الرواق
Volume 5, Numéro 1, Pages 83-94

وقاية الأحداث من الإنحراف في المجتمع الجزائري

الكاتب : محمد بن صابر .

الملخص

أصبحت ظاهرة الإنحراف في الوقت الراهن من الظواهر الإجتماعية العالمية، التي تهدد جميع الدول متقدمة كانت أو متخلفة وهدا لخطورتها المتمثلة في أنها تمس جميع أفراد المجتمع وشرائحه، خاصة فئة الشباب التي تعتبر أكثر عرضة للإنحراف بسبب التغيرات والضغوطات المحيطة بها. ماجعل جميع المنظمات والدول تسعى جاهدة للحد والوقاية من الإنحراف وعوامله المتعددة، ومن بينها الجزائر التي خصت هدا المجال ببرامج ومشاريع هامة تمثلت في إنشاء العديد من مراكز رعاية الأحداث مند الإستقلال إلى يومنا. الكلمات المفتاحية: الأحداث، الجنوح، الإنحراف، القانون، الإرشاد، التوجيه The phenomenon of delinquency has now become one of the social phenomena of the world, which threatens all the developed or backward countries and the danger that it affects all members of society and its classes, especially the youth, which are more prone to deviation due to changes and pressures surrounding them. All organizations and countries strive to limit and prevent the deviation and its multiple factors, including Algeria, which has devoted this area to important programs and projects which have been the establishment of many centers of care for children from independence to the present day. Keywords: Events; Delinquency; deviance ; Law; Guidance; Orientation.

الكلمات المفتاحية

الأحداث، الجنوح، الإنحراف، القانون، الإرشاد، التوجيه ; Events; Delinquency; deviation ; Law; Guidance; Orientation