مجلة آفاق لعلم الاجتماع

Journal AFAQ Of Sociology

Description

The AFAQ Journal of Sociology is a scientific journal published by the Department of Social Sciences of the Faculty of Humanities and Social Sciences of the University of Blida2. It aims to disseminate the work of researchers in all branches of sociology. It covers the following areas: Education, Human Factors and Work Environment, Cultural Studies, Urban Studies, Anthropology, Demography, Social Work, Sociology of Health, Sociology and Political Science, Social Psychology, Sociology of Religion and Sociology of Sport. The journal accepts translations of modern Western sociological studies, readings and critical analysis of theoretical studies in the field of sociology. It also focuses on serious, authentic and original themes that conform to a scientific methodology in the three languages: Arabic, French and English.

مجلة أفاق علم الاجتماع  دورية علمية محكمة تصدر عن قسم العلوم الاجتماعية بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة البليدة 2، تسعى إلى نشر أعمال الباحثين في ميدان علم الاجتماع بكل فروعه في المجالات الآتية: التعليم، العوامل البشرية وبيئة العمل، الدراسات الثقافية، الدراسات الحضرية، الأنثروبولوجيا (علم الإنسان)، الديموغرافيا، العمل الاجتماعي، الصحة (العلوم الاجتماعية)، علم الاجتماع والعلوم السياسية، علم الاجتماع النفسي، علم الاجتماع الديني وعلم الاجتماع الرياضي. كما ترحب ال بتراجم الدراسات السوسيولوجية الغربية الحديثة، وتثمن القراءات والتحاليل النقدية للدراسات النظرية في حقل السوسيولوجيا. كما تهتم بالمواضيع الأصيلة والجادة، والتي تكون وفق منهجية علمية رصينة وباللغات الثلاث العربية، الفرنسية والانجليزية.

La Revue AFAQ de sociologie est une revue scientifique publiée par le département des sciences sociales de la faculté des sciences humaines et sociales de l'université de Blida2. Elle a pour objectif de diffuser les travaux des chercheurs dans toutes les branches de la sociologie. Elle couvre les domaines suivants: Education, Facteurs humains et environnement de travail, Etudes culturelles, Etudes urbaines, Anthropologie, Démographie, Travail social, Santé (sciences sociales), Sociologie et Sciences politiques, Psychologie sociale, Sociologie religieuse et Sociologie du sport. La revue accepte également les traductions des études sociologiques occidentales modernes, de lectures et d’analyses critiques des travaux théoriques dans le domaine de la sociologie. Elle s'intéresse aux thèmes sérieux, authentiques et originaux conformes à une méthodologie scientifique dans les trois langues: arabe, française et anglaise.


13

Volumes

26

Numéros

310

Articles


فعالية برنامج علاجي عصبي معرفي في تنمية مهارة التقليد عند الطفل التوحدي

راقم سهام,  أ.د.فرشان لويزة, 
2024-01-07

الملخص: : تهدف دراستنا إلى تنمية التواصل غير اللفظي أو ما يعرف بمهارات التواصل الاجتماعي أهمها التقليد عند الطفل التوحدي من خلال تطبيقنا لبرنامج علاجي معرفي عصبي، أي تلك القدرات العقلية التي تساعد في عملية التواصل ، مما يؤهله بالإدماج في المجال التربوي . اعتمدنا على المنهج الشبه تجريبي ،باستعمال مجموعة ضابطة و مجموعة تجريبية ، مع قياس قبلي وبعدي تمثلت عينة الدراسة على 10 حالات تعاني من اضطراب التوحد سنهم 4-5 سنوات .وقد استخدمنا في الدراسة أدوات بحث مقسمة بين المرحلة التشخيصية والمتمثلة في المقابلة العيادية ، الملاحظة المباشرة،و سلم تقييم التوحد الطفوليCARS، والمرحلة العلاجية تتمحور حول البرنامج العلاجي المقترح . وقد أسفرت نتائج الدراسة إلى تأكيد فعالية برنامجنا العلاجي في تنمية قدرات أطفال التوحد من حيث عملية التقليد، التي ساعدت الطفل التوحدي في تكوين كفاءته اللغوية التواصلية.

الكلمات المفتاحية: التواصل غير اللفظي ; التوحد ; التقليد ; البرنامج العلاجي


التكوين الجامعي: هل هو مفارقة لبناء المهارات البيداغوجية للأستاذ أم تحوير لاستراتيجياته الفردانية أثناء ممارساته في الجامعة الجزائرية؟

أدري سعاد,  جيلاني كوبيبي معاشو, 
2024-04-10

الملخص: تتجه الملاحظات الميدانية لنوعية التفاعل الموجودة بين الأستاذ الجامعي وبرامج التكوين الى طرح إشكالية في الممارسة من موقعه كأستاذ وكباحث وموقعه في هرم السلطة، فجدلية الممارسات تبحث عن موجهات الفعل وتأويله من حيث المعنى الذي يقدمه الأستاذ والتباين الحاصل بين أهداف برامج التكوين واستراتيجياته. تمتد أهداف هذا البحث الى الكشف عن العقلانية الممارسة من طرف الأستاذ الجامعي تجاه استراتيجياته ونوعية التقاطع بين أهدافه وبرامج التكوين في غياب المرافقة البيداغوجية والتركيز على السلم الاجتماعي والدرجات على حساب المهارات البيداغوجية والتحكم فيي ديداكتيك المقاييس المتمايزة. من أهم النتائج: تتضمن برامج التكوين توجه يتضمن شيفرة في العلوم الاجتماعية من حيث نوعية المقاييس والأساتذة. The Field observations on the quality of the interaction between the university teacher and the training programs pose more of a problem in the practice of his position as a professor and researcher and his position in the hierarchy of power, revealing the quality of the intersection between their goals and training programs without pedagogical support and focus on the social ladder and school grades at the expense of pedagogical skills and the control of didactics of differentiated standards. Among the main results: The training programs include an orientation that includes a social science code in relation to the quality of standards and teachers.

