مجلة آفاق لعلم الاجتماع

Journal AFAQ Of Sociology

Description

The AFAQ Journal of Sociology is a scientific journal published by the Department of Social Sciences of the Faculty of Humanities and Social Sciences of the University of Blida2. It aims to disseminate the work of researchers in all branches of sociology. It covers the following areas: Education, Human Factors and Work Environment, Cultural Studies, Urban Studies, Anthropology, Demography, Social Work, Sociology of Health, Sociology and Political Science, Social Psychology, Sociology of Religion and Sociology of Sport. The journal accepts translations of modern Western sociological studies, readings and critical analysis of theoretical studies in the field of sociology. It also focuses on serious, authentic and original themes that conform to a scientific methodology in the three languages: Arabic, French and English.

مجلة أفاق علم الاجتماع  دورية علمية محكمة تصدر عن قسم العلوم الاجتماعية بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة البليدة 2، تسعى إلى نشر أعمال الباحثين في ميدان علم الاجتماع بكل فروعه في المجالات الآتية: التعليم، العوامل البشرية وبيئة العمل، الدراسات الثقافية، الدراسات الحضرية، الأنثروبولوجيا (علم الإنسان)، الديموغرافيا، العمل الاجتماعي، الصحة (العلوم الاجتماعية)، علم الاجتماع والعلوم السياسية، علم الاجتماع النفسي، علم الاجتماع الديني وعلم الاجتماع الرياضي. كما ترحب ال بتراجم الدراسات السوسيولوجية الغربية الحديثة، وتثمن القراءات والتحاليل النقدية للدراسات النظرية في حقل السوسيولوجيا. كما تهتم بالمواضيع الأصيلة والجادة، والتي تكون وفق منهجية علمية رصينة وباللغات الثلاث العربية، الفرنسية والانجليزية.

La Revue AFAQ de sociologie est une revue scientifique publiée par le département des sciences sociales de la faculté des sciences humaines et sociales de l'université de Blida2. Elle a pour objectif de diffuser les travaux des chercheurs dans toutes les branches de la sociologie. Elle couvre les domaines suivants: Education, Facteurs humains et environnement de travail, Etudes culturelles, Etudes urbaines, Anthropologie, Démographie, Travail social, Santé (sciences sociales), Sociologie et Sciences politiques, Psychologie sociale, Sociologie religieuse et Sociologie du sport. La revue accepte également les traductions des études sociologiques occidentales modernes, de lectures et d’analyses critiques des travaux théoriques dans le domaine de la sociologie. Elle s'intéresse aux thèmes sérieux, authentiques et originaux conformes à une méthodologie scientifique dans les trois langues: arabe, française et anglaise.


13

Volumes

25

Numéros

304

Articles


المقاربة البائية الوظيفية في دراسة الإعاقة

كوبلاجي هندة, 
2023-07-10

الملخص: الملخص: يأتي هذا المقال كدراسة تحليلية لموضوع الإعاقة من حيث أنها ظاهرة سوسيولوجية، يتم تناولها من خلال المقاربة البنائية الوظيفية (اسهامات بارسونز) وفق مفاهيمٍ تتمحور حول البناء، الوظيفة، وحدة الفعل والخلل الوظيفي الخ... وهذا لكشف واقع الذي يعيشه أشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة. وعليه التساؤل الجوهري الذي يطرح نفسه يكمن في: كيف تساعد هذه المفاهيم في تشخيص وفهم واقع هؤلاء الأشخاص وركز البحث على مفهوم محوري يتمثل في النسق العام لفعل الإعاقة، فتبين أن وضعية المعوق حول ذاته لا تتكيف ولا تقيم صّلات مع العالم الخارجي وما يحتويه من مؤثرات ومن قيم ومعايير اجتماعية. فنسق شخصيته تشكل عبر تنشئة اجتماعية خاصة لم تساعده على تحقيق اندماجه الاجتماعي، فغياب المستلزمات الوظيفية من برامج التدخل المبكر للطفل المعاق التي يعول عليها تحجز فاعليته مستقبلا. This article is an analytical study of disability as a sociological phenomenon through the structural functional approchin (Parsons’contributions) conformity with its concepts centered on structure, function, unit of action and dysfunction atc...Aiming to reveal the reality of people with special needs, the fundamental question raised is: how do the concepts of the structural functional theory help diagnoseand understand the reality of such individuals? The research focuses on the general pattern of the act of disability as a pivotal concept. The study reveals that the individual witch speacial needs does not adapt and does not form connections with the outside world, its influences, valuesand social norms.The pattern of their personality was formed through a singular social upbringing that does not facilitate social integration.The absence of the functional requirements from the early intervention programs that the disabled child relies on, limits the individual’s effectiveness in the future.

