عصور
Volume 7, Numéro 2, Pages 63-67

مؤتمر الصومام 20أوت 1956 وتداعياته بين الشرعية والأديولوجية

الكاتب : ميلود تيزي .

الملخص

إن الحديث عن الشرعية الثورية في تاريخ الجزائر المعاصر ليس وليد السنيين الأخيرة، وإن ضرورة العمل بها من أجل شرعية دستورية أو قانونية هو تمثيل لظاهرة جزائرية سابقة أسست للربط بين شرعية الثورة والشرعية الدستورية.، ومن هذا المنطلق ظهر اعتقاد بأن تولي القيادة والمسؤولية في هرم الثورة أو حتى بعد الاستقلال على مستوى السلطة السياسية يجب أن يقترن بالشرعية التاريخية.

الكلمات المفتاحية

مؤتمر الصومام، الشرعية الدستورية؛ الثورة، الجزائر، 1956، القيادة.