الكلمات المفتاحية: التكوين، المهارات البيداغوجية، الاستراتيجيات الفردانية، العقلانية، الأستاذ الجامعي ; : composition, pedagogical skills, individualistic strategies, rationality, university professor


Unification du statut des médias à l’indépendance et disparition de la presse privée en Algérie Unification of media status at independence and the disappearance of the private press in Algeria

Merdaci Samir, 
2024-01-11

Résumé: Après l’indépendance de l’Algérie et pendant plusieurs mois une presse privée coloniale ou d’inspiration communiste a pu subsister. L’avènement d’une presse répondant aux attentes du pouvoir et à ses exigences politiques et idéologiques sera lent à se décider. Le FLN proclame, le 17 septembre 1963, la nationalisation des journaux coloniaux français et annonce le 16 avril 1964 la disparition d’« Alger républicain ». L’unification du statut des médias ouvrait la voie à la presse nationale publique et étatique. For several months after Algerian independence, a colonial or communist-inspired private press continued to exist. The advent of a press that met the expectations of the government and its political and ideological requirements was slow in coming. On 17 September 1963, the FLN proclaimed the nationalization of French colonial newspapers and on 16 April 1964 announced the disappearance of "Alger républicain". The unification of media status paved the way for a national, state-owned press.

Mots clés: histoire des médias ; nationalisation ; presse privée ; presse publique et étatique ; unification du statut de la presse. ; history of the media; nationalization; private press; public and state press; unification of the status of the press.


الرياضة المدرسية خطوة في طريق التنمية الصحية في الجزائر School sports are a step in the path of healthy development in Algeria

روان مليكة, 
2024-04-30

الملخص: تهدف الدراسة الى اظهار دور المدرسة في تعزيز الصحة و التعليم ذلك ان الصحة بالمدرسة او الصحة المدرسية هي بمثابة خطوة هامة و فعالة في طريق التنمية و الصحة، فالصحة الجيدة في المدارس هي استثمار للمستقبل، و صحة الأطفال و المراهقين تعتبر عنصرا أساسيا في النسيج الاجتماعي و الاقتصادي للمجتمع ، كما ان الاهتمام و التركيز على الصحة المدرسية من خلال تعزيز ممارسة النشاطات الرياضية يساعد أصحاب القرار و المجتمع في الاسهام في التنمية الصحية، اما فيما يخص البعد التطبيقي فقد شملت الدراسة مدرسة ابتدائية (مدرسة حي التجارب) بأولاد يعيش بالبليدة بغرض فحص الإشكالية التالية: الى أي مدى تتوفر معالم التربية الرياضية وكيف هي؟ بالاعتماد على اداة بحث هي دليل المقابلة. حيث أظهرت نتائج الدراسة ان الرياضة المدرسية لا تعوق التفوق الدراسي رغم بساطة وعدم استمرار ممارستها لدى التلاميذ. The study seeks to show the importance of school health as an effective step in the path of development and health. Good health in schools is an investment for the future، and the health of children and adolescents is an essential element in the social and economic fabric of society. The study included an elementary school (Al-Tajaribe neighborhood school) with children living in Blida in order to examine the following problem: To what extent are physical education features available and how are they? Relying on a research tool is the interview guide. Where the results of the study showed that school sports do not hinder academic excellence، despite the simplicity and lack of continuation of the students' practice.

الكلمات المفتاحية: المدرسة، الصحة المدرسية، التربية الرياضية، التنشئة الرياضية/الاجتماعية ; School health، physical education، sports/social upbringing، health development


دور التعلم التعاوني وأساليبه في حل بعض المشكلات الصفية للمتمدرسين قراءة سوسيولوجية في بعض الدراسات العربية والاجنبية

علان انيسة, 
2024-01-10

الملخص: يعد التعلم التعاوني توجها من التوجهات المعاصرة التي تبنتها العديد من المدارس العالمية لأهميته البالغة في تحسين مخرجات النسق التربوي. والجزائر من بين الدول التي تصبو الى تحقيق هذه التجربة بنجاح. وحاولنا في هذه الورقة البحثية التطرق الى دوره التعليمي والعلاجي للمشكلات الصفية من خلال تحليل بعض الدراسات لنؤكد ضرورة العناية بإلزامية اعتماد تطبيقه الفعلي في كل المدارس الجزائرية ومحاولة كشف أسباب عزوف بعض المعلمين في تطبيقه والصعوبات الميدانية الي تحول دون ذلك.

الكلمات المفتاحية: التعلم التعاوني، المناخ التعليمي ، التدريس ، المشكلات الصفية.


حوادث المرور في الجزائر – قراءة إحصائية و تحليلية-

بوتفنوشات حياة, 
2024-05-01

الملخص: نتناول في هذا المقال ظاهرة حوادث المرور في الجزائر من زاوية إحصائية بالاعتماد على معطيات المندوبية الوطنية للأمن في الطرق. فقد تم الاعتماد على إحصائيات حديثة لسنتي 2021 و 2022 بهدف الوقوف على الوضع الراهن للحوادث المرورية بالجزائر مع التطرق لمختلف الخصائص: من حيث الجنس و السن، المستوى التعليمي، المستوى المهني، المجال المكاني حسب المناطق الريفية و المناطق الحضرية و التوزيع وفق الأشهر ، الأيام و حتى خلال الساعات، تطرقنا أيضا إلى أسباب حوادث المرور بتصنيفها إلى عوامل بشرية، عوامل المركبة و عوامل المحيط حيث توصلنا في الأخير أن العامل البشري يبقى العامل الرئيسي المتسبب في حوادث المرور في الجزائر. In this article, we debate the phenomenon of road accidents in Algeria from a statistical angle, based on data from the national commission for road security. The aim of this article is to evaluate the current situation of road accidents in Algeria, basing on current statistics for the years 2021 and 2022 and various characteristics of: sex and age, educational level, professional level, spatial area according to rural and urban areas, distribution according to months, days and even hours. We would to identified the causes of road accidents by classifying them into human factofars, vehicle factors and environmental factors. We finally concluded that the human factor remains the main factor causing road accidents in Algeria.

