مجلة الباحث
Volume 4, Numéro 4, Pages 31-40

النمذجة القياسية لقطاع التجارة الخارجية في الجزائر خلال الفترة ( 1970-2002)

الكاتب : تومي صالح . شقبقب عيسى .

الملخص

عرف قطاع التجارة الخارجية تذبذبات قوية و مستمرة خلال الثلاثة عقود الماضية من خلال تأثره بالصدمات الخارجية كعدم استقرار أسعار المحروقات، التي هي العنصر الأساسي في إيرادات الصادرات الجزائرية، تدهور سعر صرف الدولار الأمريكي في السوق الدولية و تأثير التضخم الخارجي عبر السلع المستوردة. أما العوامل الداخلية كضعف الإنتاجية الحدية للعامل الجزائري في مختلف القطاعات الإنتاجية و فشل أغلب سياسات الإصلاح الإقتصادي المتبعة خلال هذه الفترة شجعت على تراجع الإنتاج و منه زيادة الواردات و إنحصار الصادرات في جانب المواد البترولية فقط. وعليه، تهدف هذه الدراسة إلى بناء نموذج قياسي لقطاع التجارة الخارجية تتضح من خلاله المتغيرات الأساسية المتحكمة في تفسير الصادرات و الواردات الجزائرية و التي من خلالها يمكن لمتخذي القرار أن يرسموا سياسات مالية و إقتصادية تقلل من درجة التذبذب في هذا القطاع و من ثم إحداث تحسن في الميزان التجاري.

الكلمات المفتاحية

التجارة الخارجية - الصادرات - الواردات - السياسات التجارية الجزائرية