المجلة الجزائرية للسياسة العامة
Volume 7, Numéro 3, Pages 70-89

دور التعددية السياسية في إنجاح مشروع التنمية البشرية نموذج تطبيقي من التجربة الماليزية

الكاتب : فتيحة سالم .

الملخص

تلعب التعددية السياسية دورا استراتيجيا في تفعيل التنمية البشرية، و ذلك من خلال التخطيط المحكم الذي يقود العمل السياسي النزيه ، القائم على شحن الهمم و تفجير الطاقات في المجتمع ، ليصبح قادرا على أداء عمل مشترك ينجز من خلاله مخططات و مشاريع اقتصادية ناجحة ، فيأخذ الاقتصاد كمشروع حضاري مصداقيته من خلال فاعلية هذا العنصر ، لرفع كل التحديات و ذلك بمنحه الفاعلية الضرورية ، القائمة على الوعي الجماعي و هو المؤهل الأول لخوض معارك التغيير الاقتصادي و ترشيدها ، و ذلك من خلال التوجيه المحكم للموارد البشرية ، باعتبارها أحد الأعمدة الأساسية التي تتربع الحراك الاقتصادي الذي أسهم في نجاح تجارب اقتصادية عديدة ، ومن بينها المعجزة الماليزية التي جعلت من محور الاستثمار البشري ، ركيزة أساسية لكل تغيير و الذي تجسّد من خلال الطفرة الاقتصادية و الاجتماعية التي قادها لفترة أحد بلاد النمور الآسيوية ، مستلهما أيديولوجيا الاعتماد على الذات ، لتصبح التجربة الماليزية في مقدمة التجارب الاقتصادية الناجحة ، بدينامكية متشبعة بطموح التضحية و التحدي و الاستمرار ، ليشمل هذا النجاح الانجازات التي حققتها ماليزيا في المجالات الحيوية الصناعية و الزراعية ومجال التعليم والتكنولوجيا والاستثمار البشري عموما .

الكلمات المفتاحية

التعايش الدست ; ري ; التجربة الماليزية ; التعددية السياسية ; التنمية البشرية ; الاستقرارالسياسي