افاق للعلوم
Volume 5, Numéro 8, Pages 85-95

الإيماء ورمزية الحركة في المسرح التجريبي

الكاتب : نواري بن حنيش .

الملخص

الإيماء ورمزية الحركة في المسرح التجريبي The gesture and symbolism of movement in the experimental theater الملخص إن للحركة والإيماءة و دور كبير في التعبير عن انفعالات وخلجات النفس في مجال المسرح، لذا نجد معظم مخرجي المسرح الحديث خاصة المسرح التجريبي قد أولو أهمية كبيرة لجسد الممثل، فعندما أراد " مايرهولد " أن يبحث عن ممثل المستقبل ابتكر منهجه الجديد المعروف بـ البيوميكانيك، وبدأ يبلور منهجه وفي جسد الممثل، وهو لا يزال يؤثر حتى اليوم في المسرح العالمي، حيث يعتمد على فيزياء الجسد في نظريته حول الجسد وإمكانيته الإبداعية . إن جسد الممثل يشكل نقطة الانطلاق الديناميكية لباقي عناصر العرض، مما يمنح الجسد الأولوية في البث الدلالي وممكنات الصياغة الجمالية والتحول الدلالي، فضلا عما يبثه من ارسالات معبرة تستهدف إيصال مكبوتاته السيكولوجية ومعاناته الإنسانية، لذلك جاءت لغة الإيماءة والحركة والإشارة من أجل التعبير عن حالات نفسية من مشاعر وأحاسيس كالفرح والحزن، فمن خلال الإشارة يمكن تمرير الرسالة، لتكون بذلك الإشارة والإيماءة دلالة على الحالة النفسية والاجتماعية للفرد، وبذلك تعتبر تعبيرا فنيا يلجأ إليه الفنان المؤدي الذي أصبح يعتمد بدرجة كبيرة على لغة الجسد في المسرح التجريبي . The movement and gesture and a large role in the expression of emotions and breaths in the field of theater, so we find most of the directors of modern theater, especially the experimental theater has been of great importance to the body of the actor, when he wanted "meyerhold" to look for a representative of the future invented his new method known as biomechanics, Crystallizes his method and the body of the actor, and it still affects today in the world stage, where he relies on the physics of the body in his theory about the body and its creative potential. The body of the actor represents the dynamic starting point for the rest of the elements of the presentation, giving the body priority in the semantic transmission and the possibilities of aesthetic formulation and semantic transformation, as well as the transmission of express messages aimed at the delivery of psychological distress and human suffering, so came the language of gesture and movement and reference to express psychological cases of Feelings such as joy and sadness, through the signal can be passed the message, so that the signal and gesture is an indication of the psychological and social status of the individual, and thus is a technical expression resorted to the artist performer, which has become highly dependent on body language in the Experimental Theater.

الكلمات المفتاحية

كتابة شعر رمز دلالة مسرح ابداع حركة