مجلة الباحث في العلوم الإنسانية و الإجتماعية


Description

Description: Journal El-Bahith in Human and Social Sciences is a Trimestral scientific, specialized, open access scientific journal that is issued and edited by Kasdi Merbah University of Ouargla. It was founded in 2010 and is interested in the dissemination of original applied research, which has not been previously published and which is treated in a documented scientific method in the field of human and social sciences, psychologie and éducation sciences, sociology, demography, anthropology, philosophy, history, communication sciences, … The journal aims are to disseminate sciences within the framework of its specialization. It targets postgraduate students, professors and all researchers, whether in research or academic circles, government departments or social institutions at the national and international levels. The research is published in three languages: Arabic, English and French.

10

Volumes

32

Numéros

964

Articles


تقدير الذات وعلاقته بالتوافق الدراسي عند الاطفال المعاقين بصريا دراسة مقارنة بين المدمجين وغير المدمجين

Belkhiri Mohamed, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى توضيح العلاقة بين تقدير الذات و التوافق الدراسي عند المعاقين بصريا و ذلك من خلال قياس تقدير الذات و التوافق الدراسي لدى هاته الفئة ، أين طبق كل من مقياسي تقدير الذات لروزنبرغ و مقياس التوافق الدراسي ليونجمان. وسعت هذه الدراسة إلى المقارنة بين المعاقين بصريا المدمجين في المدارس العادية والمعاقين بصريا غير المدمجين و الذين يزاولون دراستهم في المدارس الخاصة بهم ، طبقت الدراسة على عينة مكونة من :18 تلميذ مدمجا ،20 تلميذ غير مدمج.وقد توصلت نتائج الدراسة إلى أهمية الدمج في تحقيق هذه العلاقة ،وأنتهت هذه الدراسة بتقديم بعض المقترحات .

الكلمات المفتاحية: تقدير الذات ;التوافق الدراسي ;الإعاقة البصرية ;الدمج المدرسي .


الفاعلين في المدرسة و مجالات إنتاج الفعل العنيف: أزمة ممارسات أم أزمة هويات دراسة تحليلية على عينة من الوسط المدرسي بورقلة

ناصر اللقب, 

الملخص: ملخص : يعاني المجتمع الجزائري من ظاهرة الفعل العنيف في المجال المدرسي، غير أن المتعمق في الظاهرة يجد أن الظاهرة متجذرة في المجتمع وتطوره عبر التاريخ ، من الممارسات الاستعمارية إلى الممارسات السلطاوية إلى مشكلات هوياتية ترجع إلى تراجع مؤسساتي، وتفاعلات في مجالات اجتماعية غير متجانسة من حيث النموذج الثقافي، كل هذا شكل هاجسا للمربين والآباء و المسؤولين عن التربية المؤسساتية في البلاد، و أصبح في تزايد كبير بين مختلف الفئات والأعمار، بين المعلمين والتلاميذ وبين بعضهم البعض، بين الإداريين والأطراف الأخرى في العملية التربوية. كل هذا دفعنا إلى إلقاء نظرة فاحصة من خلال قراءة لإحصائيات رسمية لسنة 2003/2004. لنفهم بعض ما يحرك هذه الأفعال التي لا يقبلها أفراد المجتمع الجزائري، ويسعى إلى تخطيها نحو مستقبل مبني على نموذج ثقافي حضاري، يعيش فيه الجميع.نفهم علاقة الفعل العنيف بالتنشئة المجتمعية، وعلاقته باللامساواة بين الجنسين، وعلاقته بالتفاعل في المجالات الاجتماعية المختلفة، والنموذج الثقافي السائد. الكلمات المفتاح : الممارسات البيداغوجية ؛ المجالات الاجتماعية ؛ النموذج الثقافي ؛ الفعل العنيف ؛ الرابط الاجتماعي. Abstract : The Algerian society suffers from the violent action in the scholar field, but the deeper searcher finds that this phenomenon is rooted in the society and its development through history, from the colonialism practices till the authorities practices and other identity problems that turns back to the institutional retreat ,and interactions in social fields not equal to the cultural model ,all these form a kind of fear to the educators, the parents and the responsible of the educational system in the country , and it is between teachers and pupils and between each other ;also between administrators and other parts in the process of the educational action. All these push as to have a look at it through an official reading to the statistics year 2003_2004 to understand what move these acts that is not acceptable by the Algerian society ,and try to get over it toward the future built on a civilized cultural model , where society lives in we understand the relationship between the violent action and the socialization besides its relation with the inequality between the two sexes ,and its relation with the interaction in the different social fields, what is more the common cultural model

