مجلة الحقيقة
Volume 14, Numéro 34, Pages 220-245

الأسرة والصراع القيمي لدى الشباب

الكاتب : مصطفى عوفي . نسيمة طبشوش .

الملخص

يعتبر الشباب أكثر فئات المجتمع تأثرا بنتائج التغيرات الاجتماعية السريعة،حيث تعتبر فترة الشباب أكثر مراحل العمر حساسية لهذه التغيرات، حيث تجعلهم في موقع يشعرهم بأن المجتمع الذي ينتمون إليه لا يمنحهم التوجيه الملائم للاختيار الرشيد ،كما أن هذه التغيرات قد تخلق تناقضا بين قيم واتجاهات الأجيال المختلفة ،فهي عادة ما تكمن وراء الصراعات القيمية بين جيل الشباب وجيل الكبار، أو بين قيم الشباب من جهة والنسق القيمي للمجتمع من جهة أخرى. إن التذبذب وعدم الاستقرار بين القيم التقليدية الموروثة والقيم الحديثة المكتسبة، وعدم مقدرة الشباب على الانتقاء والاختيار من بين القيم المتصارعة ،وعجزهم عن تطبيق ما يؤمنون به من قيم ومبادئ، يعبر عن أزمة حقيقية للقيم ،مما يجعل الشباب يعيش حالة من الصراع القيمي. لذا سنحاول أن نوضح أهم العوامل المؤدية إلىهذا الصراع القيمي، والتطرق لبعض مظاهره التي يعانيها شبابنا في مختلف المواقف الأسرية والاجتماعية.

الكلمات المفتاحية

الشباب، القيم، الاسرة، الصراع