دراسات في علم الارطوفوبيا وعلم النفس العصبي
Volume 3, Numéro 4, Pages 76-98

التشخيص النفسي العصبي لعسر الخط ولعسر الإملاء بالطور الثاني ابتدائي من خلال تصميم اختبارين لعسر الخط ولعسر الإملاء العربيين

الكاتب : أمينة صدقاوي .

الملخص

تلخصت إشكالية البحث في كيفية إجراء التشخيص النفسي العصبي لعسري الخط والإملاء كشفا وصفا، تصنيفا وتفسيرا، من خلال تصميم اختبارين الأول لقياس عسر وصعوبات الخط والثاني لصعوبات وعسر الإملاء، يقوم الاختباران على خلفية نظرية نفسية عصبية متمثلة في نموذج الكتابة والإملاء المكيف لـ Ellis وYoung )1988(، مع مراعاتهم الخصائص و محتوى الإملاء والخط العربي، وربطهما بدراسات ميدانية موسعة لربط المعطيات النظرية بالمعطيات الميدانية. توصلت الدراسة لكشف ولوصف صعوبات وعسر الخط والإملاء بالطور الأول من التعليم الابتدائي من خلال البنود الشاملة لمختلف الظواهر الملاحظة على أوراق الحالات، كما خلصنا لتصنيف العسر الخطي تبعا لصعوبات مرحلة الصيوان القرافيمي بالدرجة الأولى ولصعوبات مرحلة الربط البصري الحركي بالدرجة الثانية، كما توصلنا لتفسيره بصعوبات الذاكرة العاملة بالدرجة الأولى والربط البصري الحركي بالدرجة الثانية، دون أن نهمل مشاركة صعوبات الانتباه البصري الانتقائي والذاكرة البصرية الطويلة المدى. أظهرت النتائج التصنيفية لعسر الإملاء وجود نوعين من هذا الأخير وهما الفونولوجي والسطحي )المعجمي(، مع سيطرة العسر الإملائي الفونولوجي على كل صفوف الطور الثاني من التعليم الابتدائي، بينما أظهرت النتائج التفسيرية أن أهم أسباب العسر الإملائي الفونولوجي هي صعوبات الوعي الفونولوجي بالدرجة الأولى وأن أهم أسباب العسر الإملائي المعجمي هي صعوبات الذاكرة البصرية الطويلة المدى بالدرجة الأولى

الكلمات المفتاحية

التشخيص النفسي العصبي، عسر الخط وعسر الإملاء العربيين، تصميم الاختبارين