مجلة الدراسات الإسلامية
Volume 7, Numéro 2, Pages 120-153

اشكالية منهجية البحث العلمي بين التقنية والعلمية -التفسير وعلوم القرآن-

الكاتب : رياض عميراوي .

الملخص

إشكالية منهجية البحث في العلوم الانسانية بين التقنية والعلمية - التفسير وعلوم القرآن -  للبحث العلمي قيمة كبيرة في الكشف عن الحقائق العلمية وتحصيل المعارف والفنون، وتجلية قوانين الطبيعة والكون، حيث يدرس مقياس مناهج البحث العلمي في كل الجامعات عبر العالم وفي جميع التخصصات العلمية والتقنية، وتخصصات العلوم الاجتماعية والإنسانية. وتهدف منهجية البحث العلمي إلى جعل الطالب الجامعي منهجيا في تفكيره وطروحاته وبحوثه متخلصا من الجمود الفكري ومتوجها نحو الإبداع والتجديد والنقد والتحليل الممنهج والمنظم. لذا وضعت له مناهج و أساليب أصبحت من الأمور المسلم بها، كما أقيمت له أكاديميات و مراكز تنتشر عبر كل المجتمعات والدول، بالإضافة إلى انتشار استخدامه في معالجة المشكلات التي تواجه المجتمع بصفة عامة، حيث لم يعد البحث العلمي قاصرا على ميدان العلوم الطبيعية وحدها، بل تعدى إلى العلوم الاجتماعية و الإنسانية بوجه عام. يقول كارل بوبر:" فعظمة الأمم تكمن في قدرات أبنائها العلمية و الفكرية و السلوكية، و البحث العلمي ميدان خصب و دعامة أساسية لكل تقدم ورفاهية ". لا بد للبحث العلمي من أطر علمية صحيحة وتقنيات فنية دقيقة حتى يحقق الباحث إمكانية الوصول إلى ما يصبو إليه من نتائج بحثية وغايات لها قيمة علمية مرتبطة بمجال البحث العلمي من خلال تتبع خطوات منهجية معينة، ابتداء من طرح الاشكال بصورة واضحة ومحددة والكشف عن أهداف البحث بشفافية عالية الى وضع خاتمة فيها نتائج البحث وتوصياته. ولا شك أن تقيد الباحث بهذه المنهجية بات أمرا أكاديميا واجبا وحتمية علمية تتطلبها المستجدات على جميع الأصعدة والمجالات، فإذا كانت العلوم التجريبية خاضعة لمعايير علمية وتكنلوجية محددة –وهي ليست في معزل عنها- قد حققت عبر عصور نتائج مبهرة وحصيلة علمية لا يستهان بها، فهل يمكن تطبيق هذه الأخيرة على العلوم الانسانية؟؟ فمن ناحية العلمية قطعا فالعلوم الشرعية قد استوفت حقها من حيث العلمية وقطعت شوطا كبيرا في تحقيق أسباب تحصيل المعارف الدينية والعلوم الشرعية؛ وفي الفقه وما تعلق بأصوله، أو الحديث وما تعلق بعلومه، أو التفسير وما تعلق بقواعده، وحتى في القرآن وما تعلق به من علوم، والمؤلفات تشهد على ذلك. أما من حيث استعمال الادوات التقنية فلا تزال تحتاج الى تفعيل منظومة التكنلوجيا الحديثة وممارستها بشكل معقول وبصورة تخدم البحث العلمي الشرعي إن صح التعبير، فماهي التقنية وما هي الشروط العلمية لتطبيقها في ميدان العلوم الشرعية بشكل عام وفي التفسير وعلوم القرآن بشكل خاص؟؟ وماهي العوائق والاشكالات العالقة، والتي تحول دون تطبيق التقنية بصورة واسعة؟ وقد شهد العقد الماضي مولد ثورة علمية ضخمة في مجال تطبيقات الحاسب الآلي وفي مجال التعليم الالكتروني بالتحديد. وقد سارعت الدول المتقدمة بتقديم برامج تعليمية وتدريبية لأفرادها عن طريق التعليم الإلكتروني (.(Learning¬E وتتمحور فكرة التعليم الالكتروني في تقديم المحتوى التعليمي بوسائل حديثة وفعالة تتسم بانفتاح علمي هائل، إلا أن تلك ا لمزايا لم تخفف من حدة العقبات والتحديات التي تواجه هذا النوع من التعليم خاصة في الدول النامية أو دول العالم الثالث التي تعتمد الالكتروني. وتتزايد حدة هذه الصعوبات في مجال العلوم الشرعية. حتى الآن معيارا موحداً لصياغة المحتوى فضلاً عن قلة الكوادر. abstract The scientific research must be based on correct scientific frameworks and precise technical techniques so that the researcher achieves access to the desired research results and goals of scientific value related to the field of scientific research by following specific methodological steps, starting with presenting the forms in a clear and specific manner and transparently revealing the objectives of the research High to finalize the findings and recommendations of the research. There is no doubt that the researcher's adherence to these frameworks is an academic imperative and scientific imperative required by developments at all levels and fields. If the experimental sciences are subject to specific scientific and technological standards - which are not in isolation - have achieved through the ages of impressive results and scientific results are not negligible, The application of these to the human sciences ?? In terms of science, science has certainly fulfilled its right in terms of science and has gone a long way in achieving.... In the jurisprudence and related to its origins, or talk and related to his science, or interpretation and related to its rules..... Even in the Koran and what is attached to it, The literature attests to this. In terms of the use of technical tools still need to activate the system of modern technology and practice in a reasonable manner and serve the scientific research forensic If so, what is the technology and what are the scientific conditions to apply in the field of forensic science in general and in the interpretation and science of the Koran in particular ??

الكلمات المفتاحية

تقنية ; منهجية البحث ; البحث العلمي ; علمية