مجلة العلوم الانسانية
Volume 17, Numéro 1, Pages 279-289

واقع ومستقبل عملیة الإصلاح السیاسي في سوریا بین مطالب الداخل و ضغوط البیئة الخارجیة

الكاتب : محمد الطيب حمدان .

الملخص

تتناول هذه الورقة الإصلاح كمطلب یعكس خللاً في الكیان الاجتماعي الذي یتوجه إلیه الجهد الإصلاحي، والذي تسعى الدول إلى تجاوزه بغیة الوصول إلى حالة أعلى وأفضل من الأداء، ولعل أصعب عملیات الإصلاح تلك التي تتوجه نحو المجتمع السیاسي برمته، وتسعى إلى إحداث تغیی ا رت بنیویة وقیمیة تمس البنیة الاجتماعیة والاقتصادیةوالثقافیة والسیاسیة. وتعتبر سوریا احد الدول التي عاشت مسا ا ر حافلا من محاولات الاصلاح ومن هنا فإن الحدیث عن مشكلة الإصلاح فیها یتطلب منا بدءاً تحدید طبیعة الخلل في المجتمع السیاسي السوري، كما یتطلب تحدید القوى الاجتماعیة، وتحلیل أولویاتها والمصالح التي تسعى إلى تحقیقها، ومن ثم البحث في الآلیات أو المقاربات اللازمة لتحقیق المشروع الإصلاحي. The Political reform cause in Arab states represents specially after11,September 2001, an essential side for politicians in Arab states. The American pressures & emerged on these states to do such political reforms within ruling regimes. But, that does not mean that most of Arab states carried out reforms under American pressures. There are many Arab states made political reforms as for internal pressures by public opinion or by opposing parties. Syria conducted political reforms as president Bashar Al – Assad demand to change the government attitudes and policies to make Syria a

الكلمات المفتاحية

الاصلاح السياسي، ضغوط، خارجية