جسور المعرفة
Volume 5, Numéro 3, Pages 90-103

شعرية التحولات اللغوية في شعر عثمان لوصيف

الكاتب : هارون لعبيدي .

الملخص

ملخص: إن التجلي اللغوي لأثر المتخـيل الصوفي وشعرية كتابته، فضاءان يتمايز كل منهما عن الآخر، ذلك أن الكتابة تتمثل إنجاز اللغة بشكل خاص، عن الموضوع الذي اختلفت التصورات حوله، لأنه ينتسب إلى الاختلاف المنتج. الذي لا يرجع إلى تعدد التصورات، وإنما إلى غموض المسافة، الواضح من امتلاك اللغة أسرارها، وأسرار ما تحيل عليــه في واحد، ورغـم ذلك فوظيفــة كل منهما متعلقة بوظيفـة الآخر، ما يسهل عملية الانتقال من مطلق اللطافة إلى الكثافة، عبر بوابات التحولات، وبؤر التوتر المتحكمة في حجم التمثل، ووضوحه وشدة عمقه. ABSTRACT : The linguistic manifestation of the influence of the Sufi imaginative and the poetry of its writing are two distinct spaces from each other. Writing is the achievement of the language in particular, on the subject of different perceptions, because it belongs to the difference produced. Which is not due to the multiplicity of perceptions, but to the vagueness of the clear distance from the possession of the language of its secrets, and the secrets of what it refers to in one, and yet the function of each is related to the other's function, which facilitates the transition from absolute gentleness to density, through the gates of transformations, The size of the representation, its clarity and its depth.

الكلمات المفتاحية

شعرية ; تحول لغوي ; متخيل صوفي ; عثمان لوصيف