصر؛ أحادية منهج ؛ تركيب امنهجي؛ تكامل منهجي؛ لامنهج . ; Key words : Contemporary Algerian criticism. Mono method; Systematic synthesis; Systematic integration; Extracurricular.


أطروحة المعجم القرآني لحميد الزيتوني: دراسة تحليلية نقدية

حبيلة شعيب, 

الملخص: خصصت هذه الدراسة لوصف أطروحة حميد الزيتوني حول المعجم القرآني وتحليلها ونقدها، ومناقشة قضية أصالتها من جهة المنهج والمراجع والنتائج، وقد شملت الجزئين النظري والتطبيقي منها، وخلصت إلى أن هذه الأطروحة ليست أصيلة من جهة التأسيس لمصطلح الاشتراك المعنوي أو من جهة المداخل التي دُرست. This study was devoted to describing Hamid Al-Zaitouni's thesis on the Qur’anic lexicon, analyzing and criticizing it, and discussing the issue of its originality in terms of methodology, references, and results. It included the theoretical and practical parts of it and concluded that this thesis is not original in terms of the establishment of the term "Al-moushtarak Al-manawi", or in terms of the entries that were studied.

الكلمات المفتاحية: معجم قرآني ; ترادف ; مشترك لفظي ; مصطلح ; حميد الزيت ; ني


مظاهر التوظيف اللغوي في شعر الطفل (دراسة وصفية تحليلية في ديوان سليمان العيسى للأطفال)

دكتور مرتضى بابكر أحمد عباس, 

الملخص: المستخلص: شعر الطفل شكل من أشكال التعبير الأدبي الفني له أسلوبه وقواعده ومنهجه، منها ما يتصل بلغته ويتوافق مع الحصيلة اللغوية للطفل وفق عمره، ومنها ما يتصل بمضمونه ومناسبته لكل مرحلة عمرية، وقد تناولنا في هذه الدراسة الجانب الذي يختص بجانب اللغة فقط ولذلك لطبيعة الدراسة، ومن الدوافع الأساسية لكتابة هذا البحث بيان الآثار الإيجابية لشعر الطفل، وأثره في بناء شخصياتهم، وإعدادهم ليكونوا رواد الحياة. ويهدف الباحث من خلال هذه الدراسة إلى بيان الطرق التي استطاع الشاعر سليمان العيسى من خلالها أن يوظف اللغة، بحيث تناسب توجهات الطفل وإدراكه وطريقة تفكيره بأسلوب شيق، ممتع، تمكنه من فهم النص والتفاعل معه. ومن هنا جاءت الدراسة بعنوان مظاهر التوظيف اللغوي في شعر الطفل" دراسة وصفية تحليلية في ديوان سليمان العيسى للأطفال" وقد اتبعنا في هذه الدراسة المنهج الوصفي التحليلي وذلك لتناسبه مع طبيعة البحث. Abstract: A child’s poetry is a form of artistic literary expression that has its own style, rules and approach, some of which are related to his language and correspond to the linguistic outcome of the child according to his age, and some are related to its content and relevance for each age stage. The main motives for writing this research are to show the positive effects of children's poetry, and its impact on building their personalities, and preparing them to be pioneers in life. Through this study, the researcher aims to show the ways in which the poet Suleiman Al-Issa was able to employ the language, so that it suits the child’s orientation, awareness and way of thinking in an interesting and enjoyable way, enabling him to understand the text and interact with it. Hence the study titled Aspects of Linguistic Employment in Children’s Poetry “A Descriptive Analytical Study in Suleiman Al-Issa’s Diwan for Children.” In this study, we followed the descriptive analytical approach in order to suit the nature of the research.

