مجلة البشائر الاقتصادية
Volume 5, Numéro 1, Pages 1-14

إدارة أزمة الصورة الذهنية للشركات

الكاتب : نجيب كامل .

الملخص

ان كل شركة ستتعرض في مرحلة ما الى حدوث شيء خارج عن إطارها يساهم بشكل كبير في حدوث ازمة تؤثر بشكل كبير على سمعة الشركة وصورتها أمام الجماهير، هذا يجعل من إدارة أزمة الصورة الذهنية للشركة فاصلا مهما في علاج الصورة الذهنية السلبية المشكلة عنها قبل أن تصل إلى مرحلة التنميط، حيث تتكون صورة نمطية سلبية تعصف بحياة الشركة وتؤدي بها إلى الزوال، ومن هذا الطرح فإنه يتطلب تقديم علاج سريع وفعال من شانه أن يرجع للمؤسسة سمعتها الطيبة وصورتها الإيجابية أمام محيطها المؤسساتي ومحيطها المجتمعي، من هذا جاءت المعالجة التي قدمها benoit لتعالج فاصلا مهما في إدارة أزمة الصورة الذهنية من خلال استراتيجيات الدفاع الخمس: الانكار، التهرب من المسؤولية، تقليل العداء، الإجراءات التصحيحية، الاعتراف بالذنب، إضافة إلى الاستراتيجيات الاتصالية لعلاج صورة الشركة. Every company will at some point become something outside its framework Contributes significantly to a crisis that greatly affects the company's reputation and image in front of the masses, This makes the crisis management of the company's mental image an important chapter in the treatment of the mental image negative problem before it reaches the stage of profiling, where a stereotypical picture of the company's life is formed and leads to its demise, and from this proposal it requires the provision of a quick and effective treatment that would be due to the institution's reputation and positive image in front of the institutional environment and the surrounding community, from this came the treatment provided by “benoit” to address an important chapter in the management of the mental image crisis through the five defense strategies: Danial, evading responsibility, reducing offensiveness, corrective action, mortification, In addition to communication strategies to treat the image of the company

الكلمات المفتاحية

إدارة الأزمة ; سمعة الشركة ; صورة الشركة ; الصورة النمطية ; استراتيجيات الاتصال