مجلة الحقيقة
Volume 18, Numéro 2, Pages 196-215

الآثار المترتبة على التضامن بين الدائنين في القانون المدني الجزائري والفقه الإسلامي

الكاتب : حمداني بلخير .

الملخص

يتناول هذا البحث أحد الأوصاف التي ترد على أطراف الالتزام عند تعددهم، وهو التضامن بين الدائنين أو ما يعرف بالتضامن الإيجابي، وذلك من خلال التعرض للآثار التي يرتبها القانون المدني الجزائري على هذا النوع من التضامن، ومقارنتها بما يقابلها في الفقه الإسلامي. وقد تبين من خلال البحث أن هذه الآثار منها ما يتعلق بالعلاقة بين الدائنين المتضامنين والمدين، ومنها ما يتعلق بعلاقة الدائنين فيما بينهم. فبالنسبة لعلاقة الدائنين بالمدين فإنه يحكمها ثلاثة مبادئ، وهي: وحدة الدين بين الدائنين، بحيث يكون لكل واحد منهم الحق في مطالبة المدين بكامل الدين، وتعدد روابطهم مع المدين، ونيابة كل واحد منهم عن الآخر فيما ينفع لا فيما يضر. أما علاقة الدائنين ببعضهم البعض فيحكمها مبدأ جوهري هو انقسام الدين بين الدائنين، أي أن ما يستوفيه أحدهم من المدين يعد حقاً مشتركاً بينهم. Abstract This research speaks about one of the descriptions that comes from the sides of obligations this description is knows is Solidarity between credits or the positive Solidarity. We will show the effects of both the Algerian civil law and the Islamic fiqh in this quality of Solidarity. From this research we conclude that there are two kinds of effects : one is related to the relationship between the Solidarity credits and the other is related to the relationship between the credits each other. The relationship between the and the debtor is built on three principles: the debt unity between the credits for this reason, every one of them has the right to ask for his debt. Secondly, they can make relations with the debtor without making problems. Thirdly, the relationship between the credits is built on an essential principle which is the division of debt between the two credits is mutual between each other.

الكلمات المفتاحية

الفقه الإسلامي؛ القانون المدني؛ أوصاف الالتزام؛ التضامن الإيجابي.