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاح : الممارسات البيداغوجية ؛ المجالات الاجتماعية ؛ النموذج الثقافي ؛ الفعل العنيف ؛ الرابط الاجتماعي. ; Keywords : The Pedagogical practices ; The Social spaces ; The Cultural type ; The Violent action ; The Social connection


أساليب مواجهة الضغوط النفسية لدى طلبة سنة أولى تربية بدنية

سعاد العاتي, 

الملخص: ملخص : تهدف دراستنا الى معرفة طبيعة أساليب مواجهة الضغوط النفسية لدى طلبة سنة أولى تربية بدنية بجامعة قاصدي مرباح – ورقلة -، قمنا بتطبيق المنهج الوصفي ، وتم اختيار عينة تكونت من (210) طالب وطالبة .وقد قمنا باستخدام مقياس أساليب مواجهة ضغوط الحياة ل "تشارلز كارفر"، وكانت النتائج المتحصل عليها كالتالي : *يستخدم طلبة سنة أولى تربية بدنية أساليب مواجهة متمركزة حول المشكلة . * توجد فروق ذات دلالة احصائية في استخدام أساليب مواجهة الضغوط النفسية لدى طلبة العينة تعزى الى متغير الجنس (ذكر/ أنثى). *توجد فروق ذات دلالة احصائية في استخدام أساليب مواجهة الضغوط النفسية لدى طلبة العينة تعزى الى متغير نمط الاقامة (داخلي /خارجي). Abstract : our study aims to investigate styles of coping psychological stresses among first year students of sportive education department in university of Kasdi-MerbehOuargla. We applied the descriptive method, and selected a sample of(210) students. We used Coping styles of Lifes Stresses Scale "Charlez revraC.S " , the obtained results are as fellows: *The students of sportive education use coping styles based on the problem. *There are statistical significant differences in using coping psychological styles according to sex (male/female). * There are statistical significant differences in using coping psychological styles according to residence type (internal/external) .

الكلمات المفتاحية: أساليب مواجهة ؛ ضغوط نفسية ؛ تربية بدنية


تقييم مستوى رصد معلومات رأس المال البشري باستخدام نظم معلومات الموارد البشرية دراسة ميدانية لبعض فنادق ولاية ورقلــة-الجزائر

