Algerian Journal of Human and Social Sciences
Volume 1, Numéro 0, Pages 51-62

""حوكمة التنمية الحضرية لتحسين أداء الإدارة المحلية بالجزائر ""أبعاد مشاركة المـواطن

الكاتب : بطيب ناريمان .

الملخص

ت مثل الحوكمة المحلية كطرح تنموي أحد المفاهيم التي تعبر عن مستوى التحركات المحلية نحو التنميةوترسيخ أبعادها شكلا ومضمونا، فهي مقاربة متكاملة من حيث جوانبها السياسية والاجتماعية والاقتصادية، فتصب اهتمامها في جانب تطوير الطاقات المحلية ومن ثم ترشيد الخدمة العمومية على المستوى المحلي . تتداول في الفترة الأخيرة مصطلحات متعددة من قبل التسيير المحلي، والتدبير المحلي، الحوكمة الحضرية، التدبير المعقلن...الخ، وكلها مفاهيم مرتبطةبوصول تقنيات التسيير الحديث إلى المجال المحلي،فبات لزاما ومحتما على السلطات المحلية والإقليمية إبداء الاهتمام أكثر بالتنمية الحضرية في ظل التحديات التي أصبح يفرضها التوسع العمراني من تلوث ٕدارة ونقل وا النفايات...الخ، فهي الأجدر والمخول قانونيا لإثارة وتحفيز العديد من وجهات النظر المختلفة حول سبل إدارتها وتسييرها بالشكل المطلوب الذي يحقق وينفع الصالح العام . نحتاج إذن إلى تبني أحد أبعاد الحوكمة في تحقيق متطلبات التنمية الحضرية في إطار الوحدة المحلية، حيث يتم تركيز البحث على مدى مساهمة المواطن في ترقية الخدمات العمومية وتكريس قيم التشاركية في تخطيط البرامج التنموية المحلية، يشكل السعي لإيجاد نهج تعاوني تشاركي مع المواطن عنصر ا مهما ومحور ا أساسيا في حلقة التنمية الحضرية المحلية المنوطة بحياته في المقام الأول، وعليه تتساءل الدراسة عن طبيعة الآليات وال صور التي تمكنه من المشاركة في التسيير المحلي ولما لا التأثير في القرارات وتعديل وجهتها، بما يخدمه ويخدم محيطه وسكان وحدته

الكلمات المفتاحية

الحوكمة، التنمية الحضرية، الإدارة المحلية، مشاركة المواطن