مجلة عصور الجديدة
Volume 9, Numéro 2, Pages 114-126

تطور الاستيطان الأوروبي بالقطاع الوهراني ما بين 1830-1954

الكاتب : صوافي زهرة .

الملخص

أطلقت سلطات الاحتلال الفرنسي تسمية القطاع الوهراني أو إقليم وهران حسب الترجمات (Le Département d’Oran)، على ما كان يعرف إداريا ببايلك الغرب،خلال فترة الحكم العثماني للجزائر، يعتبر هذا القطاع الذي تصل مساحته إلى67.262 كلم2 من أهم القطاعات بالجزائر من الناحية الجغرافية والاقتصادية والبشرية،ولذا استثمرت فيه السلطات الاستعمارية الكثير لجعله منطقة استيطان مكثف، ليس فقط للمعمرين الفرنسيين بل للأوروبيين أيضا. لقد سعى الاستعمار الفرنسي بشتى الوسائل لاحتلال الجزائر،وتحطيم البنية الاقتصادية للسكان الجزائريين ولن يتم ذلك إلا من خلال إتباع سياسة محكمة ومدروسة تمثلت في الاستيطان ، ولإنجاحه استخدمت الوسائل العسكرية والقوانين ،واستطاعت أن ترسم خريطة لأهم المراكز الاستيطانية بالجزائر ،وهو القطاع الوهراني الذي أهلته مقوماته الطبيعية والاقتصادية بأن يكون محل اهتمام واستغلال المعمرين، على حساب الجزائريين الذين طردوا من أراضيهم .فمع نهاية مرحلة الحكم العسكري وبداية مرحلة الاستيطان الاستعماري صار هذا القطاع بامتياز مصدرا أساسيا للثروة والغنى لدى الدولة الفرنسية بسبب كثافة وتنوع زراعاته وعلى رأسها زراعة الكروم التي أدرت الأموال الطائلة،إضافة لاحتوائه على الموارد المنجمية والخامات المتعددة مثل الحديد الذي استعمل لبناء الموانئ وإنشاء الطرقات والسدود، summary The colonial French authorities gave the name of Oranian Zone (Oran Provence) to the old ottoman ruling area of Algeria. Considered to be one of the most geographically, economically and demographically important areas, the department of Oran reaches more than 67.262 km², it is expended from the Mediterranean sea in the north to the Sahara desert in the south, and from the Moroccan borders in the west to the central Provence around the capital Algiers in the east. After the end of the occupation war period and the beginning of the settlements era (1830-1871) The Oranian Province had seen intensified investments by applying a typical French colonial system including the administration, railways, ports and establishing new cities, not only for the French settlers but for many other Europeans, especially Spaniards. The Province represented a paradise for the French economy, capitals were founded, agriculture was modernized, mines were exploited, and the flourishing of the French colonial development and economic growth was at the expense of the Algerian people. The French colonialism tried various strategies to colonize Algeria and destroy its economy, but that couldn’t happen if they did not follow well studied political strategies, to make that work, the French colonizers used every aspect of law and military instrument and strategies, which resulted in controlling the Oranian zone, an area of major concern to the French. As a result, the Oranian people were thrown out of their lands.

الكلمات المفتاحية

الاستعمار ; القطاع الوهراني ; الاحتلال ; عين تموشنت ; ، الاستيطان ; فرنسا ، ; ، المعمرين ; الأراضي ، ; السدود، ; ، الاقتصاد . ; The colonial French ; Oranian Zone ; agricultural ; capitalism ; ,industry ; economy, ; natural resources ; rich area ; The Province