الكلمات المفتاحية: حوادث المرور ; السلامة المرورية ; قوانين المرور ; المركبة ; سلوك السائق ; road accidents ; traffic safety ; traffic laws ; vehicle ; driver behavior.


التحول الغذائي لدى تلاميذ المدارس اسبابه الحالية و نتائجه المستقبلية

عيزل نعيمة, 
2024-03-03

الملخص: التغذية الجيدة هي خط الدفاع الأول لصحة الافراد، الذي يجب ان تسهر عليه الاسرة و المؤسسات ذات الصلة(الصحة-التربية-الانتاج) فنمو جيل سليم العقل و الجسم هو الاستثمار الحقيقي لمجتمع متطور. يهدف هذا البحث الى ابراز توجه تلاميذ مدارس الأطوار الثلاثة نحو الاستهلاك العشوائي للمواد الغذائية المصنعة و المشبعة بالزيوت و السكريات و الاملاح و الوجبات السريعة الفقيرة القيمة الغذائية و هذا في غياب المطاعم المدرسية التي توفر التغذية لتلاميذ الطور الاول فقط و عدد ضئيل جدا من الاطوار الاخرى ،لتجد نسبة كبيرة تعد بالملايين نفسها دون تاطير غذائي فيكون اللجوء الزامي للاستهلاك الغذائي السريع ليسد جوع مرحلة راهنة ويهيئ لإنشاء مشكلة صحية لاحقة Good nutrition is the first line of defence for individuals’ health and the primary goal of families and institutions ( of health, education, production). The growth of a generation with healthy minds and bodies is considered as a real investment in every developed society. Our research aims to highlight the tendency of pupils, all cycles concerned, to the anarchic consumption of processed foodstuffs, saturated with oils, sugars, salts, as well as fast food with poor nutritional value, while there is a lack of school restaurants, as they only provide nutrition for first cycle’s pupils and some of the other cycles’ ones. As a consequence, millions of pupils are not benefiting from nutritional guidance and finding themselves obliged to resort to fast food to satisfy a current hunger and face up to a real health problem later on.

الكلمات المفتاحية: التلميذ


تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على العلاقات الأسرية من وجهة نظر عينة من طلبة جامعة محمد خيضر بسكرة – تطبيق التيك توك أنموذجا -

صالحي سمير,  صبطي عبيدة, 
2024-01-23

الملخص: هدفت هذه الدراسة الحالية إلى محاولة معرفة تأثير مواقع التواصل الاجتماعي –تبيق التيك توك أنموذجا- على العلاقات الأسرية من وجهة نظر الطلبة الجامعيين، تم استخدام المنهج الوصفي، حيث تم تصميم إتبيان إلكتروني مكون من (19) سؤال، وقد تم توزيعه على عينة من طلبة جامعة محمد خيضر بسكرة قدرت ب(100) مفردة، حيث توصلت الدراسة إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0.05) في تأثير تطبيق التيك توك على العلاقات الأسرية من وجهة نظر الطلبة الجامعيين تعزى لمتغير الجنس، في حين سجلت الدراسة عدم وجوج فروق دالة إحصائيا عند مستوى دلالة (0.05) تعزى لمتغيرات السن والحالة الاجتماعية، وأخيرا سجلت الدراسة أن استخدام تطبيق التيك توك بكثافة تسبب في خلق تباعد أسري أدى بالأبناء إلى عزلة اجتماعية عن محيطهم الأسري .

الكلمات المفتاحية: مواقع التواصل الاجتماعي ; تطبيق التيك توك ; العلاقات الأسرية


المنظور التركيبي لعلم الاجتماع –تجاوز الثنائية الجدلية-

زراري صلاح الدين,  شويمات كريم, 
2024-01-05

الملخص: نسعى من خلال تقديم هذه الورقة البحثية للتطرق الى أهم المنظورات المعاصرة لعلم الاجتماع و التي أقيمت لتجاوز نوع من التقليد السوسيولوجي – حبيس الصراع الثنائي – ليتحول بعدها الفكر نحو وضع أسس جديدة تقيم علاقات ترابط بين كل المتغيرات وتشكل في تفاعلها بناء من شأنه ان يكون قابل للدراسة في أي من إشكالاته التي يطرحها في المقابل تكون لسوسيولوجيا أدوات تفكيكه وفهمه فضلا عن إمكانية إصلاحه. By presenting this research paper, we seek to address the most important contemporary perspectives of sociology, which were established to overcome a type of sociological tradition-confined to a binary conflict- after which thought would shift towards establishing new foundations that establish interrelationships between all variables and form in their interaction a constructive structure that would be receptive. To study any of the problems it poses, on the other hand , sociology has the tools to dismantle and understand it, as well as the possibility of reforming it.