الكلمات المفتاحية: البناء الاجتماعي، المستلزمات الوظيفية، النسق العام لفعل الاعاقة، الشخص ذو الاحتياج الخاص. Social structure, functional requirements, general pattern of disabillity action, person with special needs.


التربية الصحيّة في إطار العلاقة بين الاسرة و المدرسة

طيبي حورية,  مولاي علي زهرة, 
2023-07-05

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى إبراز دور كل من الأسرة والمدرسة في ترسيخ المفاهيم و السلوكيات الصحية لدى الأطفال. أجريت الدراسة على عينة من أساتذة التعليم الابتدائي و عينة من الاسر بمنطقتي البليدة و الجزائر العاصمة، اعتمادا على تقنية المقابلة، و أداة تحليل المحتوى في تحليل المقابلات. أسفرت الدراسة، عن قصور دور كلّ من الاسرة و المدرسة في تكريس التربية الصحية لدى الأطفال، في ظلّ ضعف الوسائل و الآليات الكفيلة بتفعيل هذا الدّور من جهة، و في ظلّ عدم التّفاعل الإيجابي بينهما.

الكلمات المفتاحية: الصحة ; التربية الصحية ; الاسرة ; المدرسة ; الطفل


العلاقات الاجتماعية لدى مختلف الفئات السوسيومهنية في الوسط الجامعي

بوعلى وسيلة, 
2023-10-12

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى البحث في شبكة العلاقات القائمة بين مختلف الفئات السوسيومهنية داخل الوسط الجامعي من إطارات وأعوان التحكم وأعوان التنفيذ، ومعرفة طبيعتها التي تأخذ البعد الرسمي وغير الرسمي، أو أبعاد المصلحة والوساطة والمحسوبية لدى هذه الفئات وهذا ما يعكس الواقع الاجتماعي للوسط الجامعي. وتم الاعتماد على المنهج الوصفي من خلال الاستعانة بتقنية المقابلة مع 24 موظف بكلية الآداب واللغات، موزعين على مختلف الفئات السوسيومهنية (إطارات، أعوان تحكم، أعوان تنفيذ)، وتقنية تحليل محتوى الأسئلة المفتوحة كأداة تدعيمية. وتوصلت الدراسة إلى أن العلاقات الاجتماعية في الوسط الجامعي تختلف باختلاف أشكالها وأنواعها وطبيعتها بين مختلف الفئات السوسيومهنية. الكلمات المفتاحية: العلاقات الاجتماعية1، الفئات السوسيومهنية2، الوسط الجامعي3، العلاقات الرسمية4، العلاقات غير الرسمية5.. الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى البحث في شبكة العلاقات القائمة بين مختلف الفئات السوسيومهنية داخل الوسط الجامعي من إطارات وأعوان التحكم وأعوان التنفيذ، ومعرفة طبيعتها التي تأخذ البعد الرسمي وغير الرسمي، أو أبعاد المصلحة والوساطة والمحسوبية لدى هذه الفئات وهذا ما يعكس الواقع الاجتماعي للوسط الجامعي. وتم الاعتماد على المنهج الوصفي من خلال الاستعانة بتقنية المقابلة مع 24 موظف بكلية الآداب واللغات، موزعين على مختلف الفئات السوسيومهنية (إطارات، أعوان تحكم، أعوان تنفيذ)، وتقنية تحليل محتوى الأسئلة المفتوحة كأداة تدعيمية. وتوصلت الدراسة إلى أن العلاقات الاجتماعية في الوسط الجامعي تختلف باختلاف أشكالها وأنواعها وطبيعتها بين مختلف الفئات السوسيومهنية. الكلمات المفتاحية: العلاقات الاجتماعية1، الفئات السوسيومهنية2، الوسط الجامعي3، العلاقات الرسمية4، العلاقات غير الرسمية5.. Abstract: This study aims to investigate the network of the relationships existing between the various socio-professional groups within the university milieu, and to know their nature that takes the formal and informal dimension, or the dimensions of interest, mediation and nepotism in these groups, and this reflects the social reality of the university milieu. The descriptive approach was relied on through the use of the interview technique with 24 employees of the Faculty of literature and foreign languages, distributed among the various socio- professional categories, and the technique of analyzing the content of open questions as a supportive tool. The study concluded that the social relations in the university community differ according to their forms and types as well as its nature among different socio professional groups.

الكلمات المفتاحية: العلاقات الاجتماعية1، الفئات السوسيومهنية2، الوسط الجامعي3، العلاقات الرسمية4، العلاقات غير الرسمية5.