مجلة الراصد العلمي
Volume 6, Numéro 2, Pages 219-237

أهمية السياق في الدرس الصوتي و الدلالي

الكاتب : عبد القادر بن فطة .

الملخص

الملخص: ركز العلماء على السّياق في فهم النصوص، فهو وعاء يلتقي فيه الصوت بالدلالة فأحاطوا بكلّ أنواعه كسياق الموقف والسياق للغوي، وكانوا أكثر تطرقا إليه في القرآن الكريم لأنّ لغته أرقى من الناحية التركيبية، فأولوه أهمية قادتهم إلى التأصيل والتقعيد.والناظر إلى التراث يجده حافلا بالإبداع والتأليف، ويلاحظ أنّ أصحابه لهم إلمام واسع بعلوم اللغة ، لذلك تمكّنوا من الإحاطة به خاصة في النص القرآني.والقيم الصوتية في اللغة العربية تحمل معاني جزئية و مقاصد عامة، فهي تثير صورا موحية حافلة بالدلالات تؤدي وظائف هامة في النص عن طريق السياق. Abstract: Scientists focused on the context in understanding the texts. The context is a bowl where the sound and meaning meet. They sorted out all types of contexts such as attitudinal (internal =intentional) and linguistic (external) contexts, and they touched this much more in the holy Koran because its language was the finest from the viewpoint of synthetics. Thus, they devoted it too much importance leading them to indigenisation and rulemaking. The beholder into heritage will find it full of creativity and authorship, and notes that its owners have a broad knowledge of the science of language. Thus, they were able to take it especially in the Quranic text. The phonological values in Arabic bear partial meanings and general purposes which raise suggestive images bus semantics playing important functions in the text via the context.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية:أهمية السياق ، لغة القرآن ،الصوت و الدلالة.