الكلمات المفتاحية: البنينة ; الممارسات ; الوعي العملي ; الهابيتوس ; البنية


واقع تعاطي وإدمان المخدرات في الجزائر دراسة إحصائية تحليلية لمعطيات الديوان الوطني لمكافحة المخدرات والإدمان عليها

م مشيد ن نبيلة, 
2024-01-22

الملخص: نحاول من خلال هذه الدراسة التطرق لظاهرة تعاطي المخدرات والإدمان عليها في الجزائر بالاعتماد على إحصائيات الديوان الوطني لمكافحة المخدرات والإدمان عليها من خلال الحصيلة السنوية للكميات المحجوزة بمختلف أصنافها والتي يمكن من خلالها التعرف على حجم المخدرات في الجزائر ومقارنة الكميات المحجوزة من المخدرات حسب جهات الوطن الأربعة وكذا التعرف على الخصائص الديموغرافية للمدمنين المعالجين وعدد الأشخاص المتورطون في قضايا المخدرات.. تشير النتائج المستخلصة إلى استفحال ظاهرة المخدرات في الجزائر بدليل ارتفاع الكميات المحجوزة من المخدرات وارتفاع عدد القضايا المعالجة كما أن المتورطين في قضايا استهلاك وحيازة المخدرات هم من جنس الذكور وعزاب وينتمون إلى الفئة العمرية 26 – 35 سنة. Through this study, we are trying to address the phenomenon of drugs abuse and addiction in Algeria by relying on the statistics of the National Bureau for Combating Drugs and Drug Addiction through the annual tally of seized quantities. In its various types, through, which it is possible to identify the volume of drugs in Algeria comparing the seized quantities of drugs according to the four regions of the country, as well as identifying the demographic characteristics of treated addicts and the number of people involved in drug cases. The results obtained indicate the exacerbation of the drug phenomenon in Algeria, as evidenced by the increase in seized quantities of drugs and the increase in the number of cases dealt with. Those involved in cases of drugs’ consumption and possession are male and single and belong to the age group of 26-35 years.

الكلمات المفتاحية: المخدرات، الإدمان، التعاطي،أصناف المخدرات، مكافحة المخدرات. ; Drugs, Addiction, Abuse, Types of Drugs, Drug Control


الدّروس الخصوصية في ظل انعكاسات جائحة كورونا كوفيد-19

طاوسي سميرة,  مساك أمينة, 
2024-02-04

الملخص: الملخص تهدف هذه الدّراسة إلى الكشف عن مدى مساهمة انعكاسات جائحة كوفيد-19 في تنامي ظاهرة الدّروس الخصوصيّة، وهذا من خلال اختيار مؤسّستين تعليميتين: ابتدائية و متوسطة من ولاية البليدة أنموذجا. وقد انطلقنا من فرضيتين أساسيتين تتمحوران حول مدى مساهمة كل من الانعكاسات الاجتماعية والنّفسية المترتبة عن الجائحة وكذا البروتوكول الصّحّي المتّخذ أثناءها في توجّه التلاميذ نحو الدروس الخصوصية. وبعد تقديم مفاهيم نظرية عن هذه الدّراسة؛ وباستخدام تقنية المقابلة مع بعض أولياء التلاميذ الذين ألحقوا أبنائهم بالدّروس الخصوصيّة، وباعتماد المنهج الوصفي التّحليلي في تحليل نتائجه، خلُصت الدّراسة إلى ثبوت الفرضيتين، وعليه يمكننا القول أنّ الانعكاسات الاجتماعية والنّفسية المترتبة عن الجائحة وكذلك البروتوكول الصّحّي يُسهمان في إقبال التّلاميذ نحو الدّروس الخصوصية . Abstract: This study aims to reveal the extent of the contribution of the repercussions of the Covid-19 pandemic to the growth of the phenomenon of private lessons, and this is by choosing two educational institutions: primary and intermediate from the state of Blida as a model. We started from two basic hypotheses centered on the extent to which each of the social and psychological repercussions of the pandemic, as well as the health protocol adopted during it, contributed to students' orientation towards private lessons. After presenting theoretical concepts for this study; And by using the interview technique with some parents of students who enrolled their children in private lessons, and by adopting the analytical descriptive approach in analyzing its results, the study concluded that the two hypotheses were proven, and accordingly we can say that the social and psychological repercussions of the pandemic as well as the health protocol contribute to the students’ interest in private lessons

الكلمات المفتاحية: الدروس الخصوصية ; جائحة كورونا ; الانعكاسات النفسية والاجتماعية ; التّدريس بنظام التّفويج ; البروتوكول الصّحي ; private lessons ; corona pandemic ; psychological and social repercussions ; cohort system ; health protocol


Démographie Mondiale à l'Horizon 2100 : Une Analyse Statistique Éclairée

بلعيدي محمد أمين,  درديش أحمد, 
2024-01-22

Résumé: Cet article explore les projections démographiques mondiales jusqu'en 2100, envisageant une population de 10 à 15 milliards selon l'ONU. Il souligne des changements continentaux, avec une diminution prévue en Asie et en Amérique latine, compensée par une augmentation significative en Afrique. L'analyse de la pyramide des âges indique une transition vers une population plus âgée, avec une baisse de la natalité et une hausse de la mortalité liée au vieillissement. La mortalité infantile diminue, l'espérance de vie progresse, en particulier en santé maternelle et infantile. Des transformations démographiques toucheront l'Inde, le Nigeria, la Chine, les États-Unis, et la RD du Congo.

Mots clés: population mondiale ; projections 2100 ; natalité ; mortalité


الطبيبة المقيمة المتزوجة بين الحياة الأسرية و الحياة الدراسية- المهنية.دراسة ميدانية على عينة من الطبيبات المقيمات الممارسات في المراكز الاستشفائية الجامعية بالجزائر العاصمة

حجام جميلة,  ضيف غنية, 
2024-02-17

الملخص: .ملخص:هدفت هذه الدراسة الى التعرف على الاستراتيجيات التي تعتمدها الطبيبة المقيمة المتزوجة لتحقيق التوفيق بين حياتها الأسرية وحياتها الدراسية المهنية.اشتغلت هذه الدراسة على عينة تضم 100 طبيبة مقيمة متزوجة ممارسة ،بالمراكز الاستشفائية الجامعية بالجزائر العاصمة أعتمادا على تقنية .الاستمارة .وقد توصلت الدراسة الى نتائج مفادها أن الطبيبة المقيمة المتزوجة تعتمد على استراتيجية الاستعانة بالغير واستراتيجية التفاوض Abstract : This study aimed to identify the adopted strategies by married female resident doctor, to maintain a healthy balance between family, studies and work. The study used a questionnaire for data collection, it was conducted on a sample of 100 married female residents doctors, working across university hospital centers in Algiers. The results showed that married female residents doctors used others' support strategy and negociating strategy.

