مجلة تنوير للدراسات الأدبية والأنسانية
Volume 2, Numéro 3, Pages 157-170

الثقافة السياحية واستراتيجيات التنمية المستدامة بين الضرورة الإستراتيجية وخصوصية الفرد الجزائري - قطاع السياحة نموذجا –

الكاتب : عيوني نجم الدين .

الملخص

شهدت المنطقة العربية خاصة في السنوات الأخيرة تحولات سياسية وأمنية كبرى أدت إلى آثار انعكاسية على اقتصادياتها ، امتد ذلك إلى صورتها لدى العالم الخارجي ، فكانت من أبرز القطاعات المتضررة السياحة ، كما هو الحال في تونس ، مصر ، اليمن ، سوريا ، العراق ... التي كانت تشكل محورا لاقتصاد عديد هذه الدول . و بالمقابل الجزائر تعيش أوضاعا اقتصادية غير مستقرة في ظل تراجع أسعار البترول العمود الفقري للاقتصاد الوطني ، وبداية التفكير في إيجاد بدائل للنهوض بالاقتصاد واجتناب أزمة اقتصادية وخيمة الآثار . وبالفعل شرع في تفعيل بعض الإجراءات لترقية قطاع السياحة ، والمقاولة كحل أثبتا فعاليتهما واقعيا ، وفي متناول السلطات الرسمية لكن الأمر لا يتوقف فقط على إرادة السلطة والدعم المادي بل يحتاج إلى وجود ثقافة مشجعة للسياحة والمقاولة لدى المجتمع الجزائري لتوفير مناخ يخدم كل الأطراف ، خاصة فئة الشباب هذه الفئة التي إن وجدت الدعم اللازم فلا شك أنها ستلعب دورا رئيسيا في تحقيق التنمية المستديمة والنهوض بعجلة الاقتصاد الوطني . The Arabic region has witnessed in recent years political transformations, major security led to the effects of reflexive on their economies, extended to its image in the outside world, was one of the most prominent sectors affected tourism, as is the case in Tunisia, Egypt, Yemen, Syria, Iraq, ... That was the focus of the economy of many of these countries. And on the other hand, Algeria Lives economic conditions to unstable in light of the retreat of oil prices the backbone of the national economy, and the beginning of thinking in finding alternatives to the advancement of the economy to avoid an economic crisis consequences. Indeed initiated in activating some measures to upgrade the tourism sector, and entrepreneurship proved their effectiveness and realistic, and accessible to the official authorities but depends not only on the will of the Authority and material support but needed to the existence of a culture of encouraging entrepreneurship and tourism in Algerian society to provide a climate that caters to all parties, especially the young people of this category that found the necessary support, there is no doubt that it will play key role in achieving sustainable development and the advancement of the wheel of the national economy.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية : السياحة ، المقاولة ، ثقافة السياحة ، ثقافة المقاولة . Keywords: tourism, entrepreneurship, culture of tourism, culture of entrepreneurship.