الكلمات المفتاحية: مظاهر ت ; ظيف اللغة شعر الطفل


من آثار النحو العربي في النحو العبري في الأندلس

الدكتور محمد خالد الرهاوي, 

الملخص: تناول البحث تأثير النحو العربي في النحو العبري خاصة، فعرض لمظاهر التأثير فيه منذ نشأته، ومروراً بتطوره، وأبرز أعلامه الذين تأثروا فيه بعد أن تتلمذوا على أيدي النحاة العرب، فكان ثمة حديث عن تأثره بأسماء الكتب النحوية وألقاب النحاة، وفي المصطلحات النحوية والشواهد، وفي مسائل الصرف، كالميزان الصرفي والأصل الثلاثي وكثير من المسائل الجزئية، وفي الأصول النحوية والصرفية، كالسماع والقياس والعلة، وفي نظريتي الأصل والفرع والعامل، وغير ذلك، على نحو بدا للباحث فيه أن النحو العبري ما هو إلا نحو عربيٌّ خالص، كُيِّف ليتوافق مع اللغة العبرية، أو استشهد لقواعده بشواهد من العبرية، ولم يكتف نحاة العبرية بذلك، بل استشهدوا بشواهد من كلام العرب ومن كلام النحاة العرب لتوضيح مرادهم؛ لكون الثقافة العربية آنذاك هي السائدة، وكانت العربية مصدراً أساسياً ووسيطاً لهم في تعليم نحو لغاتهم وتوضيح قواعده. The research discussed the influence of the Arabic grammar by the other languages in Andalusia. This influence was manifested in the call to reduce the grammatical reason, Also it discussed the influence of the Arabic grammar in the Hebrew one in particular. It presented manifestations of its influence from its inception, through its development, and the most prominent of its scholars who were affected by it after they were taught by the Arab grammarians. There was a talk about how it was affected by the names of the grammar books and the titles of the grammarians, and by the grammatory terminology and quotations, grammar issues such as the morphological balance, the triple origin and many partial issues, by the grammatical and morphological origins, like induction ,analogy and morphology , by theory of origin, branch, factor, etc.,in a way that it appeared to the researcher that the Hebrew form was purely an Arabic form, adapted to the Hebrew language, or its rules were cited by evidence from Hebrew, The Hebrew grammarians did not stop with this , but they cited the words of Arabs and the words of Arab grammarians to clarify their intentions; because Arab culture was dominant at that time, and Arabic was a main source and an intermediary for them in teaching about their languages and clarifying their rules.

الكلمات المفتاحية: تأثير، النحو العربي، النحو العبري، الأندلس.


سلسلة أبجد لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها: دراسة تحليلية وفقًا لمعايير الجودة

الدكتور محمد عبد الله المحجري, 

الملخص: تقدم هذه الدراسة تحليلًا دقيقًا لسلسلة أبجد لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها وفقًا لمعايير الجودة ومؤشراتها التي يجب توافرها عند إعداد مناهج اللغة العربية لغة ثانية، وتبرز أهم الإيجابيات وجوانب القصور في السلسلة بهدف التطوير والتحسين. وقد شمل التحليل المجالات الآتية: المحتوى التعليمي، المهارات اللغوية، معالجة المشكلات الصوتية واللغوية، الإخراج الفني، المعينات السمعية والبصرية، مرفقات التعلم المساعدة، التقويم؛ وفقًا لمعايير الجودة ومؤشراتها، التي سبق للباحث إعدادها وتحكيمها، وتطبيقها في تحليل عدد من المناهج اللغوية في بحوثه السابقة.

الكلمات المفتاحية: سلسلة أبجد - معايير الجودة في التأليف – المهارات اللغوية –– اللغة العربية للناطقين بغيرها.


التحول الإشاري في القصص القرآني – قصة صاحب الجنتين نموذجًا

نتوف أحمد, 

الملخص: يهدف هذا البحث إلى إضافة تطبيق جديد لنظرية التحول الإشاري على القصة القرآنية، وذلك لتبيّن جدوى مقاربة القصة وفق أدوات هذه النظرية التي تنطلق من تحديد المراكز الإشارية ومكوّناتها من المشيرات الأربعة، وترصد حركة المراكز والمشيرات في قصة صاحب الجنتين والعمليات الإشارية التي يراها القارئ/السامع فيها، كما تبين مبادئ المراكز الإشارية، والأدوات التي ساعدت على تثبيت المشيرات في القصة.

الكلمات المفتاحية: التحول، النافذة الإشارية، التصور الذهني، القصة القرآنية.


