جسور المعرفة
Volume 5, Numéro 3, Pages 104-114

الملمح الوطني والثوري في أدب غسان كنفاني

الكاتب : جودي محمد .

الملخص

ملخص: تشكل تجربة غسان كنفاني الأدبية علامة على الكاتب الوطني الملتزم بقضايا المجتمع الفلسطيني، فهو كاتب مسكون بآلام وطنه وشعبه، حيث أصبحت دلالة النص الأدبي مختلفة في الحالة الفلسطينية. تحمل نصوصه السردية بعد سنة 67 دلالة أيديولوجية وحمولة ثقافية عير معروفة، تواكب التغير المعرفي والاجتماعي والسياسي للإنسان العربي والفلسطيني خاصة، واعتماد الثورة خطابا جديدا ضد وجود اليهودي وحضوري اللغوي والثقافي، وإن كان غسان كنفاني علاقة الذات الفلسطينية بالآخر اليهودي حالة إنسانية وقضية مهمة في نهاية الأمر. ABSTRACT: Ghassan Kanafani's literary experience is a sign of the national writer who is committed to the issues of the Palestinian society. He is a writer who is haunted by the pain of his country and his people, where the significance of the literary text is different in the Palestinian case. And the adoption of the revolution as a new speech against the existence of the Jew and my linguistic and cultural presence, although Ghassan Kanafani relationship of the Palestinian self to the other Jew is a humanitarian situation and an important issue in the end .

الكلمات المفتاحية

الثورة; الوطنية; فلسطين; العودة; غسان كنفاني