مجلة إشكالات في اللغة و الأدب
Volume 6, Numéro 1, Pages 50-69

توظيف التراث التاريخي العربي في شعر أمل دنقل

الكاتب : خيـرة جريـو .

الملخص

يعد توظيف التراث في الشعر العربي المعاصر ميدانا خصبا حيويا، ذلك لأنه يشكل علاقة وطيدة بين الشاعر وجمهوره، ومن ثم توظيفه في القصيدة العربية المعاصرة لم يكن غاية في حد ذاته، وإنما وسيلة تعبيرية جنح إليها الشاعر المعاصر، واختار من هذا التراث الحدث أو الموقف المناسب ليعبر من خلاله عن تجربة من تجاربه المعاصرة، حيث نتج عن ذلك علاقة جدلية يتبادل فيها الشاعر وتراثه، فهي علاقة تفاعل وأخذ وعطاء، وبخاصة إذا كان هذا التعامل يصدر عن وعي وذكاء بما لهذا التراث من قيم جمالية وحضارية عالية. ومن بين الشعراء الذين عادوا إلى احياء التراث وبخاصة التراث العربي نجد الشاعر أمل دنقل الذي لا تخلوا قصائده من توظيف حادثة تارخية أو شخصية تراثية، وقد ارتأينا أن نقدم في هذه المداخلة علاقته بالتراث التاريخي ذلك أن التاريخ من أهم الروافد التراثية التي اتكأ عليها ليعبر عن تجاربه المعاصرة بأساليب فنية مختلفة جعلت أعماله تلقى رواجا كبيرا لدى القراء، ومن ثم فالإشكالية المطروحة هنا تتمثل في ما يلي: - هل استطاع من خلال توظيفه للتراث أن يصل بقصيدته إلى أرقى مستويات التشكيل؟ - هل أضاف أمل دنقل إلى القصيدة العربية المعاصرة شيئا جديدا من خلال توظيفه المختلف للتراث العربي ؟ - هل وجد الشاعر في الشخصيات التي استعارها من التراث العربي القديم متنفسا لأحزانه، وأحزان أمته ؟

الكلمات المفتاحية

التراث - التاريخ- الشعر العربي - أمل دنقل.