السَّرد الحكائيُّ في قصيدة الزَّواج الثَّاني في الشِّعر العربيِّ القديم

اختيار أسامة, 

الملخص: ربُّما يرى كثيرٌ من المعاصرين أنَّ موضوع الزواج الثاني في المجتمعات القديمة يبدو كأنَّه أمرٌ اعتياديٌّ في تصوُّرِهم، غير أنَّ قراءة التراث الشعريِّ تُظهِر أنَّه كان مغامرة محفوفةً بالمجازفة، ولا سيَّما في حال الفَقْدِ التي تتمثَّل بالزواج المتسرِّع بعد تجربة طلاقٍ يكتشف فيها الزَّوجُ قَدْرَ حبِّه لِزوجِهِ الأُولى، فينتابه النَّدمُ على طلاقِه لها، والزواج بغيرها، أو في حال التعدُّد، التي يندفع إليها الشَّاعر فِراراً من تجربة زواجٍ مُخفِقَةٍ إلى تجربة زواجٍ أخرى تزيد الأمرَ سوءاً، والحياةَ تعقيداً، وتُوقِع الشاعَر في خيارَين قاهرَين، تسريحِ زوجتيه، أو الإبقاءِ عليهما والصبر على معاناته مراعاةً لأبنائه الذين لم يَغِب عن المشهد الشعريِّ حبُّه لهم. هذه الدراسة تسلِّط الضوء على الجانب الإنسانيِّ لهذا الموضوع برؤيةٍ فنيَّةٍ جماليَّةٍ، نرصد من خلالها ما تكشفه بنية السرد الحكائيِّ الشعريِّ، الذي يتنوع بين التراجيديا والكوميديا، ونهدف من خلال هذا البحث أن نرسم معالم القيم السرديَّة في المشهد الحكائيِّ لقصيدة الزواج الثاني في الشعر العربي القديم. Many contemporaries may see that the issue of second marriage in the ancient societies seems to be a normal thing in their perception, but reading the poetic heritage shows that it was an adventure fraught with risk, especially in the case of loss, which is represented by hasty marriage in which he discovers his marital love for divorce The first, he regrets his divorce and marriage to another, or in the case of polygamy, which the poet rushes to flee from a failed marriage experience to another marriage experience that makes the matter worse, and life is complicated, and the poet falls into two compelling options, or to leave his wives on them, His suffering is out of consideration for his children, for whom the father’s love for them was not absent in poetry. This study sheds light on the human side of this subject with an artistic and aesthetic vision, through which we monitor what the poetic structure reveals, which varies between tragedy and comedy, and we aim through this research to draw the parameters of values in poems about the second marriage in ancient Arabic poetry

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيَّة: السرد، الحكاية، الشعر، الزواج، الفَقْد، التعدُّد.


صورة الهند في أدب مرحلة النهضة في اليمن: رواية (كملا ديفي) أنموذجا

غيلان حيدر محمود, 

الملخص: يتناول هذا البحث أصداء النهضة الهندية وتأثيرها في تشكيل صورة الهند لدى رواد النهضة الأدبية في اليمن 1920 – 1948 من خلال معالجة عوامل تشكيل صورة الهند لدى رواد النهضة في اليمن، وصولا إلى معالجة صورة الهند في الأدب اليمني الحديث، متخذا من رواية (كملا ديفي) للكاتب محمد علي لقمان - رائد حركة التنوير في اليمن- أنموذجا، وصولا إلى تناول دلالات توجه رواد النهضة شرقا، وإعجابهم بأنموذج النهضة الهندية في زمن الهيمنة الاستعمارية الغربية على جنوب اليمن والوطن العربي. Abstract This research deals with the echoes of the Indian Renaissance and its impact on shaping the image of India among the pioneers of the literary renaissance in Yemen 1920-1948 by addressing the factors that formed the image of India among the pioneers of the Renaissance in Yemen, leading to the treatment of the image of India in modern Yemeni literature, taking from the novel (Kamla Davi) The writer Muhammad Ali Luqman - the pioneer of the enlightenment movement in Yemen - is a model, to address the implications of the pioneers of the Renaissance orientation to the east, and their admiration for the model of the Indian Renaissance at the time of Western colonial domination of southern

الكلمات المفتاحية: الأدب المقارن/الصورة/الهند/اليمن/النهضة الأدبية.


الجسد وثنائية الموت والحياة في رواية "في الجبة لا أحد" لزهرة ديك

أقطي نوال,  طويل سعاد, 

الملخص: تهدف هذه المقاربة إلى محاولة استقراء معاناة الجسد الإنساني في ظل الأزمة الوطنية التي عرفتها الجزائر، من خلال قراء النص الروائي "في الجبة لا أحد" للروائية المبدعة زهرة ديك، التي توظف جسد البطل أداة كشف وتحليل لأزمة إنسانية نفسية وجسدية، وتتخذه مطية للتعبير عن الواقع والمجتمع والذات والوجود. Abstract This approach aims to try to extrapolate the suffering of the human body in light of the national crisis that Algeria has known, through the reading of the novel text "Fi Aljobbatla Ahhad" by the creative novelist Zahra Dik, who uses the body of the hero as a tool for detection and analysis of a human psychological and physical crisis, and takes it as a ride to express the reality And society, the self and existence