عبد المالك باسيمان,  حسين شنيني,  ياسين محجر, 

الملخص: هدفت الدراسة إلى تقييم مستوى مساهمة نظام معلومات الموارد البشرية في رصد معلومات رأس المال البشري، حيث تم الاعتماد على المنهج الوصفـــي والاستبيـــان كأداة رئيسية لجمـــع المعلومات، شملـــت عينـــــة الدراســــــــة ثلاثة وثلاثون إطــــارا وموظفا من موظفي إدارة الموارد البشريــــة المكلفين بنظـــــــام المعلومات لثلاث فنادق سياحية بولاية ورقلة، كما تم استخدام برنامج الحزمة الإحصائية SPSS لمعالجة المعطيات. توصلت الدراسة إلى مستوى متوسط لرصد معلومات رأس المال البشري ولنظام معلومات الموارد البشرية ، ووجود علاقة ذات دلالة إحصائية بين فعالية نظام معلومات الموارد البشرية ومعلومات رأس المال البشري لدى الفنادق عينة الدراسة، كما تبين أن معاملات أفضل نموذج الانحدار للمتغيرات(الأبعاد) التي لها تأثير على رصد معلومات رأس مال البشري هو معاملات متغير الموثوقية الذي يعتبر المتغير الوحيد الداخل للنموذج لأن له اكبر معامل ارتباط بسيط مع المتغير التابع، وتم استبعاد المتغيرات المستقلة الأخرى بالرغم من أن بعضها له علاقة ذات دلالة إحصائية مع المتغير التابع. The study aimed at assessing the level of HR system contribution in the monitoring of human capital information. The descriptive approach and the questionnaire were used as a main tool for gathering information. The study sample included thirty three staff members of the human resources department who are responsible for the information system for three tourist hotels in the state of Ouargla, The SPSS program was also used to process data. The study found an average level of monitoring human capital information and human resources information system, and a statistically significant relationship between the effectiveness of human resources information system and human capital information in the sample hotels. The best regression model for variables (dimensions) Monitoring human capital information is a variable coefficients of reliability, which is the only variable within the model because it has the largest coefficient of simple correlation with the dependent variable, and the other independent variables are excluded although some of them have a statistically significant relationship with the dependent variable.

الكلمات المفتاحية: موارد بشرية ; نظام معلومات الموارد البشرية ; رأس المال البشري ; فنادق سياحية ; تقييم نظام معلومات


علاقة توزيع المرافق الصحية بعدد السكان في الجزائر ( دراسة ديموغرافية ) Distribution of Health Facilities in Algeria (Demographic Study)

كميلية قرنان,  صلاح الدين عمراوي, 

الملخص: يشهد الوقت الراهن جملة من التحوُّلات الصِّحية والسُّكانية، ممَّا يفرض على المرافق الصحية بمختلف مهامها أن تكون أكثر قدرة تنافسية، بتعديل أدوارها ، وسياستها، وتسييرها سعيا منها لتجسيد حق المواطن في العلاج و تعميم العلاج الوقائي كالتلقيح وحماية الأمومة والطفولة ونظافة المحيط، وهذا للقضاء على الأمراض الوبائية وأمراض العصر والتّقليل من وفيات الأطفال والأمهات، مع بناء الهياكل وتكوين الإطارات الطِّبية وشبه الطبية والإدارية وكذا تشجيع التمويل الطبيِّ؛ مما جعل من الدّولة الجزائرية ترسم إستراتيجية من شأنها تعديل مواقع الخلل الّتي عرفها النِّظام الصِّحي السّابق وذلك لمواكبة مختلف التحوّلات والتّغيرات التي مسّت مختلف المجالات ( الاقتصادية، الاجتماعية، الصحية، التكنولوجية )، ومحاولة خلق التوازن في توزيع المرافق الصّحية عبر التراب الوطني، من هذا المنطلق يتبادر في ذهننا الإشكال المطروح في القطاع الصحي: هل استطاعت الدّولة الجزائرية توزيع المرافق الصِّحيّة بشكل متوازن عبر كامل التراب الوطني بمواكبة التطور الديموغرافي التي تشهده الدّولة ؟ وللإجابة عن هذا الإشكال اتبعنا مناهج ثلاث تمثلت في المنهج التاريخي، الوصفي، والمقارن. وأثناء تحليللنا للمعطيات استعنّا ببرنامج PHILCARTO و برنامج SPSS. أمّا عن أهمّ النتائج المتوصَّل إليها: فقد نجحت الدولة الجزائرية في خلق توازن لتوزيع المؤسّسات العمّومية للصحة الجوارية والمؤسسات العمومية الاستشفائية، خاصّة بين الشمال والجنوب، إنّ إعادة إنشاء وتسيير المصالح الصحية لمواكبة التغيرات والتحولات في مختلف المجالات هو المفتاح الأساسي لنجاح المرافق الصحية وتميزها ، لذا يجب فهم قوانين إنشاء و تسيير المصالح الصحية فهما عميقا، لمختلف جوانبها و مشاركة الأفراد بها. Abstract :At present , there are a number of health transformations andpopulation , which imposes on the various healh institutions to be more competitive in modifying their roles , for the purpose of ensuring the citizen’s right to health care and the spread of preventive treatment such as ( vaccination , mothrhood protection , and childhood and envirornment cleanness , in order ...) to put an end to epidemics and reduce children and mothers death rate ; moreover , to build structures and the to train medical , paramedical and administrative managers ; in addition to the encouragement of medical financing. The mentioned principles underwent some ups and downs which the country went through. - Has the Algerian State been able to distribute health facilities in a balanced manner across the entire national territory in line with the demographic development witnessed by the State? The approach adopte dis « historical , descriptive, comparative » when analyzing the data we used the PHILCARTO program and the SPSS program. The most important results are : the algerian state has succeeded in balancing the distribution of public health institutions and public hospital institutions , especially between the north and the south . Re-establishing and managing health interests to keep pace with changes and shifts in various fields is the key to the success and excellence of health facilities . A deep understanding of the laws of the establishment and management of health services in all its aspects and the participation of individuals in them should be understood.

