المجلة الدولية للاتصال الاجتماعي
Volume 6, Numéro 5, Pages 85-107

ثراء الفيس بوك ودوره في دعم الهوية الجندرية والتوجه الجنسي دراسة إثنوجرافية

الكاتب : محمد أبو الحسن منال .

الملخص

استهدف البحث محاولة التوصل لنتائج تفسر مدى ثراء الفيس بوك في دعم الهوية الجندرية والتوجهات الجنسية، واستخدم مصطلح الجندر بمنطلقاته الدولية، سواء من حيث تعريف المصطلح، أو تفعيله على النطاق الدولي؛ وذلك لتعدد تعريفاته وتناوله على المستويات الغربية والعربية بمفاهيم مختلفة. كما اعتمد البحث على نظرية ثراء الوسيلة من حيث تناولها لعناصر تثري العملية الإعلامية. واستخدم البحث المنهج الإثنوجرافي الافتراضي للتوصل لمصادر المعلومات التي يصعب الوصول إليها، من خلال البحوث الوصفية أو التعامل المباشر. ومن خلال أداة البحث المتمثلة في المقابلة الإلكترونية مع مستخدمات لأربع مجموعات للمثليات العرب على الفيس بوك. تم تطبيق أداة المقابلة شبه المقننة، التي احتوت على عشرة أسئلة بالسؤال الشخصي، تتيح للمشاركات الحديث بحرية عن هويتهن الجندرية وتوجهاتهن الجنسية. شملت العينة أربع جنسيات (المصرية، والسعودية، والكويتية، والجزائرية)، وتمت الدراسة خلال الشهور الثلاثة (سبتمبر – أكتوبر – نوفمبر 2018). توصلت الدراسة للعديد من النتائج التي تؤكد على منطلقات نظرية ثراء الوسيلة، والمنطلقات المعرفية للبحث، والدراسات السابقة، ومن أهمها قدرة الفيس بوك كداعم وكبديل إعلامي للمثليات العربيات؛ لسهولة استخدامه، والمعلومات المتوفرة على المجموعات على الفيس بوك، وللظروف الاجتماعية الواقعية والأمنية والدينية، مع ضعف عام في معرفة المشاركات للتوجهات الدولية في دعم الهوية الجندرية والتوجهات الجنسية، ومع زيادة مضطردة في عدد المشاركات داخل المجموعات عينة البحث، كما تبين قدرة المشاركات على توصيل أفكارهن عبر الفيس بوك، رغم المخاطرة وضعف المصداقية.

الكلمات المفتاحية

ثراء الوسيلة- الفيس بوك- الهوية الجندرية – التوجه الجنسي. المنهج الإثنوجرافي الافتراضي