الكلمات المفتاحية: الرواية، الجسد، الإرهاب، الموت، الحياة


نظرية الفونيم في الدرس الصوتي العربي والأوربي

مصطفاي يمينة, 

الملخص: ملخص : يتركز موضوع هذا البحث حول مصطلح الفونيم ونظريته من حيث أول ظهور لهما ومن حيث اختلاف مفهومهما بين المدارس الأوربية المختلفة ،ويحدد أسباب الاختلاف بينها في تعريفه وتوظيفه بسبب اختلاف وجهات النظر والدراسة ،والني تعود لاختلاف الإديولوجيات السائدة في عصر هؤلاء العلماء.هذا من جهة .ومن جهة أخرى يعرض هذا البحث للمصطلح نفسه وهو الفونيم في الدراسات العربية القديمة ، مع بيان أهم المصطلحات التي كانت تحمل المعنى والوظيفة نفسها باعتبار مصطلح فونيم هو مصطلح معرب عن المصطلح الأجنبي. Absract:The subject of this research is centered on the term phoneme and its theory in terms of their first appearance and in terms of their different concept between the different European schools, and it identifies the reasons for the difference between them in its definition and employment due to the different viewpoints and study, and the intention is due to the different ideologies prevailing in the era of these scholars. This is on the one hand. On the other hand, this research presents the same term, which is the phoneme in the ancient Arabic stadies, with the most important terms that means the same meaning and function.

الكلمات المفتاحية: (الفنولوجيا،الفونيم،مدارس صوتية،التراث العربي،الوظيفة


سيميائية الشخصيات في رواية " رمال متحركة " لــ: عائشة بويبة

لودي بوفلجة, 

الملخص: نتناول في هذه الدراسة مصطلح الشخصية أحد أبرز المصطلحات السيميائية، وركيزة من الركائز الأساسية التي يقوم عليها العمل السردي، وعلامة من العلامات الفاعلة، في تفجير الدلالات والرموز الموجودة داخل النصوص والخطابات، ولا يمكن لأي عمل إبداعي الاستغناء على الشخصية. وللوقوف على أهمية وقيمة هذا الموضوع، ولإبراز الدور الفعال للشخصية، عنونا هذه الدراسة بسيميائية الشخصيات في رواية رمال متحركة لـ عائشة بويبة، لما تحمله الرواية من قيم دلالية، ورموز ورموز عدَّة، وذلك لتعدد شخصياتها. In this study, we deal with the term personality, one of the most prominent semiotic terms, and one of the basic pillars upon which the narrative work is based, and a sign of the active signs in exploding the connotations and symbols within texts and discourses, and no creative work can dispense with the personality. In order to determine the importance and value of this subject, and to highlight the effective role of the personality, we titled this study on the semiotics of the personality in the novel Moving Sands by Aisha Buiba, because the novel carries semantic values, symbols and symbols, due to the multiplicity of its characters.

الكلمات المفتاحية: سيميائية الشخصية، الذات، الموضوع، المساعد، المعاكس.


إعادة تصنيف فنون علم البديع دراسة موازنة في محاولتين معاصرتين

بانقيب عبدالله, 

الملخص: ملخص الدراسة كثرت الدعاوى التي دعت إلى إعادة النظر في تصنيف فنون البديع إلى محسّنات معنويّة، ومحسّناتٍ لفظيّة، ولكنّها ظلّت في معظمها دعاوى نظريّة، وقَلّ منها ما قدّم مقترحًا بديلًا. ومن المحاولات القليلة التي قدّمت مقترحًا بديلًا محاولة حامد الربيعي، ومحاولة الشحّات أبو ستيت. اتّسمت المحاولة الأولى باكتمال الدائرة وعدم قبول إضافة جانبٍ جديد، واتّسمت المحاولة الأخرى بالانفتاح وأنها مقترحٌ قابلٌ للإضافة والزيادة. Abstract: There were many demands that called for reconsidering the classification of rhetoric "albadee' science " arts into moral and verbal improvers, yet they remained mostly theoretical claims. Few of them presented an alternative proposal. Among the few attempts that presented an alternative proposal were Hamid Al-Rubaie's, and Al-Shahat Abu Steit. The first attempt was characterized by the completeness of the circle and the inadmissibility of adding a new aspect. While the second one was characterized as an open proposal that could be added and increased.

