الحوار المتوسطي
Volume 10, Numéro 2, Pages 270-287

طبيعة النظام السياسي للدولة الجزائرية في عهد الأمير عبد القادر

الكاتب : عبد القادر دوحة .

الملخص

الملخص: تشكل الخطوط العريضة لهذه الدراسة محاولة علمية للرد على من يدعي أن الأمير عبد القادر كان يحكم الدولة الجزائرية بطريقة ديكتاتورية استبدادية. و لن يتأتى لنا إثبات العكس، إلا من خلال دراسة طبيعة النظام السياسي للدولة الجزائرية في عهد الأمير عبد القادر ومحاولة التعمق في المعالم الأساسية المميزة لدولته، تلك الدولة التي تعتبر نواة الدولة الجزائرية الحديثة. والقيام بعملية إسقاط للأسس الدستورية التي أقام عليها الأمير عبد القادر دولته الحديثة، على الأسس الدستورية التي أقيمت عليها الدول الديمقراطية الحالية، لنخلص في النهاية إلى أن الأمير عبد القادر استطاع بحكمته وحنكته أن يقيم دولة المؤسسات بالمفهوم المعاصر، فقد أرسى لهذه الدولة مؤسسات تشتغل وفق نصوص قانونية ثابتة، لها صلاحياتها المحددة، مستقلة في قراراتها، حتى أن بعض القوانين والقواعد والأسس التي سطرها الأمير لمؤسسات هذه الدولة، أو التي تجلت في معاملاته - طغى عليها البعد الإنساني والعالمي - ولذلك لم تفقد قيمتها حتى اليوم، وهو الأمر الذي يجعل من الأمير عبد القادر شخصية عالمية بامتياز. Abstract: The outline of this study aims to respond to those who claim that emir Abdelkader ruled Algeria in a dictatorial and a tyrannical way. In order to prove the opposite; we have to study the nature of the political system in Algeria during the period of emir Abdelkader, also we must delve deeper into the distinctive features of his state, which is considered as the nucleus of modern Algeria, and we must overthrow the constitutional foundations on which emir Abdelkader established his modern state, on the constitutional foundations on which the current democratic states were established, we conclude that emir Abdelkader , thanks to his wisdom, could establish a state of institutions, he established institutions operating in accordance with constant legal texts, they had their specific mandates, independent decisions, Even some of the laws, rules and foundations that the Emir has set for the institutions of this country, or which have been manifested in his dealings, have been dominated by the human and global dimension which makes emir Abdelkader an international character.

الكلمات المفتاحية

الاصلاح ; الثقافة السياسية للأمير ; النظام السياسي ; الدولة الجزائرية