الكلمات المفتاحية: الاسرة ; المهنة ; الاستراتيجية


علاقة القيم التنظيمية للقادة بفعاليتهم التنظيمية

حميدة حسين,  عدالي مصعب, 
2024-03-03

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى فهم علاقة القيم التنظيمية للقادة بفعاليتهم التنظيمية وذلك من خلال إجابة على التساؤل الرئيسي التالي: هل توجد علاقة ارتباطية بين القيم التنظيمية للقادة وفعاليتهم التنظيمية؟ ومن أجل ذلك قمنا بإجراء دراسة استطلاعية ومن خلالها ببناء أدوات الدراسة والتأكد من خصائصها السيكومترية. وتمت الدراسة الاساسية على عينة تتكون من 403 عاملاً من الشركة الوطنية لتوزيع الكهرباء والغاز وسط مديرية التوزيع البليدة، وبعد جمع البيانات، ومناقشتها كمًا وكيفًا، توصلنا لوجود للعلاقة الارتباطية بين القيم التنظيمية للقادة وفعاليتهم التنظيمية. This study aimed to understand the relationship between the organizational values of leaders and their organizational effectiveness by answering the following main question: Is there a correlation between the organizational values of leaders and their organizational effectiveness? For this purpose, we conducted an exploratory study through which we built study tools and verified their psychometric properties. The main study was carried out on a sample of 403 workers from the National Electricity and Gas Distribution Company in the center of the Blida Distribution Directorate, and after collecting data and discussing them quantitatively and qualitatively, we concluded that there is a correlation between the organizational values of leaders and their organizational effectiveness.

الكلمات المفتاحية: قيم القادة ; فعالية التنظيمية للقائد ; القيادة


مراجعة منهجية لتقييم مستويات الاحتراق النفسي لدى الممرضين في المستشفيات الجزائرية

ابراهيم حداد,  دغمان بوبكر الصديق, 
2024-03-02

الملخص: هدفت الدراسة الى إجراء مراجعة منهجية للأبحاث العلمية الحديثة التي تناولت مستويات الاحتراق النفسي عند الممرضين، وحللت في هذا الصدد مجموعة من الأبحاث وعددها 17 دراسة، والتي حققت معايير الإدخال المحددة، وذلك بهدف التعرف على مستويات الاحتراق النفسي لدى الممرضين في المستشفيات الجزائرية. توصلت المراجعة الى عدة نتائج من أهمها: -طبيعة العمل في حد ذاته تفرض ضغطا يتحول مع الزمن الى احتراق نفسي. -مكانة اجتماعية منخفضة، ونظرة مجتمع ترى بانه مجرد امتداد للطبيب. -وجود مشاكل تنظيمية وغياب العديد من وسائل العمل الضرورية. -غياب الدعم النفسي من الزملاء أو العائلة. وقد حاولنا في الأخير بناء ملمح أو بروفيل للممرضين الذين لديهم احتراق نفسي The study aimed to conduct a systematic review of recent scientific research that dealt with levels of psychological burnout among nurses. In this regard, it analyzed a group of 17 studies that met the specified entry criteria, with the aim of identifying levels of psychological burnout among nurses in hospitals the algerian. The review reached several results, the most important of which are: -The nature of the work itself imposes pressure that turns into psychological burnout over time. -Low social status, and a societal view that sees him as merely an extension of the doctor. -The presence of organizational problems and the absence of many necessary means of work. - Lack of psychological support from colleagues or family. And it has Finally, we tried to build a profile for nurses who suffer from psychological burnout.

الكلمات المفتاحية: الاحتراق النفسي ; مستويات الاحتراق النفسي ; الممرضين ; المستشفيات الجزائرية، ; المراجعة المنهجية


واقع التدريب الميداني بأقسام الخدمة الاجتماعية بالجامعات السودانية: "جامعة النيلين نموذجا "

توتو د.فيصل محمد عبد الباري,  الحسين د.الصادق أحمد عمر, 
2024-05-18

الملخص: هدفت الدراسة للتعرف على واقع التدريب الميداني بشعبة الخدمة الاجتماعية بجامعة النيلين والمعوقات التي تحول دون تفعيله في ضوء عناصر التدريب الميداني المرتبطة بــ(المنهج الدراسي، المشرف الأكاديمي، مشرف المؤسسة، القسم العلمي)، وذلك بتحليل الإطار النظري والأدبيات السابقة التي كُتبت حول موضوع الدراسة. وتوصلت الدراسة إلى نتائج أهمها: عدم وجود دليل أو برنامج محدد لتدريب الطلاب بالمؤسسات الاجتماعية العاملة في مجالات الممارسة المهنية للخدمة الاجتماعية، وأوصت الدراسة بضرورة إعادة النظر في المقررات الدراسية لتحتوي على خطة واضحة ومحددة للتدريب الميداني.

الكلمات المفتاحية: التدريب الميداني؛ المؤسسات الاجتماعية؛ المشرف الأكاديمي؛ الأخصائي الاجتماعي؛ الخدمة الاجتماعية.


