المجلة المغاربية للدراسات التاريخية والإجتماعية
Volume 10, Numéro 1, Pages 8-24

ملامح من الحياة الثقافية بحاضرة مازونة خلال العهد العثماني Features Of Cultural Life In The City Of Mazouna During The Ottoman Period

الكاتب : ميسوم ميلود .

الملخص

ملامح من الحياة الثقافية بحاضرة مازونة خلال العهد العثماني Features of cultural life in the city of Mazouna during the Ottoman period الملخص باللغة العربية: كان لتدفق الأندلسيين بعد سقوط غرناطة الأثر الكبير على الحياة الاقتصادية و الفكرية و الثقافية لبلاد المغرب ، حيث انتشرت الصناعة و الحرف التقليدية بامتزاجها بالصناعة المحلية، كما انتشرت المدارس و الزوايا و المساجد و الكتاتيب في معظم المناطق التي أهلها الأندلسيون، و أحدثوا ثورة فكرية وثقافية في معظم الحواضر الجزائرية كتلمسان ومعسكر ومازونة و الجزائر وبجاية وقسنطينة ... وحملوا لواء التعليم بمراحله ، حتى أصبح معظم الجزائريين يحسنون القراءة و الكتابة. وكانت مدرسة مازونة منارة علمية أضاءت كل الغرب الجزائري وحواضر من المغرب الأقصى ، وذلك لاكتسابها لنظام تعليمي انفردت به عن ماسواها من المدارس الشاهقة كمدارس تلمسان ومعسكر ، واحتوائها على خيرة العلماء والمشائخ ، فكانت مقصد ومحج لطلاب الناحية الغربية بمرمتها من المغرب حتى مستغانم وتنس مرورا بتلمسان ووهران ، وذلك لأزيد من أربعة قرون. Abstract in English : The Andalusian influx after the fall of Granada had a great impact on the economic, intellectual and cultural life of the Maghreb, where traditional industry and crafts spread by mixing with the local industry. Schools,zàwiyah, mosques and koranic schools spread in most areas inhabited by the Andalusians,and they brought an intellectual and cultural revolution in most of the Algerian cities such asTlemcen,Mascara,Mazouna,Algeria,Bejaia and Constantine and carried the banner of education in its stages,so that most Algerians improved in reading and writing. The Mazouna School was a scientific beacon that illuminated all of the Algerian west and cities from the Far East,for it aquired a unique educational system with regard to other high schools such as Tlemcen and Mascara,and containing the finest scholars and sheikhs. It was a destination for students from the entire western region from Morocco to Mostaganem and Ténes through Tlemcen And Oran, for more than four centuries.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: حاضرة مازونة، المدرسة الفقهية، العهد العثماني، بايلك الغرب، التعليم، الحياة الثقافية. Keywords: city of Mazouna,jurisprudence school,Ottoman reign,Beylik of west,education,cultural life.