المنار للدراسات والبحوث القانونية والسياسية
Volume 2, Numéro 4, Pages 145-166

الآليات الضامنة لحقوق المساجين Mechanisms Guaranteeing The Rights Of Prisoners

الكاتب : نجيبة بادي بوقميجة .

الملخص

العقوبـة الجزائـية وإن كانـت في نظر المجتمع عبارة عن سلاح يشهره تجاه الجريمةفيعبر بواسطتها وبقدر شدتها عن رفضه للجريمة والمجرم إلا أنها تبقى وسيلة وقائية ودفاعية لا يجوز أن تتعدى الأهداف التي وجدت من أجلها وهي حماية الأفراد وإصلاح المجرم. وقـد سـنت التشـريعات الدولية والوطنية انطلاقا من هذا الاعتبار وتطورت بمضمونها وفاعليتها تبعا لتطور المفاهيم الجزائية والعقابية. ومن خلال تناولنا لكل من الاليات الدولية والآليات الوطنية ، يتضح لنا جليا بأن النصوص ترمي إلى ضمان حقوق المسجونين ، باعتبار أن ما يستهدف وراء العقوبة هو الإصلاح ، مع مراعاة الكرامة الإنسانية للمسجون . Penal punishment, although concerning vision of the society is a weapon that denounces the crime through which and through the severity of the rejection of the crime and the criminal, but it remains a protective and defensive means must not exceed the objectives that were found ,at the first time , for the protection of individuals and reform of the offender. International and national legislations have been enacted from this perspective and have evolved in their content and effectiveness in accordance with the development of penal concepts. By addressing both international mechanisms and national mechanisms, it is clear to us that the texts are designed to guarantee the rights of prisoners, since the purpose of the punishment is to reform, taking into account the most important consideration ,wich is the human dignity of prisoners.

الكلمات المفتاحية

المسجونين ، التشريعات ، الاتفاقيات ، الحقوق ، العقوبة prisoners, legislation, conventions, rights, punishment