مجلة جامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية
Volume 30, Numéro 4, Pages 325-357

منهج أبي القاسم سعد الله في كتابة التاريخ الثقافي للمغرب الأوسط في العصر الوسيط (القسم الأول : مستوى التّاريخانية )

الكاتب : بونابي الطاهر .

الملخص

الملخص: وظف أبو القاسم سعد الله في كتابته لتاريخ الجزائر الثقافي في العصر الوسيط، عديد المناهج عكس بها علموية التاريخ الثقافي الذي كان ينشده متخذا من منهج التاريخانية قاعدة متينة لكل الأبنية المناهجية التي صاغ بها نظريته في الأدب والتاريخ وفي اختيارات أسلوب خطابه التاريخي، فتمكن وفق هذا المنهج التاريخي المشاع تداوله من أن يحافظ على مسافة الآمان التي تفصل بين مكونات التاريخانية من تحقيق ونقد ومقارنة وموضوعية وبين نزاعاته الوطنية والعربية والإسلامية وميولاته الفكرية والإنسانية. وليس ذلك وحسب بل اقترح على جيل الجزائر المعاصر، أن يقرأ هذا التراث الثقافي متحليا بثنائيات الجمع بين العلم والتراث وبعقل الضمير الوطني الحر المشبع بحرية التعبير والتفكير والرأي، الأمر الذي جعل مشروعه في مهب إشكاليات مثيرة للجدل تتجاذبها مركبات الوعي التاريخي والوعي المدني، وتطورات المعرفة التاريخية الوافدة من العالم المتقدم في ظروف العولمة خصها البحث بالدراسة والتحليل. Abstract : Abu Qassim Saad Allah hired in his writing to the cultural history of Algeria in the Middle Ages a lot of approaches reflected the scientism of the cultural history that he uses , taking from the historical approaches a strong base for all the structural approaches ,which coined his theory in literature and history ,also in his choices to the historical speech styles. Through that common historical approach ,he could maintain the safety distance that seperated the historical components from investigating, criticism and objectivity ,also he split between his national arabic and islamic disputes ,and his intellectual ans humanity tendencies. It was not only that ,but he suggested on the contemporary generation to read this cultural heritage ,basing on the binaries of gathering between science and patrimony, also using the free national conscious saturated with the freedom of expression ,thinking and giving opinion .the fact made his project encoutred with many debates under the historical and civil awarness and the coming of the historical knowledge’s development from the developed world under the globalization conditions was summed up in the research analysis

الكلمات المفتاحية

أبو القاسم سعد الله؛ التاريخ الثقافي؛ المغرب الأوسط؛ العصر الوسيط