الكلمات المفتاحية: البديع – التصنيف – الموازنة - النص


النّحو العربي ونظرية تشومسكي دراسة مقارنة Arabic grammar and Chomsky's theory Comparative study

عبد القادر بن التواتي, 

الملخص: ظهرت دراسات متتابعة متنقلة بين أمة وأخرى، وصولا إلى المسلمين وكلّ طرح مفاهيم حسب فلسفته ومرجعيته، وفي العصر الحديث ظهرت عدة نظريات أشهرها البنيوية التي طرح فيها العالم دي سوسور تصورا جديدا ومن بعده تشومسكي ونظرية النّحو التّوليدي التحويلي، والتي طرح فيها مفاهيم جديدة انطلاقا من فلسفة عقلية محضة، دفعت بعض اللسانيين العرب إلى الاعتقاد بأنها امتداد لما تركه علماؤنا المسلمون القدامى خاصة (الخليل وسيبويه). Abstract Successive studies have appeared moving from one nation to another, reaching Muslims, each putting forward concepts according to his philosophy and reference, and in the modern era, several theories have emerged, the most famous of which are structuralism, in which the scientist de Saussure put forward a new conception and after him Chomsky and the theory of transformational generative grammar, in which he put forward new concepts based on the philosophy of A pure mentality, which led some Arab linguists to believe that it is an extension of what our ancient Muslim scholars left, especially (Hebron and Sibawayh)

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية المرجعية -المدوّنة -الغاية -الفروق -التطبيق ; Key words The reference - the blog - the purpose - the differences - the application


المخيال الصحراوي والأسطورة في روايات إبراهيم الكوني

حريزي أسماء, 

الملخص: لطالما اعتبر الصحراء امتدادا لانهائيا من الرمال والصخور والسراب والفراغ، وهي موطن الجفاف والحر، والكفاف والجذب، ولكنها في المقابل غنية بتراثها الثقافي وإنتاجها الرمزي، فهي دوما أكبر فضاء للحرية والتأمل والتفكير، وأفضل موطن للأساطير والأديان، جذبت الصحراء كفضاء طبيعي وسوسيوثقافي الكثير من الكتاب والفنانين الأجانب لتصويرها باعتبارها فضاءً جديدا مغايرا لما ألفوه، فجاءت صورة تلك الصحراء تعبر عن استيهاماتهم، ولعلّ تجربة الروائي الليبي "إبراهيم الكوني" خير دليل على ذلك لأنّها أضافت آفاقا إنسانية وشعرية، إذ جعل مشاهد الصحراء، ومعتقداتهما الدينية، وقصائد الطوارق سمات خاصة به، حيث نجد في كثير من أعمال الكوني أنّ المشاهد الطبيعية والحيوانات ليست مجرد إكسسوارات سر، بل تعدت ذلك إلى نظرة جديدة تفسر العلاقة بين البشر والحيوان وبين الروح والمشاهد الطبيعية، وظل "إبراهيم الكوني" وفيا لصحرائه الكبرى وأساطيرها وعجائبيتها، ولعلّ هذا ما شكل بؤرة الإبداع لديه. The desert has always been known as an infinite spread of sand, rocks, and mirage. It has also been considered as the home of drought and heat, satisfaction and attraction . However , it is very rich of its cultural heritage and its simple valuable production. The desert is absolutely the largest space for freedom, cerebration and meditation, and the best home for myths and religions. The desert, concerning its natural, social , and cultural sides , has attracted many foreign writers and artists to portray it as a new space different from what they used to write about before . So , the value of that desert expresses their wanderings , and perhaps the experience of the Libyan novelist (Ibrahim Al-Koni) is the best evidence of that because it added new human and poetic vistas and outlooks then he made desert scenes, their religious beliefs, and Tuareg poems his own features. So, we find in many of (al-Koni’s ) novels that natural scenes and animals are not just secret creatures , but rather went behind that to a new view that explains the relationship between humans and animals and between the spirit and natural scenes. (Ibrahim Al-Koni ) stayed faithful to his great desert, its legends and its wonders, and perhaps this is what formed his creativity.

الكلمات المفتاحية: الرواية ; الصحراء ; المتخيل ; الأدبي ; الأسطورة