Revue Des Sciences Humaines
Volume 14, Numéro 2, Pages 7-30

درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجهة نظر مديري التربية والتعليم ومساعديهم في المملكة الأردنية الهاشمية

الكاتب : شديفات يحيى محمد . الجرايده محمد سليمان .

الملخص

هدفت هذه الدراسة إلى معرفة درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجهة نظر مديري التربية والتعليم في المملكة الأردنية الهاشمية من خلال الإجابة عن الأسئلة التالية : ـ ما درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجهة نظر مديري التربية والتعليم ومساعديهم في المملكة الأردنية الهاشمية ؟ ـ هل توجد فروق في درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجهة نظر مديري التربية والتعليم في المملكة الأردنية الهاشمية تعزى للمؤهل العلمي ؟ ـ هل توجد فروق في درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجهة نظر مديري التربية والتعليم في المملكة الأردنية الهاشمية تعزى لسنوات الخبرة في الإدارة ؟ ـ هل توجد فروق في درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجهة نظر مديري التربية والتعليم في المملكة الأردنية الهاشمية تعزى للوظيفة ؟ من أجل تحقيق هدف الدراسة طوّر الباحثان أداة الدراسة من خلال الرجوع إلى الأدب النظري والدراسات السابقة، وتكونت إدارة الدراسة من (44) فقرة موزعة على خمسة مجالات هي: دقة المعلومات، ومرونة المعلومات، وملاءمة المعلومات، وشمول المعلومات والتوقيت المناسب للمعلومات، وتم التأكيد من صدق الأداة من خلال عرضها على مجموعة من المحكمين، حيث بلغ عددهم (15) محكماً، وقد تم أخذ الفقرة التي حصلت على موافقة (13) محكماً كحد أدنى، كذلك تم التأكد من ثبات الأداة من خلال احتساب معامل كرونباخ الفـا (Cronbach–Alph) حيث بلغت قيمته 95, 0 وهي قيمة عالية نسبياً. وتكونت عينة الدراسة من جميع مديري التربية والتعليم ومساعديهم في المملكة الأردنية الهاشمية للعام الدراسة 1999 / 2000، والبالغ عددهم (64) مديراً ومساعداً، وعينة الدراسة هي مجتمع الدراسة نظراً لصغر حجمه، وللإجابة عن أسئلة الدراسة تم احتساب المتوسطات الحسابية والانحرافات المعيارية لإجابات أفراد العينة على فقرات أداة الدراسة. وأظهرت الدراسة النتائج التالية: ـ أن درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجة نظر مديري التربية والتعليم ومساعديهم في المملكة الأردنية الهاشمية كانت عالية بالنسبة إلى دقة المعلومات وملاءمة المعلومات، ومرونة المعلومات، بينما كانت درجة إسهام متوسطة بالنسبة لشمول المعلومات، والتوقيت المناسب للمعلومات. وجود فروق في درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجهة نظر مديري التربية والتعليم ومساعديهم في المملكة الأردنية الهاشمية لصالح أفراد العينة الذين يحملون مؤهل الدكتوراه. ـ وجود فروق درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات التربوية من وجهة نظر مديري التربية والتعليم ومساعديهم في المملكة الأردنية الهاشمية لصالح ذوي الخبرة (ما دون " 5 " سنوات). ـ وجود فروق في درجة إسهام المعلومات في اتخاذ القرارات من وجهة نظر مديري التربية والتعليم ومساعديهم في المملكة الأردنية الهاشمية لصالح وظيفة المدير. وفي ضوء هذه النتائج قدم الباحثان مجموعة من التوصيات.

الكلمات المفتاحية

درجة إسهام المعلومات; اتخاذ القرارات التربوية ;مديري التربية والتعليم ; المملكة الأردنية الهاشمية