مساهمة البطالة في ممارسة العنف لدى الشباب في الوسط الحضري. _ دراسة ميدانية بمدينة العطاف ولاية عين الدفلى _

فاضل سليم,  نقاز سيد أحمد, 
2024-05-18

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى معرفة العوامل التي تدفع بالشباب إلى إرتكاب سلوك العنف في الوسط الحضري، وكذا تشخيص الظاهرة من خلال النتائج المتوصل إليها، مستخدمين في ذلك المنهج الوصفي التحليلي ،وبالنسبة لتقنيات إستخدمنا الملاحظة والمقابلة ،أما بالنسبة للعينة كانت العينة المقصودة. ومن أهم النتائج التي توصلت إليها هذه الدراسة أن للبطالة المنتشرة في الوسط الحضري كانت من أبرز العوامل والدوافع التي أدت بالشباب إلى ممارسة العنف، وصعبت على إندماجهم في المجتمع This study aims to find out the factors that lead young people to commit violent behavior in the urban environment, as well as diagnosing the phenomenon through the findings, using the descriptive analytical method, and for the techniques we used observation and interview, as for the sample was the intended sample. One of the most important findings of this study was that the widespread unemployment in the urban environment was one of the most prominent factors and motives that led young people to engage in violence, and made it difficult for them to integrate into society.

الكلمات المفتاحية: العنف ; الشباب ; الوسط الحضري ; البطالة ; violence ; youth ; urban environment ; unemployment


التربية والإعلام: من فرضية التصادم إلى سياسات الإدماج

هميسي نورالدين, 
2024-04-17

الملخص: سنقدم في هذه المداخلة قراءة في التراث النظري والإمبريقي الذي عني بالعلاقة بين التربية والإعلام، حيث سنكشف عن التحولات في مقاربة هذه العلاقة من تصور وجود تنافس بين المؤسسات التقليدية للتربية وبين الإعلام نحو تصور جديد قائم على افتراض إمكانية التكامل بين المتغيّرين وتأسيس شكل من التعاون بينهما، قبل أن ننتهي إلى تأكيد وجود تغير جذري في المقولات الكلاسيكية بفعل ظهور الإعلام الجديد الذي أعاد توزيع خارطة الأدوار في العملية التربوية وغير التوجه أكثر نحو إدماج الوسائط الجديد كأدوات للتربية.

الكلمات المفتاحية: التربية ; الإعلام ; تصادم ; تكامل ; سياسات


Perceived social support as a mediating variable for post-traumatic stress disorder in traffic accident victims

عزاق رقية, 
2024-05-16

الملخص: The current study aims to reveal the relationship of perceived social support to post-traumatic stress disorder among traffic accident victims. We also attempt to clarify the role of traffic accident victims’ perception of the psychological and social intervention provided by the social media network. The level of post-traumatic stress disorder will be initially detected in victims of serious traffic accidents that caused permanent impairments that reached the point of disability. Then, the perceived social support scale was applied, and the study concluded that::There is a relationship between perceived social support and post-traumatic stress disorder among traffic accident victims with permanent تهدف الدراسة الحالية إلى الكشف عن علاقة المساندة الاجتماعية المدركة باضطراب ما بعد الصدمة لدى ضحايا الحوادث المرورية، كما نحاول توضيح دور إدراك ضحايا الحوادث المرورية للتدخل النفسي والاجتماعي الذي توفره شبكة التواصل الاجتماعي سيتم الكشف مبدئياً عن مستوى اضطراب ما بعد الصدمة لدى ضحايا حوادث المرور الخطيرة التي تسببت في عاهات دائمة وصلت إلى حد الإعاقة. الحركية، ويتم هذا الكشف باستخدام مقياس اضطراب ما بعد الصدمة التابع لـ CIDI، وهو عبارة عن مجموعة من المقاييس المصممة في غزة والمكيفة في المجتمع الجزائري. ومن ثم يتم تطبيق مقياس الدعم الاجتماعي المدرك وقد توصلت الدراسة الى أنه : - - هناك علاقة بين المساندة الاجتماعية المدركة واضطراب ما بعد الصدمة لدى ضحايا الحوادث المرورية من ذوي الإعاقات الدائمة

الكلمات المفتاحية: الدعم الاجتماعي.اضطراب ما بعد الصدمة,حوادث المرور


Sociological Approach to the Phenomenon of Illegal Immigration in the Algerian Society

