دراسات إنسانية واجتماعية
Volume 8, Numéro 2, Pages 67-78

سؤال الهوية الافترراضية ،ين إكراهات الواقع وتحديات المستقبل

الكاتب : بن عيسى هامل .

الملخص

-الملخص: لعل مما بات يهدد اليوم الهوية الإسلامية بالتشظي والانشطار ويؤرق معظم المسلمين، في زمن شبكة مواقع التواصل الاجتماعي، هو حالة الاستقطاب الحادة في الأمة الإسلامية، بين الهوية كخصوصية ثقافية والعولمة كخطاب إيديولوجي، في ظل الصراع الشديد، بين السياسة والدين، على الإمساك بزمام الأمور، وسط تزايد درجة التوتر والاحتقان، في العلاقة بين الدولة الوطنية الحديثة وأشكال الهوية التقليدية الأخرى، إلى جانب تعدد الخطابات المتأسلمة حولها، وتنامي فوضى فتاوى الدعاة الجدد، من غير ذوي الاختصاص في الشأن الإسلامي، وما نتج عن كل ذلك، من مظاهر التطرف والإرهاب بمختلف صوره، فضلا على التعصب الطائفي والنعرات العرقية والحروب الأهلية، التي أصبحت تضعف الإحساس بالهوية وتعمل على بلبلة الشعور العام بالانتماء للأوطان والسعي إلى هجرتها، وجدانيا وماديا. --Abstract: This paper aims at shedding light on the reality of the Islamic discourse problematic in its positive or negative interaction with the other in the light of the social communication networks as well as virtual open spaces, in addition to what that issue resulted in accelerating changes which turned this discourse itself to a danger that threatens the nation’s identity and works on undermining its cultural and civilised specificity. The crisis that the Islamic discourse is going through, in its all types, in light of the new technological revolution and the social communication network, is a true crisis, which cannot be denied or unseen in terms of its destructive effects. This would create difficult problems that make it hard to expect the risks they would entail in distorting the image of Islam in people’s minds, and we will try and deal with part of them.

الكلمات المفتاحية

اله ; ية ; الع ; لمة ; الد ; لة ; الافتراضي ; الدين