الكلمات المفتاحية: صحة ، مؤسسة العمومية الاستشفائية ، مؤسسة الاستشفائية المتخصصة ، مؤسسة العمومية للصحة الجوارية ، مؤسسة الاستشفائية الجامعية . Keywords: Health, , Public Hospital, Specialized Hospital, Public Health Organization, University Hospital


واقع الإصابة بالأمراض المزمنة حسب الجنس في الجزائر: دراسة مقارنة بناءا على معطيات المسح العنقودي متعدد المؤشرات (2012-2013) mics 4

الهاشمي مليك, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى تسليط الضوء على معدلات الإصابة بالأمراض المزمنة حسب الجنس في الجزائر، بالاعتماد على معطيات المسح العنقودي متعدد المؤشرات 2012/2013. فمن خلال تفحصنا للتقرير النهائي للمسح، وجدنا أن أغلب الجداول المعروضة هي جداول ثنائية تضم من جهة المتغير التابع المتمثل في وضعية الفرد اتجاه الإصابة بالأمراض المزمنة، ومن جهة أخرى المتغيرات المستقلة المتمثلة في: المستوى التعليمي، وسط الإقامة، فئات العمر وغيرها. ولأجل دراسة درجة اختلاف مستوى الإصابة حسب النوع، قمنا بدمج بعد ثالث ضمن الجداول المذكورة، والمتمثل في متغير الجنس، وذلك لرصد التباينات الممكنة وفق هذا المتغير بالنسبة لمختلف الفئات، الموزعة وفق الخصائص الديموغرافية، الاجتماعية والاقتصادية. والغاية المتوخاة من هذا العمل تكمن في رغبتنا في معرفة فرق مستوى انتشار الإصابة بالأمراض المزمنة حسب الجنس على مستوى مختلف فئات المتغيرات المدروسة.

الكلمات المفتاحية: أمراض مزمنة، جنس، مسح عنقودي متعدد المؤشرات.


Du lycée à l’université : d’un curriculum général politique à un curriculum pédagogique de spécialité, au sein de l’université algérienne

مصطفى بورخيس, 

Résumé: Résumé L’objet du présent texte trouve sa genèse dans les nombreuses interrogations soulevées par les acteurs du processus de l’enseignement-apprentissage du français de spécialité au sein de l’université algérienne. En effet, pour répondre aux attentes du marché de l’emploi, il est incontestable que les contenus d’apprentissage émanent d’un curriculum prédéfini et/ou de spécialité. Ceci dit, l’élaboration d’un curriculum nécessite inéluctablement la présence de moyens pour le produire et l’appliquer pour enfin mener une opération d’évaluation efficiente

Mots clés: curriculum ; pédagogie ; français de spécialité ; formation professionnalisante