سبخاوي حنان, 
2024-05-16

الملخص: Immigration represents the movement of individuals or groups from one place to another in search of better social, economic, and security conditions. It is an ancient human practice, where people migrated freely until the industrial revolution and subsequent developments in local and international laws, which imposed passports and entry visas, limiting the movement of individuals and groups and thereby restricting legal immigration. This contributed to the emergence of parallel immigration, known as illegal or clandestine immigration. In the case of Algeria, the high rate of clandestine immigration has been fueled by economic, social, political, cultural,and security conditions, pushing various social classes to engage in such behavior. Therefore, similar to other countries affected by this phenomenon, Algeria has sought to adopt measures at different levels (local, national, and international) to curb this scourge. However, in the absence of objective diagnosis derived from understanding the motives of these illegal immigrants and knowing the causes and reasons for their immigration, any action would be incomplete. The phenomenon of clandestine immigration is a serious problem threatening Algerian society and requires analysis and research, especially considering that those engaging in clandestine immigration (harraga) come from various social classes. Some attribute this phenomenon to economic reasons (housing crisis, unemployment), while others attribute it to political, security, or historical reasons. With all these interpretations of the phenomenon, there is an increasing need to understand the root causes of the problem through research into the direct and indirect factors leading to this phenomenon and to mitigate its consequences, which have claimed lives and depleted capitals. تمثل الهجرة حركة انتقال الأشخاص أفرادا أو جماعات من مكان لأخر بحثا عن الأفضل اجتماعيا اقتصاديا وأمنيا وهي قديمة قدم الإنسان حيث كان يهاجر من مكان إلى أخر دون قيد أو عائق حتى ظهور الثورة الصناعية وما تبعها من تطور في القوانين المحلية والدولية فرضت جوازات سفر وتأشيرات الدخول التي حدّت من تنقل الأشخاص والجماعات ومن ثمّ حدّت من الهجرة النظامية الأمر الذي ساعد على نشوء هجرة موازية وهي الهجرة غير الشرعية أو السرية (الحرقة). بالنسبة للجزائر فإن ارتفاع نسبة الهجرة السرية قد غذّته الظروف الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والثقافية والأمنية التي دفعت بمختلف طبقات المجتمع للقيام بمثل هذا السلوك، لذلك سعت على غرار باقي الدول المعنية بالظاهرة إلى تبنّي إجراءات ذات مستويات مختلفة ( جهوية، وطنية، ودولية) للحد من هذه الآفة، إلاّ أنه في غياب التشخيص الموضوعي المستمد من دوافع هؤلاء الحرّاقة ومعرفة مسببات ودواعي هجرتهم فإن أي إجراء يكون منقوصا، إن ظاهرة الحرقة مشكلة خطيرة تهدّد المجتمع الجزائري وهي تحتاج إلى التحليل والبحث خاصة إذا علمنا أن من يحرقون ينتمون إلى مختلف الطبقات الاجتماعية وهناك من يرجعها إلى أسباب اقتصادية [أزمة السكن البطالة ] وآخرين يرجعونها إلى أسباب سياسية وأمنية وفئة أخرى أرجعتها إلى أسباب تاريخية وأمام كل هذه التأويلات لظاهرة الحرقة تزداد حاجتنا أكثر إلى معرفة أصل المشكلة والبحث في جذورها من خلال البحث في الأسباب المباشرة وغير المباشرة التي تؤدي إلى هذه الظاهرة، والحد من هذه الظاهرة ونتائجها الكارثية التي حصدت الأرواح ونهبت الأموال.

الكلمات المفتاحية: immigration ; Illegal Immigration ; Clandestine Immigration, ; Economic Factor ; Historical Factor, Social Factor


دور التدخل المبكر للأسرة في تطوير المهارات الإجتماعية لدى الأطفال المصابين بالتوحد

نهيل نبيلة,  الزروق فاطمة الزهراء, 
2024-05-12

الملخص: يهدف المقال الحالي إلى التعرف على دور التدخل المبكر للأسرة في تطوير المهارات الإجتماعية لدى الأطفال المصابين بالتوحد، بالنظر إلى أهمية سنوات النمو الأولى للطفل ، حيث أن توفير برامج تدريبية مبكرة تساعد في تقليل صعوبات التفاعل مع الأخرين، وتخفف من حدة الإضطراب. كما أن توفير الأسرة لبيئة داعمة لأطفالها وتحفيزهم لممارسة أنشطة إجتماعية، وتدخلها المستمر من شأنهم أن يساهموا في تمكينهم من التعلم والتفاعل بشكل ملائم وفعال مع الأخرين، وتعزيز قدراتهم على فهم مشاعرهم والتعبير عنها بطريقة مناسبة. The current article aimes to identify the role of early family intervention in developing social skills in children with autism, given the importance of the children’s first years of development, providing early training programs may anable them to reducing difficultiese in social interaction, and reduce the severity of the disorder . The family also provides a suppirtive envirenement for its children and motivates them to engage social activities, and its continuous intervention would contribute to enabling them to learn and interact appropriately and effectively with others, and enhancing their abililies to understand their feelings and express them appropriately.

الكلمات المفتاحية: التدخل المبكر ; الأسرة ; المهارات الإجتماعية ; التوحد


الفعل النقابي ومساهمته في تحقيق العدالة التنظيمية في المؤسسة الجامعية -دراسة ميدانية لنقابة SNAPAP بجامعة ابن خلدون بولاية تيارت-

حميداني خاليدة,  طايبي رتيبة, 
2024-05-04

الملخص: Abstract: The current study aims to identify the trends of employees involved in the SNAPAP active syndicate at Ibn Khaldun University-Tiaret-about the extent to which the union action contributes to achieving organizational justice among employees within the university system. To achieve this, we conducted a field study at Ibn Khaldun University-tiart-relying on the descriptive approach and the application of a comprehensive survey method by studying all the employees involved in the SNAPAP active syndicate at the University Institution under study, estimated at 236 men and women, through the adoption of the form technique as a basic technique for collecting information, processing and analyzing it through the adoption of the SPSS program.one of the most important findings of the current study is that the Trade Union Act contributes through its field activities to achieving Distributive and procedural justice this confirms that the Union Act contributes procedurally to achieving organizational justice among employees at the University Institution in the field of study. Keywords: trade union, social Act, Trade Union Act, organizational justice, University Institution. الملخص: تهدف الدراسة الراهنة إلى التعرف على اتجاهات الموظفين المنخرطين في نقابة SNAPAP الفاعلة بجامعة ابن خلدون ـ تيارت ـ حول مدى مساهمة الفعل النقابي في تحقيق العدالة التنظيمية في أوساط الموظفين داخل النسق الجامعي. تحقيقا لذلك قمنا بإجراء دراسة ميدانية بجامعة ابن خلدون ـ تيارت ـ معتمدين في ذلك على المنهج الوصفي وتطبيق أسلوب المسح الشامل من خلال دراسة كل الموظفين المنخرطين في نقابة SNAPAP الفاعلة بالمؤسسة الجامعية محل الدراسة والمقدر عددهم بـ236 منخرط ومنخرطة، ذلك من خلال اعتماد تقنية الاستمارة كتقنية أساسية لجمع المعلومات، ومعالجتها وتحليلها من خلال اعتماد برنامج (SPSS) ومن بين أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة الراهنة أن الفعل النقابي يساهم من خلال نشاطاته الميدانية في تحقيق العدالة التوزيعية والعدالة الإجرائية والعدالة التعاملية في أوساط الموظفين المنخرطين في نقابة SNAPAP بجامعة ابن خلدون بتيارت مما يؤكد أن الفعل النقابي يساهم إجرائيا في تحقيق العدالة التنظيمية في أوساط الموظفين في المؤسسة الجامعية ميدان الدراسة. الكلمات المفتاحية: النقابة، الفعل الاجتماعي، الفعل النقابي، العدالة التنظيمية، المؤسسة الجامعية.

الكلمات المفتاحية: النقابة، الفعل الاجتماعي، الفعل النقابي، العدالة التنظيمية، المؤسسة الجامعية.


Le rôle de la trajectoire socioprofessionnelle des entrepreneurs dans le déclenchement du processus de création de PME dans la région de Bejaia (Algérie)

Haderbache Bachir, 
2024-05-30

Résumé: Le passage de l’Algérie d’une économie administrée à une économie de marché tend à redresser l’économie nationale et les espoirs de création d’emplois reposent désormais sur la PME et l’entrepreneur. Beaucoup de recherches ont confirmé que la trajectoire socioprofessionnelle a un impact important sur le déclenchement du processus de création d’entreprise. L’enquête qualitative qu’on a réalisée à l’aide des entretiens semi-directifs auprès d’une trentaine d’entrepreneurs activant dans la région de Bejaia a montré que les entrepreneurs sont répartis en cinq trajectoires socioprofessionnelles. L’enquête a révélé la présence des aides des membres de la famille dans la majorité des cas.

Mots clés: trajectoire socioprofessionnelle ; PME ; Entrepreneur ; liens familiaux


ثقافة جودة التعليم من وجهة نظر أساتذة التعليم العالي في الجامعة الجزائرية

هديبل عائشة, 
2024-06-07

الملخص: تهدف دراستنا الحالية إلى الكشف عن درجة انتشار ثقافة الجودة لدى أساتذة التعليم العالي بالجامعات الجزائرية. للقيام بهذه الدراسة اعتمدنا على استبيان يحتوي على 4 محاور. طبق على عينة قوامها 35 أستاذة للتعليم العاليفي السنة الجامعية 2022/2023.أظهرت النتائج وجود نقص عند نسبة من الأساتذة المشاركين في الدراسة و هذا بالنسبة للمعارف المتعلقة بالجودة و أيضا في القيّم و السلوكات المعبرة عنها، كما توصلنا إلى أهمية الاهتمام بثقافة الجودة لدى الأساتذة الجامعيين و مسؤولي الجامعة و مختلف العاملين بالإدارة لأهميتها في نشر و تطوير و رفع مستوى التعليم و الوصول به إلى ما يعرف بجودة التعليم.

الكلمات المفتاحية: الجودة ; ثقافة الجودة ; التعليم العالي ; قيّم الجودة ; سلوكات الجودة


العلاج بالفروسية والتفاعل الاجتماعي لدى الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد

حجاج أمال,  بن موفق فتيحة, 
2024-05-25

الملخص: تهدف هذه الدراسة لمعرفة أهمية العلاج بالفروسية ودورها في تنمية التفاعل الاجتماعي لدى الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد، ومن أجل ذلك استخدمنا منهج دراسة حالة حيث تم تطبيق برنامج العلاج بالفروسية المقترح من طرف مركز الفروسية بالجزائر العاصمة لحالة تعاني من اضطراب طيف التوحد. خلصت النتائج إلى وجود تحسن على مستوى الحالة وانعكس ذلك في التفاعل الاجتماعي بالإضافة إلى الالتحاق بالصف الدراسي، كما لوحظ تحسن في الأداء اللغوي.

الكلمات المفتاحية: اضطراب طيف التوحد، التفاعل الاجتماعي، العلاج باستخدام الحيوان، العلاج باستخدام الخيول (الفروسية)


قراءة كرونولوجية متأنية لمنهجية حساب مؤشرات التنمية المستدامة ولوحة التحكم بها مع عرض تقييمي لإنجازات الجزائر وإخفاقاتها خلال الفترة 2015-2023.

بوالفخار ناصر, 
2024-05-06

الملخص: في سبتمبر 2015 تبنت منظمة الأمم المتحدة خطة جديدة للتنمية أطلق عليها تسمية "أهداف التنمية المستدامة لسنة 2030". شملت هذه الخطة الدول المتقدمة و الدول في طريق النمو على حد سواء و تضمنت 17 هدفا و 169 غاية و 231 مؤشرا لتقييم مدى تطبيقها. يهدف هذا المقال أولا إلى تقديم الطريقة المعتمدة من طرف الأمم المتحدة في تقييم مدى تطبيق أهداف التنمية المستدامة، كما يهدف إلى تقديم نظرة شاملة حول مدى التقدم المحرز، في الجزائر، في إنجاز مختلف الأهداف ،في منتصف الفترة 2015-2030، وتسليط الضوء على تلك الأهداف التي تحتاج عناية خاصة لتصحيح مسارها من أجل ضمان تحقيقها. In September 2015, the United Nations adopted a new development agenda called the "Sustainable Development Goals 2030". It concerns both developed and developing countries. It includes 17 Sustainable Development Goals (SDGs), 169 targets and 231 indicators to follow it up. This article aims, in the first stage, to present the internationally agreed-upon method for assessing the extent to which various goals have been achieved, along with their targets and indicators. In a second stage, the situation of Algeria is addressed and the goals that need to be corrected to ensure their achievement are highlighted

الكلمات المفتاحية: أهداف التنمية المستدامة ; مؤشرات التنمية ; منهجية حساب مؤشرات التنمية المستدامة